أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المغرب العربي - عزيز باكوش - لماذا تخرب المدرسة العمومية وتنهب الممتلكات العامة تضامنا مع أحداث ليبيا؟ فاس صفرو نموذجا















المزيد.....

لماذا تخرب المدرسة العمومية وتنهب الممتلكات العامة تضامنا مع أحداث ليبيا؟ فاس صفرو نموذجا


عزيز باكوش

الحوار المتمدن-العدد: 3291 - 2011 / 2 / 28 - 02:54
المحور: اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المغرب العربي
    


بات على الشرطة العلمية والتقنية بفاس كما بغيرها من المدن المغربية أن تتحرك الآن وتعتقل كل من شوهد عبر أشرطة الفيديو المنتشرة في سماوات الله وهو يفتخر بكسر الأبواب ونهب أملاك محتوياتها من أملاك المواطنين ، فاللصوص من ذوي السوابق والمنحرفون خططوا ورسموا عن سابق إصرار وترصد وابتدعوا وتكتكوا للنهب والتخريب بدقة متناهية مستغلين التعليمات الصادرة لاجهزة الأمن بعدم الاحتكاك مع المتظاهرين ، حيث أنشئوا لجنا وخلايا تم تكليف بعضها بالكسر وأخرى للنهب فيما أسندت مهمة توثيق مشاهد الرعب هذه بكاميرات الهواتف المحمولة حتى يسهل تداولها من جهة و يسهل توزيع الغنيمة بعد تجميعها في مكان محدد من جهة ثانية .

طائرات هيلوكبتر تابعة للدرك الملكي استمرت في التحليق على علو منخفض بسماء المدينة بعد ليلة دامية من المواجهات في مواقع متعددة بفاس ، فلا مجال للتأكيد أن ما حدث لا يمت الى منطق الاحتجاج السلمي أو التمدن الحضاري بصلة ، فإلى حدود الأمس ما يزال الحابل مختلطا بالنابل والرعب يسيطر على نفوس الأمهات اللواتي تعودن مرافقة أطفالهن الى المدارس البعيدة على متن النقل المدرسي ، فمشاهد السيارات المشتعلة والمهشمة تملا الفضائيات حيث لا يسع كل غيور ومحب لوطنه سوى إدانة أعمال الشغب والتخريب وتوجيه الاحتجاج من مجراه السلمي الى مجراه المهدد بكل الاحتمالات السيئة

الجريدة قامت بتحويمة خفيفة حول بؤر التوتر بفاس واستطلعت آراء المواطنين لتكتشف حقائق صادمة عن كيفية تدبير المواطن العادي للأزمة ، يقول حارس ليلي بالمدينة العتيقة بعد الانفلات الأمني الخطير قامت وداديات الأحياء السكنية ببا ب الخوخة بنصب حواجز ومتاريس من اجل حماية مصالح السكان أما بمنطقة عين هارون فقد أكد لنا بائع متجول استعمال القنابل المسيئة للدموع بكثافة من اجل تفريق المتظاهرين الذين بدا حماسهم في النهب والتخريب بلا حدود خاصة حين علموا أن الطبيعة الأمنية للمنطقة قبلت الفراغ هذه المرة، وأن الأمن منعدم و أن متابعة الأوضاع عن بعد من طرف أجهزة الأمن خيار استراتيجي ، وأن أوامر بعدم احتكاك عناصر الأمن بالمتظاهرين واللصوص ساعة اقترافهم لجرائمهم استراتيجية ذو حدين . فمن جهة أمنت مختلف أشكال التخريب والنهب ومن جهة ثانية أكدت لدى عموم الناس أن سياسة الردع والجزر بل والقصاص ضد هؤلاء باتت مطلبا شعبيا لا حياد عنه.

