أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - عبد الحكيم عثمان - اسباب اعتقادي ان سفر الرؤيا مشابه للاسراء والمعراج














المزيد.....

اسباب اعتقادي ان سفر الرؤيا مشابه للاسراء والمعراج


عبد الحكيم عثمان

الحوار المتمدن-العدد: 3985 - 2013 / 1 / 27 - 15:31
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


السلام عليكم ورحمة الله: عبارة الرؤيا هي تصريف للفعل رأي ,يرى,رويا والرويا تكون بالعين المجرده او بالقلب محسوسه غير مرئيه وارتبطت عبارة الرؤيه بما يراه الانسان في النوم ويقال عنها احلام لقوله تعالى على لسان ابراهيم:
قال يا بني إِني أرى في المنام أني أذبحك} ولقوله تعالى على لسان يوسف:
إِذْ قَالَ يُوسُفُ لِأَبِيهِ يَا أَبَتِ إِنِّي رَأَيْتُ أَحَدَ عَشَرَ كَوْكَبًا وَالشَّمْسَ وَالْقَمَرَ رَأَيْتُهُمْ لِي سَاجِدِينَ,قَالَ يَا بُنَيَّ لاَ تَقْصُصْ رُؤْيَاكَ عَلَى إِخْوَتِكَ فَيَكِيدُواْ لَكَ كَيْدًا إِنَّ الشَّيْطَانَ لِلإِنسَانِ عَدُوٌّ مُّبِينٌ/ولقوله تعالى على لسان فرعون يوسف/
وَقَالَ الْمَلِكُ إِنِّي أَرَى سَبْعَ بَقَرَاتٍ سِمَانٍ يَأْكُلُهُنَّ سَبْعٌ عِجَافٌ وَسَبْعَ سُنبُلاتٍ خُضْرٍ وَأُخَرَ يَابِسَاتٍ يَا أَيُّهَا الْمَلأُ أَفْتُونِي فِي رُؤْيَايَ إِن كُنتُمْ لِلرُّؤْيَا تَعْبُرُونَ,قَالُواْ أَضْغَاثُ أَحْلامٍ وَمَا نَحْنُ بِتَأْوِيلِ الأَحْلامِ بِعَالِمِينَ

فالواضح عندما يقول احدهم رأيت رؤيا يتبادر في ذهن المتلقي على الفور انها رؤيا في المنام وليست رؤيا يقضه ففي الايه التي وردت على لسان فرعون موسى

قَالَ الْمَلِكُ إِنِّي أَرَى ولم يقل في المنام ولكن عندما طلب من الملا الفتوى في رؤياه ماذا كان فهمهم لهذه العباره على الفور فهموا انها رؤية نوم وليست رؤيا يقضه لما ورد عن قولهم في الايه:
وَمَا نَحْنُ بِتَأْوِيلِ الأَحْلامِ بِعَالِمِينَ/ اذا على الفور ادركوا انه ليست رؤيه في عالم اليقضه والرؤيا على ثلاثة انواع كما فسرها رجالات الدين وهي

الرؤيا الصادقه: والتي تتحقق على ارض الواقع بعدرؤيتها

الرؤيا الكاذبه:والتي لاتتحقق

والرؤيا اضغاث احلام: تكون بتأثير العقل الباطن او بتاثيرات اجهزة الجسم والغرض منها ايقاض النائم حال تعرضه لاالمما لعضو اوجهازمن اجهزة الجسم كأمتلاء المثانه اوتخدل في اليد او اضطراب في عمل الجهاز التنفسي اوجهاز الدوران الى غيرها من العوارض الاخرى كالشعور بالبروده الزائده او سخونة الجسم غير الطبيعيه

وعندما تابعت قرأة سفر الرؤيا وتفسيره لم اجد اشاره لامن صاحب السفريوحنا اللاهوتي ولا من المفسرين الذي تعهدوا بتفسير السفر فنجد في النص الاول من السفر قول يوحنا اللاهوتي

كنت في الروح في يوم الرب و سمعت ورائي صوتا عظيما كصوت بوق

وقوله في النص الثاني في ذات السفر


فالتفت لانظر الصوت الذي تكلم معي و لما التفت رايت سبع مناير من ذهب ,و في وسط السبع المناير

ولم يذكر في السفر انه كان في حالة نوم عندما سمع صوتا عظيما ولم يقل انه كان في حالة نوم عندما التفت ناحية الصوت بينما ابراهيم صرح لاابنه انه رأي في المنام انه يذبحه وكذالك فعل يوسف في قوله اني {ايت احد عشر كوكبا وقول ابيه لاتقصص رؤياك على احد وكذالك كما قال فرعون موسى اني ارى سبع بقرات سمان وقوله في طلبه تفسير رؤياه افتوني ان كنتم للرويا تعبرون

ولم اجد في تفسير السفر مايوحي ان يوحنا اللاهوتي كان في حالة نوم

والذي جعلني على اعتقاد تام بان الرؤيا هي مشابه لااسراء ومعراج رسول المسلمين هوماقاله المفسرون للسفر


) يوحنا المتألم لأجل المسيح والمضطهد والمنفى في هذا المكان القاسي يعزيه الله بهذه الرؤيا السماوية فشريك الصليب والألم شريك المجد (رو 17:8).

