أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مقابلات و حوارات - عزيز باكوش - الترويج لنطاق taalim.ma الان ماالسياق وما هي الرهانات ؟















المزيد.....

الترويج لنطاق taalim.ma الان ماالسياق وما هي الرهانات ؟


عزيز باكوش

الحوار المتمدن-العدد: 3330 - 2011 / 4 / 8 - 08:06
المحور: مقابلات و حوارات
    


حملة وزارة التربية الوطنية لتفعيل المشاركة التعليمية الواسعة ضمن موقع أطلقته بشراكة مع مايكروسوفت سنة 2009 في حجم تظاهرة تراهن من خلالها على تنويع قنوات الاتصال بين الهيئة التعليمية والمصالح الإدارية بمختلف مكوناتها وإرساء تواصل مرن على مختلف المستويات. الملحق التربوي حاور الأستاذ محمد الأزمي حسني رئيس مصلحة الإحصاء والمعلوميات حول سياق الخدمة taalim.ma أهدافها ورهاناتها
أعد الحوار عزيز باكوش

تنظيم يوم تواصلي حول موقع taalim.ma على شكل تظاهرة رقمية الآن لماذا؟؟

ليست تظاهرة رقمية وإنما يوم تواصلي يندرج في إطار إرساء تواصل مرن في مختلف مستويات المسؤولية بين الشركاء والفاعلين داخل منظومة الإعلام الحالية ، لنقل أنه يوم للتقاسم والمشاركة سيحضره رؤساء المشاريع E4P2 . E3P5 ومديرو المؤسسات التعليمية المعنية بتجريب استعمال النطاق taalim.ma وعددها 16 مؤسسة هذا بالإضافة الى وحدة نظم المعلومات والصيانة وخلية الاتصال فضلا عن رؤساء الأقسام والمصالح بالأكاديمية . إنه سياق ضمن إستراتيجية حكومية تسعى لتطوير آليات التواصل وتنويع قنواته بين المصالح المركزية للوزارة ونساء التعليم ورجاله بما يخدم مختلف القضايا وأشكال التواصل لتداول المعلومة تخزينها أو إيصالها على نحو يتيح السرعة والنجاعة .

لنتحدث أولا عن السياق العام ؟

نحن نعتقد أن التدبير المنسجم والفعال لمنظومة التربية والتكوين يقضي في أحد أهم مكوناتها إرساء وتطوير منظومة معلوماتية مندمجة وفعالة كما يدعم بشكل قوي تطوير طرق سلسلة للتواصل بين مختلف مستويات التدبير بمنظومتنا التربوية ، وهي في الوقت الراهن من الرهانات الحاسمة ومن أولويات الوزارة والأكاديميات التابعة لها إن على مستوى تفعيل وأجراة بنود المشاريع البرنامج الاستعجالي أو في الشق المنسجم مع التوجهات التي تستهدف تحسين منظومة الإعلام وتعزيز البنيات الأساسية للنظام الاعلاميائي بشكل عام . بناء على ماسبق أطلقت الوزارة بشراكة مع شركة ميكروسوفت منذ دجنبر 2009 خدمات موقع taalim.ma خاص بمديرات ومديري المؤسسات التعليمية في المرحلة الحالية على أن يشمل باقي فئات الأسرة التعليمية ، ومن المهم هنا الإشارة الى انه تم اختيار ثلاث أكاديميات- فاس بولمان- الرباط سلا زمور زعير وسوس ماسة درعة " للتجريب على ان يشمل باقي الأكاديميات في مراحل التعميم المقبلة .