منذ الساعة العاشرة من صباح يوم الاثنين انطلقت مجموعة من الطلبة الذين كونوا لجنا ومجموعات قصد إخراج التلاميذ من المؤسسات التعليمية الخاصة والعمومية ، هذا وحده كان كافيا لخلق جو من الهلع في نفوس أسر المتمدرسين من كل الأعمار والأسلاك الأمر الذي خلق حركة غير عادية في العديد من الأحياء بالمدينة خاصة الأحياء التي يتواجد بها عدد كبير من المدارس و الاعداديات من بينها حي مونفلوري - حي عوينة الحجاج - بن دباب - عين هارون - بنسودة - المرينيين- سهب الورد- والحي الجامعي الذي عرف إضافة للطلبة تواجد بعض العناصر الأجنبية خاصة من الأفارقة متحمسة للقيام بكل شيء من أجل إقرار الفوضى حتى تسقط الحكومة والبرلمان حسب الشعارات التي ظلوا يرددونها .

أوضاع مرتبكة قلق وفوضى خلقت نوعا من عدم الاستقرار في المدينة التي أغلقت جل متاجرها ومدارسها ومقاهيها، وأصبحت الساكنة تتجمع في الساحات الكبرى في حالة من الذعر . ومما زاد الوضع استفزازا هو تلك الممارسات التي كان يقوم بها القاصرون بين الفينة و الأخرى حيث ما يكاد أحدهم يصرخ وهو يرشق هدفا ما حتى تصبح السيارات والمارة أهدافا محددة وتتحول المنطقة الى ساحة حرب غذاؤها الصراخ والحجارة .
يقول " ذ مر " لابد من الإقرار بفشلنا ،وأن اختلالات خطيرة تشوب منظومتنا التربوية متسائلا " الم يكن هؤلاء في يوم من الأيام تلاميذا في فصولها؟ ويضيف متحدث آخر في نوع من الحسرة " تلاميذنا باتوا متأثرين بكل شيء ، ولكنهم لم يستطيعوا مواكبة إيقاع العالم إيجابيا ، نحن مازلنا متخلفين عن الركب ، حيث نغلق مدارسنا مع أول صيحة يطلقها تلاميذ قاصرون ، بل نفكر بإغلاق كافة المجالات الحيوية من اجل احتواء تظاهرة احتجاجية ينفذها جحفل من ذوي السوابق والمنحرفين ؟
ويضع احد المواطنين أصبعه على الجرح حين يقترح في إطار تدبير الأزمة تحديد النقط السوداء والتنسيق مع المصالح الأمنية في شانها ، مؤكدا في ذات الوقت " ليس صحيحا أن التلاميذ هم من قام بالتخريب ، وإنما غرباء وفئات من ذوي السوابق ، لكنهم في نهاية المطاف تلاميذ مدارسا بالأمس القريب.
ويذهب أحد الأساتذة بعيدا حين يؤكد أن عمل النوادي والجمعيات والمنتديات والمراكز التربوية ومجالس التدبير وشبكات المجتمع المدني التي فاض مداد الوزارة في تدبيج المآت من المذكرات في شأنها تقف ديناميتها عند حدود الساعة السادسة مساء، حيث يصبح أمر فرض الانضباط والقانون بيد المخزن . ويضيف متسائلا أليس كافة أعمال التخريب والنهب انطلقت بداية من الساعة السادسة مساء ؟ ألى يدخل ذلك ضمن اختصاص الجهات الأمنية ؟ وإذا أضفنا انعدام شروط الحماية وتواجد المؤسسات خارج المجال الحيوي فضلا عن قصر الأسوار المحيطة بها والمفروض أن تكون ذرعا واقيا لها ، وعدم توفر العديد من المحلات التجارية والخدماتية على شروط الحماية من حراسة وإنذار ، فان الأمر بات سببا مباشرا يشجع على الاعتداء . الى ذلك بدت إعدادية عين هارون بفاس الشمالية أكثر المجالات العمومية تأثرا حيت تم تهشيمها والعبث بمحتوياتها على الآخر. و ظل مديرها يتصل بالمصالح الأمنية لساعات ولا مجيب إلا من نائب الوزارة الذي زاره بعين المكان وخفف عنه أحزانه . في هذه النقطة بالذات ، لا بد من تقديم تحية إكبار الى كافة الأساتذة بالمؤسسات التعليمية خاصة الإعدادية والثانوية المتواجدة بالحزام على دورهم البطولي في حماية المؤسسات في غياب تام لأجهزة الأمن ، وهنا يطرح السؤال : هل قدمت المدرسة منتوجا بيداغوجيا يحميها من مثل هذه الصدمات ؟
