أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - بطرس بيو - موقف بني البشر من الحروب














المزيد.....

موقف بني البشر من الحروب


بطرس بيو

الحوار المتمدن-العدد: 3918 - 2012 / 11 / 21 - 19:35
المحور: دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات
    


الكل يعلم ان منذ بدأ التاريخ حتى اوائل القرن العشرين كانت الحروب شئ مستحب لدى الإنسان و كان الشعراء و الكتاب يخلدون بطولات الذين يبلون في الحروب بأشعارهم و مؤلفاتهم. و كان الذي يصول و يجول في الحروب يعتبر بطلاً. فبطولات عنتر العبسي معروفة في الادب العربي. والإمبراطوريات القديمة كالسومريين و الآشوريين و الفراعنة كانوا يخوضون حروب مستمرة. والإسكندر المقدوني وصل إلى حدود الهند و الإمبراطوية الرومانية إمتدت من الخليج العربي إلى سواحل المحيط الأطلسي و العرب شملت فتوحاتهم البلاد الممتدة من حدود الصين إلى اواسط فرنسا، مروراً بشمال اقريقيا. و كانت القبائل العربية في الجاهلية تغير بعضها على البعض. اما نابوليون فسيطر على جميع الدول الأوربية تقريباً و كاد يضم إليها روسيا، و قد الف فارس الخوري ( الأخطل الصغير) البيتين التاليين عن نابوليون:
قـيـل لـنـابـولـيـون ذات عـشـية إذ كان يرقـب فـي الـسمـاء الانـجـــما
من بعد فتح الأرض ماذا تبتغي فـأجـاب انـظـر كـيـف افـتـتـح السمــا
و الأراضي التي كانت تسيطر عليها الإمبراطورية البريطانيىة كانت لا تغيب عنها الشمس. و كان الأستيلاء على بلاد الغير و الإستيطان بها حدث مألوف. فكان من المعتاد ان تغير دولة على جارتها طمعاً في الثروة او لتوسيع الاض التي تسيطر عليها دون ان تبدي اي عذر لإعتدائها.

ثم بتقدم الحضارة البشرية اصبح الحرب شيئاً مكروهاً ينبغي تجنبه بقدر الإمكان. و ذلك بسبب الخسائر الجسيمة بالاتفس و الممتلكات التي تسببها الحروب. وقد أنشأت الأمم المتحدة بعد الحرب العالمية الُثانية هيئة الامم المتحدة لمنع الحروب. فالحرب العالمية الاولى راح صحيتها 16 مليون إنسان. اما الحرب العالمية الثانية فراح ضحيتها ما بين الخمسون إلى السبعون مليون بشر. هذا عدا الخراب الحاصل في المدن من جراء القصف الجوي من الجانبين المتحاربين. و الدليل على تغير نظرة الإنسان للحروب بتقدم الحضارة ان افراد الجيش الفرنسي في حروب نابوليون كانوا يرمون انفسهم في خضم المعركة منادين "يحي الإمبراطور". و في الحرب العالمية الاولى كان الجندي الفرنسي يذهب للقتال بكل حماس للثأر لخسارة فرسا في حرب 1870 ضد المانيا. اما في الحرب العالمية الثانية فلم يكن للجندي الفرنسي نفس الحماس. و خير دليل على تغير نضرة الإنسان للحروب هو الإتحاد الاوربي الذي جمع البلدين المتخاصمين تاريخياً تحت سقف واحد - فرنسا و المانيا.

في إلإنتخابات الرئاسية في الولايات المتحدة الاميريكية لهذا العام خسر الحزب الجمهوري فقط بسبب الحروب اتي شنها بوش الأب و بوش الإبن في العراق و افغانستان، ، مما حمل الناخبون تجنب إنتخاب مرشح حزبهما، رغم ان وضع الولايات المتحدة خلال الاربع سنوات التي قضى فيها اوباما في البيت الابيض ساء في كثير من النواحي. عندما شن بوش الإبن الحرب على العراق عام 2003 كان ليس فقط الشعب الأمريكي ضد هذه الحرب و لكن الراي العام العالمي. فقد قامت مضاهرات ضد هذه الحرب في جميع انحاء العالم بشكل لم يسبق له مثيل في تاريخ الحروب.

