أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - غريب عسقلاني - غناء لقمر بعيد -2-














المزيد.....

غناء لقمر بعيد -2-


غريب عسقلاني

الحوار المتمدن-العدد: 3329 - 2011 / 4 / 7 - 14:13
المحور: الادب والفن
    


غناء لقمر بعيد -2-
غريب عسقلاني قصة قصيرة


أريج الوردة

كلما اخذ مني الانتظار, أرحل إليكَ, ابحث عنكَ في مدينة تنام على ذراع البحر, أساوم الأرق, فيأخذني إلى عينيكَ, أفتش في تضاريس وجهك, ابحث عن ما تناثر من تفاصيل, وشظايا حكايات, وأحاول ما استطعت ترتيبك قمرا من لحم ودم..
واليوم وصلت مدينة طالما وعدتني بها, ولطالما غرقت في الهيام وأنت تصف حاراتها وحالات الرقص في ساحاتها.. صوتك متعب اليوم يأتي من بعيد مع بقايا لهاث وبقايا همس:
- سنتوه في حدائقها, وسأقطف من كل حديقة وردة الصباح, ازرعها بين نهديكِ, وأترنح مع وهج الشمس في مدار عطرك!!
أين أنت؟ هل أخذك صقيع إلى جفاف الذاكرة, وبت تغمض عينيك عن كل امرأة تشبهني تتأبط ظل رجل, أو امرأة تجلس وحيدة في حانة تتصاعد فيها الأنغام, وتختنق بالدخان فتغني بصوت مبحوح بينما ينشب داخلها حريق!!
***
.. ها هي الأضواء في المدينة, تأخذني متاهة الطرقات إلى أزقتها القديمة, حيت طبعت على الجدران الوجوه التي مرتبها, وتركت عليها شيئا من ذكريات, وقفت ابحث لعلي اعثر على وشم نقشته أصابعك على احد الجدران, تحت نافذة ما زالت مشرعة للريح..
فجأة انتبهتُ الى لهاث رائحة!!
كانت امرأة تزحف نحو الثمانين بشبق صبية لم تغادر الحلم بعد, غادر سواد الليل شعرها, واحتله بياض فجر صبوح, زُرعت فيه وردة حمراء.. علقت المرأة الوردة أسفل النافذة وكتبت رسالتها على صفحة الريح, وذرفت دمعة.. قالت:
- هل تصله رسائلي؟
- من هو يا سيدتي؟
- من كان يرافقني إلى هنا كل موسم ولستة عقود خلت, يقطف من كل حديقة وردة بحمراء يزرعها بين نهديَّ ويقبلني هنا عند النافذة..
- أين هو؟
- اختار الرحيل مبكرا قبل عشر سنين.
قبلتني وشكت قي صدري وردة بيضاء, وهمست:
- لا عيكِ يا صغيرتي فالوليف شيمته الحضور
ومضت ترقص على بلاط الطريف بأشواق صبية,.. ومضيت أبحث عن نافذة تعبرها الريح حاملة آثار عطري..
كل النوافذ مغلقة يا صاحبي!
هل ضل عطري الطريق؟
أم هو الصقيع قد خطفك مني إلى غياب قد يطول!!
متى نلتقي في مدينة تنام على راع البحر, لتهديني كل صباح وردة حمراء تتفتح بين يديك, متى نعاقر الحيرة حتى الثمالة, لا ندري هل ما سكنني هو رائحتك؟
أم بقايا رائحتي فيك
أم هي الوردة فينا؟
وهل تخبرنا الريح يوما من منا قتل الوردة, ومن منا الغريق!!






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- غناء لقمر بعيد -1-
- قيامة غزة
- العزف على الوتر الثامن – 10 -
- عزف على الوتر الثامن –9–
- عزف على الوتر الثامن –8–
- هذا بيت أبي
- عزف على الوتر الثامن –7–
- عزف على الوتر الثامن –6–
- عزف على الوتر الثامن –5 –
- عزف على الوتر الثامن – 4 –
- عزف على الوتر الثامن – 3 –
- عز ف على الوتر الثامن – 2 -
- عزف على الوتر الثامن – 1 -
- غريب عسقلاني في هموم امرأة خضراء – 7 –
- هموم امرأة خضراء – 6 –
- هموم امرأة خضراء – 5 -
- هموم امرأة خضراء – 4 -
- هموم امرأة خضراء – 3 –
- هموم امرأة خضراء – 2 -
- هموم امرأة خضراء – 1-


المزيد.....




- بصورة -فريدة-.. أحلام تهنئ ولي العهد السعودي بمولوده الجديد ...
- قصة الزير سالم الكبير  تأليف أبو ليلى المهلهل الكبير
- سوريا: تحديد موعد انتخابات رئاسية تصفها المعارضة بـ-المسرحية ...
- -أرقام صادمة-... الشركة المتحدة ترد لأول مرة على تقارير عن أ ...
- أول تحرك من عائلة سعاد حسني بعد أنباء تحضير عمل سينمائي عن - ...
- ممثل يهزم بطلا للفنون القتالية المختلطة بالضربة القاضية (فيد ...
- وهبي: لن أتخلى عن البكوري وسأترافع عنه متى رفعت السرية عن ال ...
- برلماني مصري يقدم قائمة -ألفاظ بذيئة-... عقوبات تطول الممثلي ...
- قناة يمنية توقف عرض برنامج مقالب رمضاني -يقلد رامز جلال- بعد ...
- سولشار: بوغبا لن يتأثر بالفيلم الوثائقي عن حياته


المزيد.....

- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - غريب عسقلاني - غناء لقمر بعيد -2-