هناك من يتحدث عن تجربة فاشلة في هذا المجال وهل يمكن الحديث عن تعاقد أو عن دفتر التحملات الجهوي المتعلق بمشروع دعم واستعمال هذا النطاق ؟

كانت هناك تجربة أولى لتعميم نطاق Taalim.ma على جميع مديري المؤسسات التعليمية لكن استعمال هذه الوسيلة في مهام المدير الإدارية لم تصل إلى مستواها حيث عرفت عدة مشاكل نذكر منها: عدم التحسيس والتواصل حول هذا المشروع، حيث لوحظ في المرحلة الأولى التركيز على ما هو تقني، وإغفال الجانب التواصلي والذي يكتسي أهمية بالغة.الزمن المخصص لتكوين المديرين في هذا المجال لم يكن كافيا.ولتجاوز كل هذه النواقص والمعوقات، نلاحظ أن هناك مقاربة جديدة لضمان نجاح هذا المشروع ، حيث تم اختيار أكاديمية فاس - بولمان للتجربة مع أكاديمية الرباط سلا زمور زعير وسوس ماسة درعة والذي جاء وفق معايير محددة منها:تجهيز جميع المديرين بحاسوب محمول وطابعة وواصل للأنترنيت بالإضافة إلى استفادة كل المديرين من التكوين في المعلوميات، مع التركيز في هذا التكوين على استعمال هذه الآلة، وكذا اعتماد مجموعة تطبيقات Taalim.ma؛ تتبع دائم لهذا المجال من طرف المنسق الجهوي والمنسقين الإقليميين وسهولة التواصل المباشر مع هؤلاء المنسقين إن على مستوى المركز، الجهة، الإقليم أو المؤسسات التعليمية؛استعمال مديري المؤسسات التعليمية لمجموعة من البرنام معتمدة مركزيا لتيسير العمل الإداري، نذكر منها ESISE، وبرنام تدبير الزمن المدرسي...؛استئناس مجموعة من المديرين بعملية التراسل الإلكتروني بين مصالح الأكاديمية ، ومصالح النيابة وبينهم ؛وجود تشبيك إلكتروني بين مجموعة من مديري المؤسسات التعليمية النشيطين في هذا المجال؛توفر كافة المعطيات الخاصة بالفئات المستهدفة (مديرين ، أساتذة)؛تجريب النسخة الجديدة من المشروع بثلاث أكاديميات، حيث تم إشراك مجموعة من المتدخلين والفاعلين إن على الصعيد المركزي، الجهوي، الإقليمي أو المحلي (مديرية منظومة الإعلام، قسم الاتصال بالوزارة، المركز الوطني للتجديد التربوي، مصلحة الإحصاء والمعلوميات، منسقي مشروع E3P5 و E4P2)؛عقد عدة لقاءات تحضيرية تنسيقية وتشاورية حول هذا المشروع على صعيد المركز الجهة والأقاليم؛إضافة المقاربة التواصلية إلى المقاربة التقنية حتى نضمن نجاح هذا المشروع؛التركيز في هذه المرحلة على تطوير الاستعمالات وليس الوقوف عند إحداث العناوين الإلكترونية؛اعتماد مقاربة جديدة تتمحور حول تجريب هذا المشروع بثلاث أكاديميات رائدة قبل تعميمه على باقي الأكاديميات؛تحديد مجالات استخدام Taalim.ma بين الأكاديمية والنيابة من جهة والمديرين والأساتذة من جهة أخرى.

