أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - محمود مجدي قدري - من يُلام؟!














المزيد.....

من يُلام؟!


محمود مجدي قدري

الحوار المتمدن-العدد: 4052 - 2013 / 4 / 4 - 04:01
المحور: الثورات والانتفاضات الجماهيرية
    


من يُلام؟!

فلنعترف بداية ولنكن منصفين,الحياة في إسرائيل أفضل من مصر,إسرائيل تمنحك إنسانيتك بينما مصر ويا للأسف والحزن الذي يدمي القلوب,ويتركها بلا شفاء,تصيبك بداء (الحيونة)...أن تكون حيواناً.

رغم كل ذلك لا أعترف بإسرائيل!! أعترف أن الحياة في تلك البقعة التي اتخذت هذا الاسم حياة تليق بالإنسان,ولن يعرف ذلك سوي من ذاق مرارة أن تكون لا شئ في مصر,مرارة استلاب الحلم,وانعدام كل الفرص لتحقيقه,فجاعة أكل الناس لأنفسهم حقداً وظلماً,بعد أن أذاقهم الحكام من العذاب ألواناً.....وكما تري الأمر سيريالي جداً وغير مفهوم, كتلك الدوامة التي نعيش فيها بالضبط, هم عندهم (لا مكان)جعلوا فيه حياة يسعي إليها المصريون,المصريون أصحاب وطن,وتاريخ وحضارة,لكن حين يتم تدمير الحلم وتجويع البطن,من يُلام,بسبب هجرة المصريين إلي إسرائيل؟!!,من ذهب إلي هناك,يعترف أنه وجد الأفضل...لو لم نواجه أنفسنا بقبحنا الآن,فمتي نواجهها؟!

ما رأيك بمواطنين شجعان,شاركوا في الثورة,وأصيبوا اصابات بالغة,تحتاج لعلاج مكلف,وعناية مستمرة,منهم من تتعدد الإصابات التي تلقاها,نزلوا وواجهوا الظلم والطغيان,وبدلاً من تكريمهم,قامت الدولة المصرية بتدويخهم واذلالهم لعامين,بدلاً من معاملتهم كأبطال,ثم قرروا اللجوء لعدة دول,كان من بينها إسرائيل؟

قبل أن تجيب ضع نفسك مكانهم,إصابات تجعلك مقعداً,لا عناية,لا اهتمام,اذلال من الصندوق,فقر,احباط,أطفال تريد الحياة,وطنك لا يريدك,لا يسأل أحد فيك,بعد كل مافعلته...قل لي من المُلام فأنا بالفعل لا أعرف!!

هناك حالات أخري كثيرة ذات شجون عن سفر المصريين لإسرائيل,لكن أن تكون مصاب ثورة وتذهب إلي إسرائيل,فهذا هو الهول!!

وفي النهاية لا يسعنا إلا الدعاء بأن يجعل الله حكم مصر,في يد الشرفاء الوطنيين,من يجعل المصري مواطناً يحيا بكرامة وعزة في وطنه,حالماً بغد أفضل,حتي ولو كان يومه يملؤه السواد.

فلنبق....ياللحلم القزم!!!



#محمود_مجدي_قدري (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- حتي لا يعود-أبوفيس-
- الفصل بين الجنسين ضرورة نهضوية!
- أيها الرجل....لا تشوه ديني الجميل!!!
- الحياة تنتزع قلبين!
- لماذا كتبتِ ما انكتب؟!
- ضد من؟!...ضد كل سلطة إلا الله و الشعب
- الاستيقاظ علي أصابع تلعب!
- حارة أبو اليسر رواية
- مرسي يحاكم سقراط
- الإسلام الخائف!


المزيد.....




- السودان: «سَلِّمُ مفاتيح البلد»
- التضخم قضية صراع طبقي بين الرأسمال والعمل
- العدد 494 من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشاك
- شيء من الإرادة لهزم اليأس والإحباط
- العدد 493 من جريدة النهج الديمقراطي كاملا
- النهج الديمقراطي العمالي يدعو إلى رص الصفوف لمواجهة الهجوم ا ...
- رائد فهمي : التعويل على المشروع المدني في العراق
- العصيد اليمنية وجبة الأغنياء والفقراء
- بلاغ صحفي حول اجتماع المكتب السياسي لحزب التقدم والاشتراكية ...
- جريدة الغد الاشتراكي العدد 29


المزيد.....

- يناير المصري.. والأفق ما بعد الحداثي / محمد دوير
- احتجاجات تشرين 2019 في العراق من منظور المشاركين فيها / فارس كمال نظمي و مازن حاتم
- أكتوبر 1917: مفارقة انتصار -البلشفية القديمة- / دلير زنكنة
- ماهية الوضع الثورى وسماته السياسية - مقالات نظرية -لينين ، ت ... / سعيد العليمى
- عفرين تقاوم عفرين تنتصر - ملفّ طريق الثورة / حزب الكادحين
- الأنماط الخمسة من الثوريين - دراسة سيكولوجية ا. شتينبرج / سعيد العليمى
- جريدة طريق الثورة، العدد 46، أفريل-ماي 2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 47، جوان-جويلية2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 48، سبتمبر-أكتوبر 2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 50، جانفي-فيفري 2019 / حزب الكادحين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - محمود مجدي قدري - من يُلام؟!