أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق - حامد كعيد الجبوري - عضو مجلس محافظة كربلاء ووجوب استقالة الحكومة العراقية














المزيد.....

عضو مجلس محافظة كربلاء ووجوب استقالة الحكومة العراقية


حامد كعيد الجبوري

الحوار المتمدن-العدد: 3256 - 2011 / 1 / 24 - 21:04
المحور: اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق
    


صرح السيد نصيف جاسم الخطابي ، عضو مجلس محافظة كربلاء لفضائية الحرة قائلا ، ( أن التفجيرات التي حدثت اليوم 24 / 1 / 2011 م بمدينة كربلاء المقدسة يقف وراءها لفيف من الضباط والمراتب ممن لا يزالون يوالون البعث المجتث والعصابات الإرهابية ) ، ولو أصاب السيد نصيف جاسم بمقولته الحقيقة ، وأنا أذهب لرأيه ، لوجب أن تستقيل حكومة السيد المالكي برمتها ، وأن تغاضينا عن برمتها ، لوجب أن يقدم السيد نوري المالكي باعتباره القائد العام للقوات المسلحة الاستقالة مع من يشغل منصب وزير الدفاع ووزير الداخلية معه ، وتأتي الموجبات التي أزعم أن الثلاثة يجب تقديم استقالتهم للأسباب التالية ،
1 : أن السيد نوري المالكي رئيسا لوزراء العراق ، ويفترض برئيس الوزراء الإسراع بإكمال تشكيل حكومته التي خلت من وزير الدفاع ، والداخلية ، ووزير الأمن الوطني ، وبقيت التجاذبات الحزبية والطائفية الضيقة وراء تأخير تسميتهم .
2 : عدم اختياره العناصر الكفوءة ومن الرتب العسكرية الحقيقية – ليس الدمج - وأصحاب التجربة والخبرة والمهنية العالية .
3 : والمهم جدا لإقالة رئيس الوزراء ووزراءه الأمنيين ، لسبب وجيه جدا وهو ، سقط نظام الطاغية المقبور عام 2003 م ، ونحن الآن بعام 2011 م ، بمعنى أن التغيير عمره ثمان سنوات ، ولا تزال القوات الأمنية والقوات المسلحة يتواجد بها ممن يوالي البعث المجتث ونظامه المنهار ، ناهيك عن وجود عناصر توالي التيارات الإسلامية الإرهابية كما يزعم السيد عضو مجلس محافظة كربلاء .
4 : زهق الأرواح البريئة كل يوم وفي كل محافظة توجب استقالة حكومة السيد المالكي ووزرائه الأمنيين .
5 : طالما أن الحكومة عاجزة عن حماية زوار العتبات المقدسة فلم لا تمنع الزيارة وقتيا ولحين أكمال كافة المستلزمات الأمنية والخدمية لها .
^ : ثمان سنين مرت من عمر التغيير ويعلم رئيس الوزراء ووزراءه الأمنيين ، ووزير النقل ، ووزير البلديات أن كربلاء المقدسة لا تستوعب هكذا عدد من الزائرين ، فلم لم يدرس الموقف جيدا ومد شبكة من الطرق البرية ، وهي غير مكلفة قياسا للفساد الإداري ، وواردات النفط الحزبي ، وواردات العتبة الحسينية والعباسية التي تعيّش دولة الصومال وغيرها .
مما تقدم نخلص لحديث السيد عضو مجلس محافظة كربلاء وجوب استقالة المسبب لهذا القتل العشوائي لأبرياء لا ذنب لهم إلا وقوعهم بيد إرهاب قاتل ، وحكومة عاجزة عن حماية مواطنيها ، وأن قال أحدهم أن الإرهاب ظاهرة عالمية اليوم ، فجوابنا له نعم أنه ظاهرة عالمية منتشرة ولكن ليس بوجود أجهزة أمنية توالي غير حكومتها المنتخبة ، وسيطلع علينا قريبا الكثير ممن يدعم هذا التكتل أو ذلك الحزب ، ليفند مقولة عضو مجلس محافظة كربلاء واصفا إياه بالسطحية ، وعدم إدراكه حقيقة الوضع وخطورته .






التسجيل الكامل لحفل فوز الحوار المتمدن بجائزة ابن رشد للفكر الحر 2010 في برلين - ألمانيا
الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الشكوى
- التغيير التونسي والعراقي والفرق بينهما
- الدكتور سعد الحداد شلال حلي متدفق
- المجالس الحلية
- يعيش البعث المجتث
- صناعة الدكتاتور
- دموع السيد طارق الهاشمي وقناعات السيد ظافر العاني
- الضربة القاضية ومدارس النقد الأدبي
- صوت الحقيقه / مهداة للصديق الشاعر عريان السيد خلف
- توظيف الشعائر الحسينية سياسيا
- البعث ، والحصان الخاسر
- اليسار العراقي وتوظيف الشعائر الحسينية
- حمد / مهداة لشيوعي العراق
- ( وقفوهم أنهم مسئولون ) تهنئتان
- ( لزكة مومن )
- ( صبرا أيها المتقاعدون إن موعدكم العذاب )
- ( أذهبوا فأنتم الطلقاء )
- ( السيد نوري المالكي وأحلامنا الوردية )
- ( المشاكس )
- الى السيد أسامة النجيفي وبرلمانه / ( أصرخوا لأجل العراق )


المزيد.....




- مصر تفتح معبر رفح قبل الموعد المقرر بيوم لاستقبال المصابين م ...
- اجتماع طارئ لوزراء خارجية الاتحاد الأوروبي لبحث العنف بين إس ...
- التسلسل الزمني للمواجهات بين إسرائيل والفلسطينيين منذ بداية ...
- -كتائب القسام- تعلن قصفها سديروت وموقع إسناد -صوفا- في جنوب ...
- تنظيم عرض جوي كبير في ضواحي موسكو
- بالصور | بركان أيسلندا الثائر.. جمال طبيعي يستقطب آلاف الزوا ...
- البابا يحذّر من -دوامة موت ودمار- في المواجهات بين الفلسطيني ...
- البابا يحذّر من -دوامة موت ودمار- في المواجهات بين الفلسطيني ...
- بالصور | بركان أيسلندا الثائر.. جمال طبيعي يستقطب آلاف الزوا ...
- ارتفاع حصيلة قتلى الضربات الإسرائيلية على القطاع إلى 188 مع ...


المزيد.....

- بوصلة صراع الأحزاب والقوى السياسية المعارضة في سورية / محمد شيخ أحمد
- التقرير السياسي الصادر عن اجتماع اللجنة المركزية للحزب الشيو ... / الحزب الشيوعي العراقي
- شؤون كردية بعيون عراقية / محمد يعقوب الهنداوي
- ممنوعون من التطور أم عاجزون؟ / محمد يعقوب الهنداوي
- 14 تموز والتشكيلة الاجتماعية العراقية / لطفي حاتم
- المعوقات الاقتصادية لبناء الدولة المدنية الديمقراطية / بسمة كاظم
- الدين، الدولة المدنية، والديمقراطية / ثامر الصفار
- قراءات في ذاكرة عزيز محمد السكرتير السابق للحزب الشيوعي العر ... / عزيز محمد
- رؤية الحزب لمشروع التغيير .. نحو دولة مدنية ديمقراطية اتحادي ... / الحزب الشيوعي العراقي
- نقاش مفتوح حول اللبرالية واللبرالية الجديدة وواقع العراق؟ ال ... / كاظم حبيب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق - حامد كعيد الجبوري - عضو مجلس محافظة كربلاء ووجوب استقالة الحكومة العراقية