أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادارة و الاقتصاد - عزيز باكوش - جمعية رؤساء شركات مقاولتي بفاس تدق ناقوس الخطر















المزيد.....

جمعية رؤساء شركات مقاولتي بفاس تدق ناقوس الخطر


عزيز باكوش

الحوار المتمدن-العدد: 3316 - 2011 / 3 / 25 - 08:31
المحور: الادارة و الاقتصاد
    



اعتبر عصام الجديدي رئيس جمعية رؤساء جمعية مقاولتي بفاس أن برامج إنعاش التشغيل ببلادنا تحتل موقعا استراتيجيا ضمن مخططات التنمية الاقتصادية مشيرا إلى أنها فتحت جيلا جديدا من أوراش التنمية الاقتصادية والاجتماعية المندمجة . ﺇلا أنه منذ سنة 2007 تواجه المشاريع المنجزة في ﺇطار مقاولتي على الصعيد الوطني صعوبات كثيرة بسبب ما أسماه بالعراقيل المصطنعة والاكراهات التي تعيق مسارها . وأوضح بمناسبة ندوة صحفية حول برنامج مقاولتي المشاكل و الحلول التي انعقدت بفاس صباح يوم 23 مارس 2011 أمام حشد من رجال الصحافة والإعلام بقاعة غرفة التجارة و الصناعة و الخدمات لجهة فاس بولمان أن "غياب وسيط للتواصل مع "مقاولتي" يعتبر انتكاسة حقيقية للمشروع المقاولاتي الشاب . وأضاف رئيس الجمعية أن برنامج "مقاولتي" الذي يعد أول آلية شاملة ومندمجة يلتقي من خلالها مختلف الفاعلين و المتدخلين من قطاعات حكومية ومؤسسات عمومية وقطاع بنكي ومنظمات المجتمع المدني وغرف مهنية من أجل مصاحبة الشباب ذوي التوجه المقاولاتي لتحقيق مشاريعهم عبر وضع عرض خدمات متكامل وإجراءات موحدة بات مصابا بالسكتة القلبية. مؤكدا في ذات السياق فشل التجربة داعيا الى عدم إعادة إنتاجها في المستقبل.
وحدد عصام الجديدي ثلاثة شروط أساسية اعتبرها تساعد على ازدهار المناخ المقولاتي وهي: تحسن بيئة ومناخ الاستثمار (وهو الشرط الاقتصادي لخلق المقاولات)، و توفر الطاقات البشرية المتعلمة والمتدربة والمبدعة (وهو الشرط البشري)، زيادة على تأهيل المنافسة البناءة و توفير كل شروط المواكبة خاصة اتجاه المشاريع التي يحملها الشباب.
وأشارت وثائق تم توزيعها ذي صلة بالموضوع الى صندوق أمريكي منح المغرب 700قرضا بقيمة مليون دولار اعتبر الأكبر من نوعه بهدف مساعدة الحكومة المغربية على مكافحة الفقر وتنمية اقتصاد البلاد وتحفيز خطة المساعدة للنمو الاقتصادي في البلاد برفع الإنتاجية وتحسين فرص الشغل في بعض القطاعات الرئيسية في إشارة الى وجود فرص حقيقية لمعالجة المشكل . وتبرز ذات الوثائق أن اتفاقا بين الطرفين شمل تحسين الخدمات المالية المقدمة للمقاولات الصغرى ومساعدة جمعيات القروض الصغرى على إعادة التنظيم وتقليص البطالة في صفوف الخريجين الشباب وتشجيع روح المقاولاتية كما رصد حوالي 88 مليون دولار لمراقبة وتقييم كافة المشاريع".