نعم للشارع منطقه الخاص وتصوره لتحسين الأداء السياسي في المغرب وله مطالبه المشروعة التي نحترمها ولكن لماذا تخرب المدرسة العمومية تضامنا مع أحداث ليبيا ؟ يقول مدير الاكاديمية في لقاء تواصلي له بالمناسبة ويضيف متسائلا" لابد أن هناك اختلالا ما على المدرسة التداول في شانه الآن وليس غدا ؟
من هنا أهمية المذكرة المستعجلة التي روجتها وزارة التربية الوطنية والتي هابت من خلالها الى جميع الأكاديميات التعجيل باقتراح آليات لحماية المدرسة العمومية.
في موضوع ذي صلة، أسفرت تدخلات رجال الأمن الخاص عن تحقيق انجازات استباقية مهمة جدا كانت كانت ناجعة ، حيث تمكنت من تفكيك ميليشيا من ذوي السوابق كانت تخطط لسرقة مركز تجاري في أحد الأحياء الراقية بفاس ، هذا الأمر حال دون أن تتحول بعض المجالات الحيوية في المدينة الى فضاء للفوضى والنهب بلا ضفاف . يقول سائق سيارة أجرة صغيرة " في الساعة 14.15 كانت المواجهات عنيفة وقوية بين رجال الأمن والطلبة القاعديين بالحرم الجامعي سيدي محمد بن عبد الله ، هؤلاء الطلبة المتحضرين الحداثيين سيستعينون بأسماء لها سوابق في الانحراف من دوار عوينة الحجاج من أجل تنظيم جولات التكسير والحرق ، فحسب ما صرح به شهود عيان من ساكنة دوار العسكر القريب من الحرم الجامعي، فإن ما قام به هؤلاء الرعاع لا يمت بصلة الى انتمائهم الثقافي النظري على الأقل بله الإيديولوجي . أكثر من ذلك ، كانت بعض هذه العناصر التي يمكن الجزم بأنها غريبة عن الحرم الجامعي مدججة بأسلحة بيضاء وسيوف وهراوات وقنينات مهيئة على شكل "مولوتوف " وكان هدفها على ما يبدو التوجه الى وسط المدينة من أجل تكسير وتخريب ممتلكات الغير، وكذلك إحراق الإدارات والمؤسسات العمومية و البنكية إضافة لخلق الفوضى والتمرد في صفوف المواطنين . واستمرت المواجهات الى حوالي 10 ليلا لتنتهي باقتحام القوات الأمنية المدعومة بالدرك الملكي ساحة دوار العسكر ثم الحرم الجامعي بحوالي 200عنصر من القوات الأمنية في مواجهة 1200طالب وعناصر أجنبية عن الجامعة. وبعد التمكن من محاصرة الجامعة وجميع المواقع المؤدية إليها ومصادرة العديد من الأسلحة البيضاء من مختلف الأشكال والأصناف واعتقال حوالي 10 من الطلبة ، جاء الفصل الثاني من المعركة حيث ستنتقل المواجهات الى الحي الجامعي سايس 2 حيث فوجئ رجال الأمن بمجموعة من المتاريس وتمكن المحتجون "على لاشيء " من وضع أعمدة الكهرباء بعد تحطيمها ووضعها على شكل متاريس شلت الحركة ، الأمر الذي جعل طريق المطار و الطريق السيارة تحت رحمة الطلبة ومنع فيها المرور لساعات . وقد استعمل الطلبة الحجارة الكبيرة الحجم الطروطوار لقطع الطريق . مواجهة ثانية أعنف من الأولى ستنشب بين قوات الأمن وميليشيات من الطلبة خططت لسرقة سوق مرجان بعد أن تخربه وإحراقه فكان التدخل حاسما حيث تم إفشال العملية بعد أن وظفت كل الإمكانيات فتم إفشال هذه العملية، مما أدى الى استعمال القنابل المسيلة للدموع والتهديد بإطلاق النار. وقد أصيب في هذه المواجهة العنيفة العديد من الطلبة ورجال الأمن بجروح متفاوتة الخطورة. حسب مصدر أمني .