هل يمكن الحديث عن أهداف مضمونة على المديين القريب أو المتوسط ؟

في تقديرنا تبدو عملية الارتقاء بمهام الإدارة التربوية هدفا استراتيجيا عبر تحسين ظروف اشتغالها بواسطة اعتماد تكنولوجيا المعلومات والاتصالات كآلية تواصل أساسية ليس لما تتيحه من سرعة ونجاعة في تداول المعلومة وتقاسم المعطيات بين مختلف الفاعلين داخل المنظومة فحسب، ولكننا نعتقد أن كل ذلك من شأنه تمكين السيدات والسادة مديرات ومديري المؤسسات التعليمية من لعب دور محوري في بلورة أهداف البرنامج الاستعجالي وكسب رهان تطوير المدرسة المغربية ، انطلاقا من الأهمية التي توليها الوزارة لتكثيف التواصل الداخلي وتنويع قنواته وذلك باعتماد تكنولوجيا الإعلام والاتصالات كآلية تدبيرية فعالة فيما يتعلق بتداول وتقاسم المعطيات بين مختلف الفاعلين داخل المنظومة من هنا جاءت المبادرة بإطلاق خدمة taalim.ma ورسم الأهداف المأمولة على المستويين المتوسط والبعيد. من ناحية ثانية نعتقد أن الأهداف المرجوة من إطلاق هذه الخدمة بالدرجة الأولى سواء على المدى القريب والبعيد هي تقوية وتحسين التواصل المباشر والعمل التشاركي بين مديرات ومديري المؤسسات التعليمية وبين المصالح الإدارية لقطاع التعليم المدرسي وذلك طبعا بعد تمكينهم من عنوان الكتروني مهني يساعدهم على تسهيل الولوجيات والحصول على خدمات الكترونية متنوعة . وتزويدهم بانتظام بكل المعطيات والمستجدات التي ستمكنهم من تطوير قدراتهم التدبيرية .

لكن أغلب رجال التعليم يتوفرون على خدمة الكترونية جارية فلماذا هذه الضجة ؟

نحن نعتقد أن الترويج لنطاق taalim .ma يمنح المنخرطين من الهيئة التعليمية بمختلف مكوناتها خدمات الكترونية عامة و متنوعة ، لكنه بشكل أكثر حماية يتيح فضاءات للإشتغال وتقاسم وتخزين الوثائق والتنسيق والتعاون بين رجال ونساء التعليم . ومن شبه المؤكد أن خدمات من هذا القبيل من شأنها أن تساهم في تقوية التفاعل وتحسين الاتصال المباشر بينهم وبين المصالح الإدارية للقطاع على جميع المستويات بأمان ومهنية التحضير بكيفية مقبولة قد يساعد على تجاوز اختلالات الماضي هل تم ذلك جيدا ؟ بالطبع ، لقد واكبت عملية إطلاق هذه الخدمة مجموع من العمليات نذكر من بينها تهيئ قاعدة معطيات خاصة بالمديرين تعميم العناوين الالكترونية لفائدة المديرين انجاز استطلاع للرأي استهدف عينة محدود من اجل معرفة مدى استعمال هذا الموقع من طرف المديرات والمديرين.ونأمل أن تكون النتائج مشجعة .

تحدثتم عن مرحلة التجريب ، ما معايير انتقاء المؤسسات ال16 المعنية بالتجريب ؟

صحيح ، لقد تم اختيار مديري المؤسسات المعنية بالتجريب من ذوي الدينامية الملموسة في المجال التواصلي ، والمجهزين بحواسب مع واصل – موديم -الانترنيت وكذلك ركزنا في هذه العملية على اختيار مؤسسات ذات مناخ ايجابي بين المدير وهيئة التدريس وهذا عامل مهم بالنسبة إلينا كما استحضرنا استفادة الفئة المستهدفة من تكوينات قبلية حول استعمال تطبيقات معلوماتية، توفر كافة المعطيات الخاصة بالفئة المستهدفة ،و اعتماد استئناس المديرين بالتراسل الالكتروني بين مصلح النيابة وبينهم ، كما أصدرنا بطاقات تقنية حول المؤسسات التعليمية المحتضنة لتجربة تفعيل خدمات الموقع الالكتروني taalim.ma.