و كشف الجديدي عن خيبة أمل المقاولين الشباب بسبب تفويت الفرصة عليهم قصد الإ ستفادة من هذا البرنامج بسبب ما وصفه ب- تماطلات و تعهدات لم تجد طريقها للتنفيد الأمر الذي عجل بتبخر أحلام الكثير من شباب هذا المشروع واستنفاذ حماسهم بعد أن صرفوا و قتا طويلا و مالا كثيرا ومجهودات كبيرة ".واستعرض المقاولون والمقاولات الشباب كل من موقعه المشاكل التي تواجه المقاولات الشابة منطلقين من - غياب المواكبة و التكوين و التتبع للمشاريع المنجزة كما تم الإتفاق على ذلك حسب الإجراءات المفترض العمل بها ، وكما تحددها مساطير إنشاء " مقاولتي" رغم أن الجهات المكلفة تتقاضى أجورا عن هذه المهمة.- التأخير الكبير في تمويل المشاريع مما ينعكس سلبا عليها- الإرتفاع الخيالي للفوائد البنكية- عدم الحصول على الصفقات العمومية نظرا للزبونية و المحسوبية٬ بالإضافة إلى وجود عدة مشاكل أخرى تختلف باختلاف خصوصية كل مشروع.
وأبرز المتدخلون قيام العديد من جمعيات" مقاولتي" بمراسلة الجهات المسؤولة من أجل إيجاد حلول لهته المشاكل دون رد منها. مؤكدين حصول فرص لجمعية رؤساء شركات مقاولتي بفاس للتحاور مع وزير التشغيل أثناء حضوره لمنتدى الطالب بفاس في شهر يناير المنصرم وكذا لقاء آخر مع مسؤولي صندوق الضمان المركزي دون التوصل ﺇلى حلول ٬ ودق المتدخلون القادمون من جهات مختلفة ناقوس الخطر جراء الوضع المختل لمشاريعهم المعرضة للحجز مشددين في ذات الوقت على أن هناك من الشباب من تحمس لأداء الديون المفروضة عليه إلا أن الأبناك آختارت اللجوء ﺇلى المحكمة. ودعوا الحكومة عدم إفشال تجربتهم حتى يتسنى لشباب المستقبل الاقتداء بهم .
وكانت مجموعة من جمعيات مقاولتي على الصعيد الوطني عقدت شراكةفيما بينها من أجل الدفاع عن مصالح أعضائها و توحيد مطالبها الإستعجالية الموجهة لجميع المتدخلين والفاعلين في برنامج مقاولتي عبر رسائل وجهت الى المسؤولين والتي تتلخص فيما يلي׃
أولا ׃ توقيف الإجراءات القضائية المتخذة ضد المقاولة من طرف الأبناك.
ثانيا׃ تحمل كافة الأطراف المتدخلة في برنامج مقاولتي مسؤوليتها و الإيفاء بالتزاماتها اتجاه هذا البرنامج.
ثالثا׃ تحويل سعر الفائدة إلى 0٪
رابعا׃ تمديد مدة أداء الدين
خامسا׃ التعويض المادي لرفع الضرر القائم عند هته المقاولات بسبب المشاكل المذكورة سالفا
سادسا׃ التكوين المستمر في التسويق و التسيير الإداري لفائدة مسيري المقاولات من طرف مكونين أكفاء ذوا خبرة.
سابعا׃ تمكين حاملي مشاريع مقاولتي من الإستفاذة من الصفقات العمومية و تفادي المحسوبية و الزبونية.
ثامنا׃ الإستفادة من الدعم المادي للدولة للنهوض بوضعية المقاولات كالدعم الذي تقدمه المبادرة الوطنية للتنمية البشرية و التي تستثني منه المشاريع المدرجة في إطار برنامج مقاولتي.
تاسعا׃ المساواة في الإستفادة من البرامج الوطنية للنهوض بالمقاولة ومواكبتها في مسارها من أجل عصرنة وتحسين تنافسيتها خصوصا برامج الوكالة الوطنية للنهوض بالمقاولة الصغرى والمتوسطة.
واقترح المشاركون في الندوة الصحفية ما أسموه " بالتفكير في إعطاء تمويلات إضافية في بعض الحالات وكذا المساهمة في إيجاد حلول للمشاكل المتعلقة بالعقار الذي يعد من أهم العقبات التي يواجهها الشباب، عبر تشجيع إحداث الحاضنات مثلا و انخراط قوي للمؤسسات المنتخبة". معتبرين اللقاء مع الصحافة فرصة سانحة لحشد الدعم لجميع الفاعلين من أجل بعث دينامية جديدة لحاملي مشاريع مقاولتي من جهة ولفتح المجال للشباب لمباشرة تنمية بلادهم من خلال تنمية مشاريعهم ومقاولاتهم الذاتية من جهة ثانية.
بقيت الإشارة الى أن اجتماعا مشتركا بين مجموعة من جمعيات مقاولتي من مختلف أنحاء المغرب وجدة ايت باعمران- مكناس- ماسة درعة- فاس انعقد بهدف دراسة المشاكل التي يتخبط فيها المستفيدون من البرنامج الحكومي " مقاولتي" حيث تم الاتفاق على عقد شراكة بين جميع الجمعيات من اجل إيجاد حلول فعالة ومنصفة لضمان استمرارية المشاريع التي يديرونها.