كانت الحروب تستغرق سنيناً طويلة فحرب المائة عام بين إنكلترة و فرنسا دامت 116 سنة و الحروب الصليبية التي شنها الاوربيون على المسلمين الذين كانوا يسيطرون على فلسطين دامت مائة و تسعون سنة. و كلما تقدم الإنسان في العلوم اصبجت الحروب اكثر فتكاً فإن لا سمح الله ان قامت حرب عالمية ثالثة، و استخدم فيها السلاح النووي، لا احد يستطع حصر مدى الدمار الذي ستكلفه هذه الحرب.

عندما سئل المسيح عن اياً من الوصايا العشرة يعتبرها في رأيه افضلها اجاب الوصية الأولى و هي محبة الله و بعدها تأتي مباشرة " احب جارك كنفسك". فلو إتبع كل فرد من افراد البشر هذه الوصية و احب اخيه الإنسان بصرف النظر عن من هو هذا الإنسان و ما هو لونه او معتقده او قوميته، لما حذثت الحروب.



#بطرس_بيو (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- تعرض الاديان للنقد
- نقد الاديان
- زوارنا من الكوكب الآخر
- تسامح الإسلام
- تعليق على كلمة الستاذ مصطفى محمد غريب
- كيف نشأت الاديان
- الأساطير الدينية
- رد على تعليق
- الشريعة الإسلامية و جعلها المصدر الرئيسي للقوانين الوضعية
- فقرة دين الدولة في دساتير الدول العربية
- هل توجد الحياة خارج الكرة الارضية؟
- ما هي القومية؟
- كيف نهض الغرب بإقتباسه الحضارة من العرب
- الثورة الفرنسية و الإنتفاضة العربية الحديثة
- الحكم العلماني و الحكم الديني
- مظاهر التحضر
- اوجه التشابه و التباين بين فتوحات الإسلام و الإستعمار الغربي
- العقل و اليمان
- نظرية داروين للتطور
- تاريح عملية الفداء


المزيد.....




- أوكرانيا تنفي نيتها الحصول على 24 طائرة مقاتلة من الحلفاء
- انفجار في مصنع للذخائر تابع لوزارة الدفاع الإيرانية في أصفها ...
- طعن شاب عشريني في متجر هارودز بلندن
- أوكرانيا تفاوض حلفاءها للحصول على صواريخ بعيدة المدى
- بنيامين نتنياهو رئيس الوزراء الإسرائيلي يتعهد برد -سريع- بعد ...
- 3 قتلى وأكثر من 440 جريحا في زلزال ضرب مدينة خوي شمال غرب إي ...
- -الإيكونوميست-: الجيش الألماني في حالة يرثى لها بسبب المساعد ...
- الرئاسة الإيرانية ترد على الشائعات حول بحر قزوين
- ما هي حقيقة المجرة الحلزونية المثالية الشكل التي ظهرت فوق ها ...
- مقتل شاب فلسطيني برصاص الأمن الإسرائيلي بدعوى محاولته إطلاق ...


المزيد.....

- عبد الله العروي.. المفكر العربي المعاصر / أحمد رباص
- آراء سيبويه النحوية في شرح المكودي على ألفية ابن مالك - دراس ... / سجاد حسن عواد
- معرفة الله مفتاح تحقيق العبادة / حسني البشبيشي
- علم الآثار الإسلامي: البدايات والتبعات / محمود الصباغ
- الابادة الاوكرانية -هولودومور- و وثائقية -الحصاد المر- أكاذي ... / دلير زنكنة
- البلاشفة والإسلام - جيرى بيرن ( المقال كاملا ) / سعيد العليمى
- المعجزة-مقدمة جديدة / نايف سلوم
- رسالة في الغنوصبّة / نايف سلوم
- تصحيح مقياس القيمة / محمد عادل زكى
- التدخلات الأجنبية في اليمن القديم / هيثم ناجي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - بطرس بيو - موقف بني البشر من الحروب