اذا هي رؤيا سماويه كما اشار الى ذالك مفسري سفر الرؤيا

اضافة لدقة الوصف العاليه التي تمتع بها يوحنا اللاهوتي في سرده لرؤيا وهذا لايتحقق في سرد رؤيا في المنام لان الانسان لاتكون كافةحواسه في يقظه تامه اثناء النوم كما هو في حالة اليقظه

فقد يكون اسري بروحه فقط وليس بجسده ايضا لدينا في الاسلام في قضية الاسراء والمعراج فقد اختلف الرواة او المفسرون فمنهم من يقول ان رحلة الاسراء والمعراج للرسول كانت بالروح فقط ومنهم من يقول ان رحلة الاسراء والمعراج حدثت بروح وجسد الرسول معا

وعلي ماتقدم كل هذه الاسباب التي جعلتي اعتقد ان الله اسرى بروح يوحنا الحبيب الى السماءواعيا ومتيقظا وان رؤيته لحال ملكوت السماء كانت بروحه في حال اليقظه وليست رؤيا في حالة النوم




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,234,996,153
- سفر الرؤيا هل يعني ان يوحنا الحبيب اسري به الى السماء؟
- الاجتهاد تدخل بشري اضر بالدين في كثير من الاحيان
- هل جنة ونار اهل الكتاب كما جنة ونار المسلمين يوم الحساب؟
- ماهو السر وراء اصرار المثلين على استحصال موافقة الكنيسه على ...
- أصل الحديث,لاتبدأوا اهل الكتاب السلام
- حتىى يكون الكاتب عبد الكريم الموسوي منصفا غير منحازا ان يعنو ...
- سيد وسام يوسف هذه الوقائع على الارض
- الوقائع على الارض تدحظ مايدعيه الكاتب داوود
- عدت لتطالب ماطلبت به مسبقا سيد وسام يوسف
- على قاعدة في الاعاده افاده وليس على قاعدة التكرار يعلم الحما ...
- لماذا لم تغير النصوص الانجليه التسامحيه من خلق اتباعها؟
- كيف لثقافه دينيه تحث اتباعها الى التسامح وقبول الاخر وحسن ال ...
- الكاتبه روان صالح أليك ماخفي عنك2
- ماذا تسمي هذا الفعل اخ وسام يوسف
- هو بس مولانا عبد الحكيم ألي لازم يصحى/د .سالم محمد
- الكاتبه روان صالح اليك ماخفي عنك
- الفكر بين التنظير والتطبيق
- حتى تتضح الصورة للقراءوللمتداخلين الاعزاء
- ماذ ا تقول عن هؤلاء سيد ماجد جمال الدين؟
- الكاتب احمد داؤود يقلب الحقائق التاريخيه راسا على عقب


المزيد.....




- شاهد.. النجف الاشرف تستعد لاستقبال بابا الفاتيكان
- هل تعرقل احتجاجات جنوب العراق زيارة بابا الفاتيكان؟
- الكنيسة في العراق
- مستوطنون يشعلون النّار باب الكنيسة الرومانية بالقدس المحتلة ...
- اللواء كميل يحذر من خطورة الوضع الوبائي في سلفيت
- مستوطنون يشعلون النار ببوابة الكنيسة الرومانية بالقدس المحتل ...
- مستوطنون يعتدون على الكنيسة الرومانية في القدس (صورة)
- دوري الدرجة الاولى: اسلامي قلقيلية للمركز الثاني
- كيف أسهم رجال دين مسلمون في الحد من عنف العصابات في كيب تاون ...
- المحكمة العليا الإسرائيلية تجيز الحصول على الجنسية لمعتنقي ا ...


المزيد.....

-  عصر التنوير – العقل والتقدم / غازي الصوراني
- صفحات من التاريخ الديني والسياسي للتشيع / علي شريعتي
- أوهام أسلمة الغرب عند المسلمين / هوازن خداج
- جدل الدنيوية العقلانية والعلمانية الإلحادية / مصعب قاسم عزاوي
- كتاب النصر ( الكتاب كاملا ) / أحمد صبحى منصور
- الماركسية والدين / ميكائيل لووي
- الجيتو الاسلامى والخروج للنهار / هشام حتاته
- الكتاب كاملا :( مسلسل الحُمق في ذرية : علىّ بن أبى طالب ) / أحمد صبحى منصور
- خَلْق الكون في مقاربته القرآنية! / جواد البشيتي
- للقراءة أونلاين: القبر المحفور للإسلام - دراسة نقدية شاملة ... / لؤي عشري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - عبد الحكيم عثمان - اسباب اعتقادي ان سفر الرؤيا مشابه للاسراء والمعراج