أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العولمة وتطورات العالم المعاصر - محمد قانصو - ! whatsapp














المزيد.....

! whatsapp


محمد قانصو

الحوار المتمدن-العدد: 3720 - 2012 / 5 / 7 - 00:09
المحور: العولمة وتطورات العالم المعاصر
    


Whatsapp..

.. لم أكن أتوقّع أن يأتي على النّاس زمان يلتزمون فيه الصّمت, ويفضّلونه على كنوز الكلام تفضيلا!, ويكأنهم قد آمنوا أخيراً أنّ السّلامة في حفظ اللسان, وأنّه من التزم السكوت وأقلّ الكلام اتّصف بالحكمة ..
لقد أتى هذا الزمان حقّا, ولكن على ظهر آلة !.. ويالها من آلة غريبة تتشبّث بها الأيدي, وتتسمّر عليها العيون, ويستغرق معها القوم في سبات, فلا يدلّك على حياتهم إلا تقاسيم وجوههم التي تتغيّر وتتبدّل مع تراقص الأنامل على الأزرار الصغيرة, ولولا ذلك لكنت تحسبهم من الأموات, فهم تارةً يبسمون, وأخرى يعبسون, وحيناً يُدهَشون, وحيناً يغضبون, وحيناً يسكنون, وحيناً يثورون, وحيناً يهدأون, والله أعلم بما يضمرون!!..
الحمد لله, أظنّ أننا وبفضل التكنولوجيا الحديثة أصبحنا نساير الأمم في تطوّرها وتطلّعها نحو الرقيّ, ولطالما قد دخلت تقنيات التواصل الحديثة إلى مجتمعنا فإنّ هذا بشير خير وفأل حسن بابتعادنا عن الثرثرة العقيمة, وتخلّصنا من أوقات الفراغ الطويلة القاتلة ..
الحمد لله, لقد أصبحنا ( واتس آبيون) ودخل الwhatsapp بقوة إلى حياتنا اليوميّة, وبتنا مدمني المحادثة عبر الأجهزة الخلويّة بتقنية whatsapp العالية, ويا سعد من نظر إلى الشّباب في البيوت والشّوارع, في المدارس والجامعات, في المطاعم والمتاجر, في المراحيض والأسرّة, في كلّ مكان, وفي كلّ زمان, منكبّين على هواتفهم, يتحادثون ويتبادلون ما حوت هواتفهم من كلّ غثّ وسمين .
أنقل إليكم يا أحبّتي بعضاً من صور عالم الإدمان على ال whatsapp وعدواه الخطيرة, والتي سرقت النّاس من أنفسهم قبل أن تسرقهم من بعضهم البعض, وحالت بينهم وبين أهليهم وجلسائهم, وحوّلتهم إلى هياكل جامدة تتقارب في المكان, وتتباعد في الوصال لمسافات بعيدة.
واحدة من تلك الصور الكثيرة مشهد لرفاق لي يجلسون حول طاولة مستديرة ولكلّ منهم (واتس آبه) الخاص به, وعالمه الآخر الذي ينتمي إليه . صورة أخرى لزوجين ساهرين, وكلاهما يحمل هاتفاً ويثرثر عبر الwhatsapp مع محادث مفترض في بقعة من بقاع الأرض, وأظنّ هذا المحادث البعيد أقرب لكليهما من شريك الحياة, ورفيق العمر, وقسيم الأنفاس!, و يا حبذا لو تحادثا سويّا ولو عبر whatsapp مشترك فلربما استحال البرود دفئا, والجفاء تقارباً ولو بسحر الكترونيّ قدير ..
يا أحبائي: أنا لست ضد الwatsapp ولا أحكم على أهله بالكفر والضلال, وكيف ذلك ؟ ولا أخفي عليكم أنني عندما كنت أكتب هذه الكلمات استوقفتني محادثة (واتس آبية) مع صديقة قديرة, فلم أخفِ ابتسامة نفرت من شفتيّ على واقع بات يحكمنا وأدمناه, وأصبحنا أسرى له دون اعتراض!

بقلم : الشيخ محمد أسعد قانصو




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,969,744,307
- أقنعة ..
- وطن الوصاية .. لست هنا !!..
- وحدة إسلاميّة بغير شروط ..
- رحمةً بعقولنا ..
- الإسلام المعاصر وتحدّيات الواقع..
- رسالة إلى العام الجديد ..
- النّاس ..
- صناعة الحبّ..
- أنتَ طالق !..
- الجنّ البريء!..
- في بيتنا إنترنت ..
- نبيل ..
- لقاء الخميس ..
- أبو كريم ..
- الإسلام السياسيّ في قفص الاتهام!.
- الشخصانية
- الشعوب العربية بين مطرقة الديكتاتورية وسندان الاستعمار
- المدائن ..
- دويلة الحشيشة في لبنان!..
- المرأة في الميدان.. آيات القرمزي نموذجا..


المزيد.....




- فقط للذواقة.. مقهى في لندن يقدم نوعاً فاخراً من القهوة الناد ...
- الاتحاد الأوروبي يرفض الاعتراف بلوكاشينكو رئيسا لبيلاروسيا ل ...
- الصدر يخاطب الحشد الشعبي حول الاغتيالات والقصف من قبل -منتمي ...
- الكشف عن ميزة كبرى في اللقاح الروسي الثاني المضاد للفيروس ال ...
- فيضانات في مومباي الهندية بعد أمطار غزيرة هناك
- العراق.. تحالف -الفتح- يدين استهداف البعثات الدبلوماسية
- أردوغان يريد أن يصبح جامعا للأراضي الفلسطينية
- طبيب مناعة روسي يكشف 3 مسببات للإصابة المتكررة بـ -كوفيد - 1 ...
- دمشق تودع رجل الدين الإسلامي نور الدين عتر
- شاهد: قوات الحشد العراقية تستأنف عملية القضاء على فلول داعش ...


المزيد.....

- كتاب الزمن ( النظرية الرابعة ) _ بصيغته النهائية / حسين عجيب
- عن ثقافة الإنترنت و علاقتها بالإحتجاجات و الثورات: الربيع ال ... / مريم الحسن
- هل نحن في نفس قارب كورونا؟ / سلمى بالحاج مبروك
- اسكاتولوجيا الأمل بين ميتافيزيقا الشهادة وأنطولوجيا الإقرار / زهير الخويلدي
- استشكال الأزمة وانطلاقة فلسفة المعنى مع أدموند هوسرل / زهير الخويلدي
- ما ورد في صحاح مسيلمة / صالح جبار خلفاوي
- أحاديث العولمة (2) .. “مجدي عبدالهادي” : الدعاوى الليبرالية ... / مجدى عبد الهادى
- أسلحة كاتمة لحروب ناعمة أو كيف يقع الشخص في عبودية الروح / ميشال يمّين
- الصراع حول العولمة..تناقضات التقدم والرجعية في توسّع رأس الم ... / مجدى عبد الهادى
- البريكاريات الطبقة المسحوقة في حقبة الليبرالية الجديدة / سعيد مضيه


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العولمة وتطورات العالم المعاصر - محمد قانصو - ! whatsapp