ومثل ما يحدث على الفضائيات العربية خلال الثورات الشعبية فقد عرفت منطقة دوار العسكر حوالي 11 ليلا انطلاق مسيرة حاشدة شارك فيها رجال ونساء وأطفال وشبان يهتفون بحياة الملك الشاب محمد السادس والحفاظ على وحدة الوطن واستقرار البلاد ، حاملين العلم الوطني وصور الملك مشيدين بالدور الكبير الذي لعبه رجال الأمن في الحفاظ على امن المدينة، حيث كانوا متواجدين في جميع النقط السوداء التي كانت مرشحة للقيام بأعمال الشغب. إلى ذلك لم تعرف مدينة فاس خلال صباح يوم الثلاثاء أي من أحداث الشغب بعد أن تم اعتقال العديد من المتهمين بإحداث الشغب والتخريب ، وأصبحت الحياة عادية جدا ، حيث تأكد بان كل الفوضى وأشكال التخريب المتعمد وإلحاق الأذى بالمواطن وممتلكاته كان من ورائها في جل الأحوال قاصرون منحرفون وفصيل من الطلبة الذين كان الأولى بهم إعطاء نموذج في الاحتجاج الحضاري والتظاهر السلمي المتعارف عليه دوليا ، في جويسوده الهدوء والطمأنينة إلا أن الطلبة "الجامعيين" حولوا لوقفة الاحتجاجيةالسلميةالى أعمال عنف وتخريب بالمدينة .
وكما سبقت الإشارة الى ذلك فقد اقتحمت عناصر من القوات الأمنية، في وقت متأخر من ليلة الاثنين -الثلاثاء، المركب الجامعي ظهر المهراز في فاس، بعد مواجهات عنيفة استمرت لساعات بينها وبين طلبة ينتمون إلى فصيل النهج الديمقراطي القاعدي، استعملت فيها القنابل المسيلة للدموع والرشق بالحجارة وأسفرت عن إصابة ما يقرب من 20 رجل أمن، جلهم من القوات المساعدة وقوات التدخل السريع. وقد دارت جل هذه المواجهات في حي «ظهر المهراز» الصفيحي وفي حي الليدو الشعبي، وسط رعب شديد في أوساط السكان.

الى ذلك لفظ شاب في التاسعة عشرة من عمره أنفاسه الأخيرة مساء الأربعاء الماضي بمستشفى محمد الخامس بصفرو متأثرا بكسر في الجمجمة وجروح بليغة أصيب بها خلال أحداث الشغب التي شهدتها المدينة يوم20 فبراير المنصرم . فيما لا يزال الناشط السياسي عبد الكنوني قابعا بغرفة العناية المركزة بعد خضوعه لعملية تقويمية للعظام اثر إصابته بكسور . حيث أفاد شهود عيان أن أربعة أشخاص ملثمين قاموا باقتحام مقهى بالمدينة العتيقة وأمروه بمرافقتهم والاعتداء عليه بالضرب المبرح. فيما ذهبت مصادر أخرى الى أن الضحية أصيب بغيبوبة على إثر ضربة قوية وجهت له من طرف بعض رجال الأمن بنفس المدينة، كما أكد ذلك شقيقه محمد الكنوني في تصريح لإحدى الجرائد الوطنية .
وحسب نفس المصدر، فإن هذا الحادث وقع يوم أمس الاثنين في الساعة الثامنة والربع صباحاً، حين كان عبد المولى الگنوني متوجهاً بصحبة أحد أصدقائه إلى محلبة لتناول وجبة الإفطار، إلا أن أحد عناصر الأمن وجه إليه ضربات على مستوى الرأس، ليسقط في غيبوبة، قبل أن يتم نقله إلى مستشفى محمد الخامس بصفرو.
واعتبر شقيقه أن حالة أخيه خطيرة، مؤكداً أن عبد المولى گنوني مناضل اتحادي ومستشار بجماعة الرتبة إقليم تاونات، كما أنه معروف بوطنيته، وأنه شارك كباقي المغاربة في مسيرة يوم الأحد، حيث طالب هو الآخر بإصلاحات، وطالب بتوفير الشغل، على اعتبار أنه ناشط في صفوف المعطلين.
فيما أكدت مصادر موثوقة أن عز الدين المنجلي، الكاتب المحلي لحزب النهج الديمقراطي بصفرو قد نقل إلى قسم المستعجلات بالمستشفى الجامعي الحسن الثاني بفاس، لتلقي العلاجات بعدما وجهت له ضربات موجعة في الرأس فقد على إثرها وعيه، على خلفية احتجاجات نظمها عدد من الهيئات اليسارية بالمدينة، إلى جانب فعالياتها الحقوقية. واتهمت مصادر مقربة من المنجلي عناصر من الأمن بالاعتداء عليه


