أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القضية الكردية - عبدالله مشختي - تركيا تغطي فشل سياساتها بالقتل الجماعي للكرد














المزيد.....

تركيا تغطي فشل سياساتها بالقتل الجماعي للكرد


عبدالله مشختي

الحوار المتمدن-العدد: 3593 - 2011 / 12 / 31 - 23:43
المحور: القضية الكردية
    



ان اقدام تركيا بقتل ما يقارب ال40 من شباب الكرد المسالمين عن طريق طائرات عسكرية قد فاقت كل الاعتبارات الانسانية وتعد جريمة بشرية جديدة تضاف الى ماسبق من جرائم ارتكبتها العسكرتارية التركية الشوفينية التي ترفض وتنبذ كل ما يمت بصلة الى الكرد .ان التغطية على فشل السياسة التركية لحكومة اردوكان في الساحات والميادين الخارجية لا تمنحها المبررات لشن حرب ابادة على الكرد .وان هذه الجريمة كشفت مرة اخرى عن الوجه البشع للنوايا التركية فيما يخص حقوق ووجود الشعب الكردي في كردستان تركيا .والتي لازالت ومنذ سنوات تتلكأ وتتحجج بمختلف المبررات من للتنصل من تنفيذ سياسات انسانية فيما تخص الاتزام والانصياع للنداءات والطلبات الدولية في ايجاد حل عادل وسياسي لاكثر قضايا تركيا تعقيدا وعمقا وتأثيرا على اوضاعها الداخلية والخارجية التي هي القضية الكردية .
ان عدم تمكن تركيا وحتى الان او عدم جديتها في ايجاد مخرج سلمي لهذه القضية هو السبب الرئيسي لفشل سياسات تركيا الخارجية .وان حكومة حزب العدالة والتنمية لن تتمكن ان تحقق النجاح التي تنشده لتركيا الا من خلال انهاء القضية الكردية وحلها بالسبل والوسائل الدبلوماسية والسلمية . ان تصعيد وتيرة العنف والابادة الجماعية ضد الكرد لن تخدم تركيا بل ستخلق لها ازمة حقيقية سواء على الصعيد الداخلي او الصعيدين الاقليمي والدولي،وان الحكومة التركية ستعمد كما في حالات اخرى الى تقديم اعتذاراتها الى الكرد لما حدث بحجة الخطأ وسوء تقدير المعلومات الاستخبارية او غير ئلك.لكن المهم ان تبادر نركيا الى اثبات النية ان كانت فعلا صادقة في نياتها وتوجهاتها الى المبادرة لجعل هذه الكارثة بمثابة نقطة انطلاق جديدة للسير على طريق حل القضية الكردية .
ومن جانب اخر على حكومة اقليم كردستان ان تبادر الى اتخاذ مواقف اكثر حزمة وان لا تكتفي بالتأسف والحزن على الضحايا من اجل استقدام شركات تركية اخرى الى كردستان ليكون كردستان بمثابة مصدر خير لضخ المليارات من الدولارات الى تركيا وانعاش اقتصادها يوميا ،بل عليها ان تتخذ مواقف صارمة وحازمة تجاه الدولة التركية والضغط على عمل شركاتها في كردستان كي يكون ع7امل ضغط عليها لاعادة حساباتها ولتتيقن بان الكرد في أي بقعة كانت لن تتهاون ولن تتخاذل في الدفاع عن بني جلدتهم سواء كانوا في تركيا او ايران او سوريا .وان تتحرك حكومة اقبيم كردستان على الرائ العالم العالمي لفضح هذه الجرائم التي ترتكب بحق الكرد بين حين واخر.
وما التظاهرات العارمة التي اجتاحت مدن وبلدات الاقليم الا رسالة قوية الى حكام تركيا تفهمهم بان الكرد لن يقفوا ساكتين ومتفرجين لهذه الجرائم الابادة البشرية بحق اخوتهم من الاطفال والشباب المسالمين وان تعنت الحكومة التركية على الحل العسكري لقضية الكرد هناك لن تجلب لهم سوى المزيد من المأساة والمشاكل ،وان المقاومة الكردية ستبقى لمواجهة الالة العسكرية التركية طالما لا تؤمن بالحلول السلمية عبر الحوار والتفاهم.
ان القضية الكردية اليوم باتت قضية محورية اقليمية بل ودولية وان كانت امريكا لازالت تؤيد تركيا في مواقفها من حزب العمال الكردستاني ،ولكن القضية الكردية تكسب عطف دولي غربي واقليمي ولم يعد بامكان تركيا التملص من مهماتها وواجباتها تجاه هذه القضية التي تهم تركيا اكثر من اية جهة اخرى.