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني
حول آفاق ومكانة اليسار ، حوار مع الرفيق تاج السر عثمان عضو المكتب السياسي - الحزب الشيوعي السوداني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- * في الندوة التي نظمها القطاع النسائي الاتحادي بتنسيق مع الك ...
- فاس والكل في فاس 223
- توحيد خطة العمل بالنسبة للأساتذة بخصوص استراتيجية التقويم ال ...
- الرياضة المدرسية وسؤال الجدوى
- الحوار الاجتماعي بالقطاع الخاص في المغرب الراهن والافاق
- الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة فاس بولمان والنيابة ...
- لماذا تخرب المدرسة العمومية وتنهب الممتلكات العامة تضامنا مع ...
- نحو مقاربة جديدة لمفهوم التواصل بين وزارة التربية الوطنية وم ...
- فاس والكل في فاس 222
- قدر فاس أن تكون رائدة وقاطرة
- فاس والكل في فاس 221
- فاس والكل في فاس 42
- المهرجان الوطني العاشر للفيلم التربوي بأكاديمية فاس
- أعضاء المجلس الإداري بجهة فاس بولمان يثمنون مشاريع تمأسس الإ ...
- ورشات قرب برنامج GENIE نيابة اقليم بولمان المغرب
- نساء التعليم ومقاربة النوع في دورة تكوينية للنقابة الوطنية ل ...
- مثقفوا فاس يحتفون بكتاب -جدلية السياسي والاعلامي في المغرب- ...
- حامة الضويات بنواحي فاس تعددت الأسماء والبؤس واحد
- فاس والكل في فاس 41
- فاس والكل في فاس 40


المزيد.....




- السودان يوقع اتفاقاً للتعاون الاقتصادي مع المستوطنات
- لماذا ارتفع سعر أصل العملة المشفرة 39%؟
- بايدن يرحب بالتسوية بين الشركات الكورية الجنوبية بشأن نزاع ح ...
- جهاد أزعور لـCNN: يجب دعم الفئات المهمشة بالمجتمع للنهوض باق ...
- صندوق النقد الدولي: لبنان يحتاج حكومة جديدة وتغييرات جذرية
- وزير النقل المصري في الخرطوم: الربط السككي مع السودان سيرى ا ...
- صندوق النقد يتوقع تعافي اقتصاد بلدان -التلقيح المبكر- سنة 20 ...
- صندوق النقد الدولي يكشف عن توقعاته بشأن مستقبل الاقتصاد الإي ...
- صندوق النقد يتوقع تعافي دول التطعيم المبكر بالشرق الأوسط في ...
- صندوق النقد يتوقع تعافي دول التطعيم المبكر بالشرق الأوسط في ...


المزيد.....

- مقاربات نظرية في الاقتصاد السياسي للفقر في مصر / مجدى عبد الهادى
- حدود الجباية.. تناقضات السياسة المالية للحكومة المصرية / مجدى عبد الهادى
- الاقتصاد المصري وتحديات وباء كورونا / مجدى عبد الهادى
- مُعضلة الكفاءة والندرة.. أسئلة سد النهضة حول نمط النمو المصر ... / مجدى عبد الهادى
- المشاريع الاستثمارية الحكومية في العراق: بين الطموح والتعثر / مظهر محمد صالح
- رؤية تحليلية حول انخفاض قيمة سعر الدولار الأمريكي الأسباب وا ... / بورزامة جيلالي
- الأزمة الاقتصادية العالمية وتداعيتها على الطبقة العاملة / عبد السلام أديب
- تايوان.. دروس في التنمية المُقارنة / مجدى عبد الهادى
- تاريخ الأزمات الاقتصادية في العالم / د. عدنان فرحان الجوراني و د. نبيل جعفر عبدالرضا
- سد النهضة.. أبعاد الأزمة والمواجهة بين مصر وإثيوبيا / مجدى عبد الهادى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادارة و الاقتصاد - عزيز باكوش - جمعية رؤساء شركات مقاولتي بفاس تدق ناقوس الخطر