هل لديكم خطة أو استراتيجية لضمان نجاح المشروع ؟

لقد انطلقنا أولا من تكوين فريق جهوي وفرق إقليمية تضم مجموعة من الفعاليات لضمان نجاح هذا المشروع، عقدنا عدة لقاءات وأعددنا مخططا تواصليا وبرمجنا لقاءات تنسيقية بين الفرق الجهوية والإقليمية بشكل يضمن التفاعل الجدي بين جميع الفعاليات على الصعيد الجهوي الإقليمي والمحلي حتى يتسنى التعريف بأهداف المشروع والتحسيس بأهمية الخدمات التي ستقدمها هذه العملية من اجل ارفع من القدرات التدبيرية للسيدات والسادة المديرين والمديرات. ونحن في مرحلة التنسيق الفعلي في أفق الإعداد لبرامج إذاعية جهوية إقليمية ومحلي للتعبئة والتواصل حول المشروع تعليم,ماعقد لقاءات دورية مع مدراء المؤسسات التعليمية التي تم اختيارها للتجريب للتعريف والتحسيس وإرساء مشروع taalim.ma، التشبيك بين مختلف المتدخلين في عملية التواصل عبر taalim.ma مفتشين مديرين أساتذة وتلاميذ تقييما لتجربة توزيع المهام بين جميع المتدخلين الاكاديمية النيابة المؤسس التعليمية المدير.
أعددنا برنامج عمل يعتمد على مكونين للمشروع الأول تقني والثاني تواصلي على صعيد الأكاديمية. المكون التقني يشتمل على إعداد الوسائط الالكترونية وتعميمها اشراك وتشجيع جميع الفاعلين داخل المؤسسة مدير ادارةتوبوية أساتذة تلاميذ عل استعمل هذه الوسيلة الجديدة في التواصل.مكون تطوير الاستعمالات: اعدادمخطط تواصلي خاص بالعملية الاعداد لبرامج إذاعية جهوية للتعبئة والتوصل.

- كمصلحة الإحصاء والمعلوميات، على ماذا تراهنون من خلال هذا الدعم القوي لنطاق Taalim.ma

بالنسبة لأكاديمية فاس بولمان فإن مصلحتنا ، تراهن على عدة مرتكزات لإنجاح هذا المشروع المهم والحداثي، حيث سنعتمد: مقاربة تشاركية على أوسع نطاق إن على صعيد الفريق الجهوي أو الفرق الإقليمية؛ حسن اختيار المؤسسات التعليمية التي سيتم تجريب هذا المشروع بها، بالمراهنة على مديرين ذوي دينامية ولهم مجموعة من المقومات ضمنها، علاقة إيجابية وتواصلية مع هيئة التدريس ، القابلية على العمل ضمن فريق...إضافة الجانب التواصلي إلى الجانب التقني ، برمجة عدة لقاءات تواصلية وتحسيسية حول هذا المشروع بالتركيز على مدى أهميته في تحديث وتطوير المدرسة المغربية. مشروع Taalim.ma هو مشروع تقني تواصلي يسعى إلى تطور الاستعمالات في هذا المجال من طرف جميع الفاعلين التربويين ( مديرين، مفتشين، أساتذة، تلاميذ، إداريين...)، حيث سيوفر لهم عدة خدمات إلكترونية متنوعة من فضاءات للاشتغال والتقاسم وتخزين الوثائق والتنسيق والتعاون فيما بينهم وكل هذه الخدمات من شأنها أن تساهم في تقوية التفاعل والتواصل المباشر بينهم وبين المصالح الإدارية للقطاع على جميع المستويات.

أعلنت الوزارة أنها ستطلق مباراة وطنية لفائدة المديرات والمديرين لاقتراح سيناريو حول التشبيك بين مختلف الفاعلين التربوين هل لديكم فكرة حول أهدافها والغاية من ذلك؟

المباراة التي ستنظمها الوزارة تأتي في إطار التشجيع على الاستعمال الأمثل للخدمة الالكترونية ومساهمة منها في الرفع من مستوى التفاعل التربوي عبر الاستعمال المندمج لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات ويجب أن يراعي السيناريو المشارك اقتراح مجالات للعمل والتعريف بالخدمات الالكترونية كما يقترح التعريف بالاستعمالات والتوظيفات المقترحة للتطوير وآليات من شانها تحسين وتسهيل استعمال الخدمة الالكترونية Taalim.ma ولابد من التذكير أن كتابة السيناريو يجب أن تكون باللغة العربية وان لا تتجاوز خمس صفحات رقمية يبقى أن عملية الانتقاء ستتممن طرف لجنة مركزية قبل أن يتم الإعلان الرسمي عن تتويج أصحاب السيناريوهات الفائزة خلال المنتدى الخاص بالمباراة الوطنية حول تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في ميدان التربية والتكوين بتاريخ 27 ماي 2011 .
أعد الحوار عزيز باكوش







قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- محمد رامي : المطلوب تطهير الصحافة الجهوية من الشوائب وتدعيم ...
- فاس والكل في فاس 224
- تجميع بحث ودراسة حول بيداغوجيا الإدماج وبيداغوجيا الكفايات ( ...
- جمعية رؤساء شركات مقاولتي بفاس تدق ناقوس الخطر
- * في الندوة التي نظمها القطاع النسائي الاتحادي بتنسيق مع الك ...
- فاس والكل في فاس 223
- توحيد خطة العمل بالنسبة للأساتذة بخصوص استراتيجية التقويم ال ...
- الرياضة المدرسية وسؤال الجدوى
- الحوار الاجتماعي بالقطاع الخاص في المغرب الراهن والافاق
- الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة فاس بولمان والنيابة ...
- لماذا تخرب المدرسة العمومية وتنهب الممتلكات العامة تضامنا مع ...
- نحو مقاربة جديدة لمفهوم التواصل بين وزارة التربية الوطنية وم ...
- فاس والكل في فاس 222
- قدر فاس أن تكون رائدة وقاطرة
- فاس والكل في فاس 221
- فاس والكل في فاس 42
- المهرجان الوطني العاشر للفيلم التربوي بأكاديمية فاس
- أعضاء المجلس الإداري بجهة فاس بولمان يثمنون مشاريع تمأسس الإ ...
- ورشات قرب برنامج GENIE نيابة اقليم بولمان المغرب
- نساء التعليم ومقاربة النوع في دورة تكوينية للنقابة الوطنية ل ...


المزيد.....




- -خبير في اختيار الملابس-..نظرة على إرث عمره 73 عاماً تركه ال ...
- هذا البلد يواجه حصيلة وفيات كارثية بسبب كورونا حيث يقتل 3 أش ...
- الصحة السورية: كورونا ينتشر في محافظات جديدة ولم نتجاوز الخط ...
- الكرملين يبلغ سفير واشنطن بكيفية رد روسيا على العقوبات الأمر ...
- أردوغان: علاقاتنا مع إسرائيل لن تصل للمستوى المأمول
- مصر.. معركة عنيفة بالأسلحة وسقوط عدد من المصابين
- مصر.. جدل كبير حول علاقة شيريهان بعلاء مبارك بسبب معلومات حو ...
- الصين ترسل رسالة ضمنية لواشنطن من قرب تايوان!
- الإمارات تدين هجمات الحوثيين على السعودية
- إسرائيل تمنع غير الملقحين ضد كورونا من دخول الأقصى


المزيد.....

- ملف لهفة مداد تورق بين جنباته شعرًا مع الشاعر مكي النزال - ث ... / فاطمة الفلاحي
- كيف نفهم الصّراع في العالم العربيّ؟.. الباحث مجدي عبد الهادي ... / مجدى عبد الهادى
- حوار مع ميشال سير / الحسن علاج
- حسقيل قوجمان في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: يهود الع ... / حسقيل قوجمان
- المقدس متولي : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- «صفقة القرن» حل أميركي وإقليمي لتصفية القضية والحقوق الوطنية ... / نايف حواتمة
- الجماهير العربية تبحث عن بطل ديمقراطي / جلبير الأشقر
- من اختلس مليارات دول الخليج التي دفعت إلى فرنسا بعد تحرير ال ... / موريس صليبا
- أفكار صاخبة / ريبر هبون
- معرفيون ومعرفيات / ريبر هبون


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مقابلات و حوارات - عزيز باكوش - الترويج لنطاق taalim.ma الان ماالسياق وما هي الرهانات ؟