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- العراق والازمة الجديدة ابعادها .... ومسبباتها
- قرأت ولكن لم يصدق عقلي
- العراقية لن تستفيد من سحب الثقة من حكومةالمالكي
- الكرد والامازيغ مشتركات في الاهداف وهضم الحقوق
- الخلافات وعدم الثقة لن تحسن الوضع العراقي
- من يقف وراء التدهور الامني ؟؟؟
- برلمانات العراق للاحزاب ام للشعب
- المناطق المتنازعة بين الحلول الكردية وتفكير الاخرين
- وعود بشار الاسد هل ينقذ نظامه من السقوط ؟
- اصحاب الكراسي والسلطة الهاربين من الشعب
- رئاسة نوابها اكثر من حاجتها
- هاجس الخوف يسرى في اوصال الانظمة العربية
- مدى نجاح الصحافة المستقلة في العراق الجديد
- حكومة ترضية الاطراف السياسية
- عدم الثقة تشوه الانتصار السياسي الذي تحقق
- ازمة العراق السياسية لن تحل بالدعوات الاقليمية
- في الشأن العراقي وحكومته المرتقبة
- قرار مجلس محافظة الموصل لا يخدم مصلحة المحافظة
- كيانات صغيرة تتشكل وتبقى كردستان الكبيرة خارج السرب
- ماذا حققت امريكا للعراق قبل انسحابها وانهاء حربها


المزيد.....




- اعتقالات ومنع إسعاف مصابين.. شهيد وعشرات الجرحى بمواجهات مع ...
- مجلس أوروبا يحضّ اليونان على وقف صد المهاجرين والوفاء بالتزا ...
- مجلس أوروبا يحضّ اليونان على وقف صد المهاجرين والوفاء بالتزا ...
- الأمم المتحدة تدعو لمضاعفة لقاحات كورونا وتوزيعها بشكل أكثر ...
- مطرانية البحيرة تُعلق على إعدام وائل سعد قاتل الأنبا أبيفاني ...
- الأمم المتحدة تندد بـ-تراجع- حرية التعبير في إقليم كردستان ا ...
- الأمم المتحدة تدعو إلى مضاعفة إنتاج لقاحات كورونا في العالم ...
- ازدياد عمليات توقيف المهاجرين غير الشرعيين على الحدود الأمري ...
- أردوغان: نداؤنا من منبر الأمم المتحدة بأن العالم أكبر من خمس ...
- حقوق الإنسان تسجل مفارقات في قرارات اللجنة التحقيقية بحريق م ...


المزيد.....

- العنصرية في النظرية والممارسة أو حملات مذابح الأنفال في كردس ... / كاظم حبيب
- *الحياة الحزبية السرية في كوردستان – سوريا * *1898- 2008 * / حواس محمود
- افيستا _ الكتاب المقدس للزرداشتيين_ / د. خليل عبدالرحمن
- عفرين نجمة في سماء كردستان - الجزء الأول / بير رستم
- كردستان مستعمرة أم مستعبدة دولية؟ / بير رستم
- الكرد وخارطة الصراعات الإقليمية / بير رستم
- الأحزاب الكردية والصراعات القبلية / بير رستم
- المسألة الكردية ومشروع الأمة الديمقراطية / بير رستم
- الكرد في المعادلات السياسية / بير رستم
- الحركة الكردية؛ آفاق وأزمات / بير رستم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الكردية - عبدالله مشختي - تركيا تغطي فشل سياساتها بالقتل الجماعي للكرد