أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - جاسم المطير - بغداد تنتفض ضد خلفائها الثلاثة غير الراشدين..!














المزيد.....

بغداد تنتفض ضد خلفائها الثلاثة غير الراشدين..!


جاسم المطير

الحوار المتمدن-العدد: 3279 - 2011 / 2 / 16 - 08:53
المحور: كتابات ساخرة
    


مسامير جاسم المطير 1842
بغداد تنتفض ضد خلفائها الثلاثة غير الراشدين..!
شاهدتُ على شاشة التلفزيون، يوم أمس، مظاهرة صغيرة بعدد المشاركين بها، لكن المؤيدين لها هم نصف سكان العاصمة الفقراء، التي يسيطر عليها ثلاثة خلفاء غير راشدين ، هم صابر العيساوي وصلاح عبد الرزاق و كامل الزيدي. هؤلاء الخلفاء لا يعرفون شيئا عن (الحرية) غير حرية التكبر على الناس. لا يعرفون موقفا إزاء (حقوق الناس)غير العجرفة. لا يعرفون شيئا من (قانون) غير تعريض العاصمة بغداد إلى الدمار والخراب. لا يعرفون غير الأعمال (الخبيثة) بالسطو المسلح على اتحاد الأدباء وجمعية آشور بانيبال. بل صدقوني أنهم لا يعرفون أن جمهورية إيران الإسلامية اكبر مصدر للأفيون بالعالم..!
يقسمون بأغلظ الإيمان أمام المرجعية الحكومية الفاسدة بالمنطقة الخضراء مما جعل مظاهرة الغضب والاستياء الشعبي ترفع الشعارات التالية:
نطالب بإقالة صابر العيساوي،
نطالب بإقالة صلاح عبد الرزاق،
نطالب بإقالة كامل الزيدي.
بجانب هذا الشعار الكبير ارتفع شعار كبير آخر هو نفط الشعب للشعب مو للحرامية..!
ممارسة السلطة شيء والصلاة شيء آخر، ممارسة السطة شيء والرسالة الإسلامية شيء آخر، ممارسة السلطة شيء والخطب التلفزيونية شيء آخر.
هذه الأشياء لم يدركها الخلفاء الثلاثة الذين قفزوا ببطاقة يانصيب انتخابية مزيفة إلى كراسي السلطة لاقتسام (الأرنب المشوي) الجاهز للأكل، بل أنهم لا يريدون الاكتفاء بالحصول على (الأرنب) بل أنهم يطمعون بأكل (الغزال).
هناك متع سرية وعلنية لكل أنواع خلفاء الأمة الإسلامية منذ الدولة الأموية حتى الدولة المالكية، لكنهم ، كما يبدو، لا يجهلون أن لكل متعة حجمها وكفايتها بينما الخلفاء الثلاثة يريدون اكبر حجم.
يريدون ممارسة اكبر اضطهاد لحرية الناس،
يريدون نشر زخرفة نزوات العدوان على حقوق الناس.
باختصار لقد تعلم خلفاء بغداد الثلاثة كيف تضيع الأخلاق أمام الفلوس ولم يتعلموا حب المواطنين وخدمتهم من دون فلوس ..!
بل أنهم لا يعرفون غير الإسراف باستخدام العطور الفرنسية..!
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
• قيطان الكلام:
• الخليفة غير الراشد نائم دائما لا يصحو إلا حين يسمع أصوات الرعية تصرخ : يسقط السقوط ..!!
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
بصرة لاهاي في 15 – 2 - 2011






التسجيل الكامل لحفل فوز الحوار المتمدن بجائزة ابن رشد للفكر الحر 2010 في برلين - ألمانيا
الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الرئيس المخلوع أتعس الأوادم..!
- رسالة إلى الشاعر الغائب احمد فؤاد نجم
- مصير كل دكتاتور هو الهروب إلى الجدب و الحرمان يا سوزان..!
- عن خواطر الدهر العراقي في حديث الشاعر حميد العقابي
- جريمة 8 شباط لا يمحيها الزمان
- يا حاشية نوري المالكي .. قولوا له الحقيقة ..!
- أيها الحكام العراقيون اهتفوا أو ارحلوا.!
- المسافة السيكولوجية بين الوطن والمنفى في أشعار طالب غالي
- ديوان شعر الجماهير المصرية عنوانه : الرحيل..!
- هذا عصر التغيير يا لبيدوفتش عباوي..!
- المعمار الهندسي في قصص فرات المحسن
- أيها الحكام العراقيون: أصحابكم محاصرون .. ويسقطون..!
- أيها العراقيون لكل الناس هتاف.. فمتى تهتفون ..؟
- لا تعذروا (الشرطة الوطنية) إذا هزجوا للمال الحرام..!
- تكبروا .. تجبروا .. تعفتروا.. تعنتروا .. تبختروا يا سادة الم ...
- أيها التونسيون المنتصرون حذار من ثعالب المرحلة الجديدة ..!
- الفاشست يقتحمون مقر اتحاد الأدباء..!
- عن رواية زهدي الداوودي ذاكرة مدينة منقرضة
- سقط الدكتاتور التونسي سقوط الحيوان المحاصر..
- ليلى الخفاجي تفجر قنبلة ذرية في الفضاء الخارجي ..!


المزيد.....




- المغنية مانيجا: مشاركتي في -يوروفجن- فوز شخصي كبير لي
- مصر.. الكشف عن تطورات الحالة الصحية للفنان سمير غانم
- وفاة فنان مصري مشهور بعد مشاركته في مسلسلين في رمضان
- الموت يغيب فنان مصري شهير
- اللواء الخفيف للأمن يحتفل بالذكرى الـ65 لتأسيس القوات المسلح ...
- القوات المسلحة الملكية.. الحارس الأمين يحتفل بذكر التأسيس
- آخر أعماله مع محمد رمضان... الموت يغيب فنانا مصريا
- مصر.. تحركات بعد إعلان فنانة مصرية تعرضها للتحرش
- فنان مصري مشهور يروج لإعلان عن منتج مصري كبديل لـ-الفياغرا- ...
- بعد نهاية الماراثون الرمضاني.. 5 أفلام عائلية لمشاهدتها في ا ...


المزيد.....

- فوقوا بقى .. الخرافات بالهبل والعبيط / سامى لبيب
- وَيُسَمُّوْنَهَا «كورُونا»، وَيُسَمُّوْنَهُ «كورُونا» (3-4) ... / غياث المرزوق
- التقنية والحداثة من منظور مدرسة فرانكفو رت / محمد فشفاشي
- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - جاسم المطير - بغداد تنتفض ضد خلفائها الثلاثة غير الراشدين..!