الى ذلك شهدت عدد من الأحياء الشعبية أعمال شغب وتعرضت ثلاث مؤسسات بنكية في منطقة بندباب لأضرار بليغة، بعدما تم اقتحامها والعبث بجل محتوياتها وسرقة ما فيها من حواسيب وتجهيزات، لتنضاف إلى مؤسستين بنكيتين سبق أن تم الاعتداء عليهما ليلة الأحد الماضي في حي بنسودة الشعبي. كما تم الاعتداء على سيارة أمن وتعرضت العشرات من المحلات التجارية والمقاهي والسيارات الخاصة في هذا الحي (بندباب) لأضرار بليغة، نتيجة الهجوم عليها وسرقة محتوياتها. حسب تقارير صحفية . فيما شهد حي بنسودة الشعبي والذي يوصف بكونه معقل العمدة شباط، تجدُّدَ أعمال شغب ، ورفع بعض المشاركين في هذه الأعمال شعارات مناهضة لعمدة فاس ، مطالبين إياه بالرحيل عن المدينة. وعرف الحي مواجهات بين هؤلاء الأشخاص وبين رجال الأمن. أصيب على إثرها عنصر من القوات المساعدة بجرح غائر في اليد، بعدما اعتدى عليه جانح بالسلاح الأبيض بالقرب من مؤسسة تعليمية (ثانوية الأدارسة). وقد بلغ عدد المعتقلين على خلفية هذه الأحداث حوالي 16 شخصا، الى حدود الخميس 22 فبراير تبين لرجال الأمن أن عددا منهم من ذوي السوابق القضائية في مجال الاعتداء والسرقة باستعمال الأسلحة البيضاء. كما تم اعتقال شخصين اتُّهِما بزرع الرعب في مختلف أنحاء المدينة، بسبب نشر إشاعات لترويع الساكنة. وقد دفعت هذه الأحداث عددا من المؤسسات التعليمية في المدينة إلى إغلاق أبوابها وعمد بعض التلاميذ إلى الخروج في احتجاجات سرعان ما انفضّت، دون تسجيل أي تدخل أمني في حق المشاركين فيها.
وتراوحت أعداد المحتجين طيلة يوم أول أمس الأحد حسب مصادر متطابقة ما بين 1000 و1500 مشارك، أغلبهم ينتمون لتيارات اليسار الراديكالي، وخصوصا فصيل النهج الديمقراطي القاعدي بجامعة سيدي محمد بن عبد الله، قضوا يوم الاحتجاج في التظاهر عبر شارع الحسن الثاني، وسط نقاشات هامشية حادة في بعض الأحيان بينهم وبين مواطنين، منهم شبان جاؤوا للتظاهر بعيدا عن أي لون سياسي، طبقا لما قررته دعوات أطلقتها حركة 20 فبراير عبر الموقع الاجتماعي «الفايسبوك».
انطلقت الاحتجاجات بمدينة صفرو في ساحة باب مربع، وشاركت فيها جل الفعاليات اليسارية بالمنطقة. وقدر عدد المشاركين في هذه المسيرة، التي انطلقت من هذه الساحة لتجوب مختلف شوارع المدينة، ب1500 مشارك. وردد المتظاهرون شعارات سياسية طالبت بتعديل الدستور ومحاسبة المسؤولين، وتوفير مناصب الشغل، وتحسين الأوضاع الاجتماعية للساكنة. لكن الاحتجاجات انتهت بالتحول إلى أعمال تخريب شملت عددا من المؤسسات العمومية، إلى جانب إصابة عدد من المواطنين أثناء عمليات الرشق بالحجارة.






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- نحو مقاربة جديدة لمفهوم التواصل بين وزارة التربية الوطنية وم ...
- فاس والكل في فاس 222
- قدر فاس أن تكون رائدة وقاطرة
- فاس والكل في فاس 221
- فاس والكل في فاس 42
- المهرجان الوطني العاشر للفيلم التربوي بأكاديمية فاس
- أعضاء المجلس الإداري بجهة فاس بولمان يثمنون مشاريع تمأسس الإ ...
- ورشات قرب برنامج GENIE نيابة اقليم بولمان المغرب
- نساء التعليم ومقاربة النوع في دورة تكوينية للنقابة الوطنية ل ...
- مثقفوا فاس يحتفون بكتاب -جدلية السياسي والاعلامي في المغرب- ...
- حامة الضويات بنواحي فاس تعددت الأسماء والبؤس واحد
- فاس والكل في فاس 41
- فاس والكل في فاس 40
- لتفعيل أنسب لبيداغوجيا الكفايات في ديداكتيك التربية الإسلامي ...
- الاعلامي المغربي حسن اليوسفي المغاري يصدر كتابا جديدا
- فاس والكل في فاس 39
- مراكز النداء بالمغرب رواتب هزيلة معاناة كبيرة وأحلام بلا ض ...
- أكبر لوحة في العالم من اجل اشاعة ثقافة الحب والسلام المتبادل ...
- المجلس العلمي المحلي بصفرو يدعو الى تكامل ايجابي بين المال و ...
- نائب اقليم بولمان محمد لكحل في حوار تربوي


المزيد.....




- قرقاش يلتقي وزير الخارجية الإسرائيلي في قبرص قبيل الاجتماع ا ...
- قرقاش يلتقي وزير الخارجية الإسرائيلي في قبرص قبيل الاجتماع ا ...
- من ألمانيا إلى فلاديفوستوك.. رحلة عائلية بسيارة روسية الصنع ...
- 96 قتيلا في مواجهات قرب مدينة مأرب اليمنية (مصادر عسكرية)
- 96 قتيلا في مواجهات قرب مدينة مأرب اليمنية (مصادر عسكرية)
- استطلاعات: زودر يحتفظ بتقدمه على لاشيت لخلافة ميركل
- زيلينسكي يبحث مع ماكرون بباريس الوضع في دونباس
- العراق... الحلبوسي يبحث مع مسؤولين أممين التحقيق في جرائم -د ...
- مصر تكشف عن أقصر وأطول ساعات صيام رمضان في ربوعها
- اتحاد الشغل المغربي: مبادرة الملك بـ -تعميم الحماية- ثورة اج ...


المزيد.....

- الكتاب الأول - دراسات في الاقتصاد والمجتمع وحالة حقوق الإنسا ... / كاظم حبيب
- ردّا على انتقادات: -حيثما تكون الحريّة أكون-(1) / حمه الهمامي
- برنامجنا : مضمون النضال النقابي الفلاحي بالمغرب / النقابة الوطنية للفلاحين الصغار والمهنيين الغابويين
- المستعمرة المنسية: الصحراء الغربية المحتلة / سعاد الولي
- حول النموذج “التنموي” المزعوم في المغرب / عبدالله الحريف
- قراءة في الوضع السياسي الراهن في تونس / حمة الهمامي
- ذكرى إلى الأمام :أربعون سنة من الصمود والاستمرارية في النضال / التيتي الحبيب
- الحزب الثوري أسسه – مبادئه - سمات برنامجه - حزب الطليعة الدي ... / محمد الحنفي
- علاقة الريع التنظيمي بالفساد التنظيمي وبإفساد العلاقة مع الم ... / محمد الحنفي
- الطبقة العاملة الحديثة والنظرية الماركسية / عبد السلام المودن


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المغرب العربي - عزيز باكوش - لماذا تخرب المدرسة العمومية وتنهب الممتلكات العامة تضامنا مع أحداث ليبيا؟ فاس صفرو نموذجا