أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حامد كعيد الجبوري - الشكوى














المزيد.....

الشكوى


حامد كعيد الجبوري

الحوار المتمدن-العدد: 3250 - 2011 / 1 / 18 - 22:39
المحور: الادب والفن
    


ضاكت يا علي وعمري بمهب الريح
على ساعه العواصف ريح وتطشره
اليحجي يبتلي لو خارجي يسموه
اليسكت ينذبح ويموت بالحسره
خصمي هو نفسه حاكم التحقيق
ألمن نشتكيله ونسكب العبره
مثل يوسف أخوتي والعراق البير
ولا وارد يذب أحباله للبشره
منونه بشمس تجلي سواد الليل
يسيرون أعله نهجك يتبع اثره
بزمانك سيدي هم الوطن ينباع
معروض بمزاد ومرخصه السعره
ما بعتو الحرم والركن واالكعبه
ما بعتوا المدينه وكبة الصخره
بزمانك سيدي هم الوطن مذبوح
مدفون بظلام وضيعوا كبره
بزمانك سيدي ما شكلو أحزاب
أصحاب الخيم والألويه النكره
عدكم برلماني عالشعب حاقد
على جتافه صعد ومجازته ينكره
ناقشتو وثيقة بيع للمحتل
حبيتوا الأيادي بكاعك تجسره
يحمي للكراسي وينهب الخيرات
يضيّع للعراق ويحرس الخضره

فسيفساء عدكم لو شفافيه
مناصبكم توافق لو على الخبره
قسمتوا الوزاره للوقف سني
وشيعيه وزرع ما بينهم جمره
وزعتوا الكراسي بس سياسيين
أصحاب الجناسي السوده والحمره
بثياب السياسي جيوب ما يملك
قاصات بسترته وباب أله وحجره
الرواتب عالشريعه توزعت مولاي
ومن توصل حلكنه نلوج عالكطره
وّيمنها علي يحسبني مدري منين
معارض للحكم لو متبع مطره
سرحتوا المقاتل مثل ما للجيش
منحل ينحسب يتنكر القدره
قنينة الغاز الباكها يرجع
سياسي منفصل والمنصب أشكبره
وهم عدكم ورّث تتقاسمه الأحزاب
شما خلف الطاغي الباكه يدخره
نكطة حيه وطاحت واليصير يصير
ولا مرسل نزل لا غايب أنطره
وهم عدكم مراجع تختلف عالعيد
مرجع يبقه صايم مرجع يفطره
وقف ذري المراجع للسياسيين
ردت مرجع يصرّح موقفه أيجهره
يابه الغوث أغثنه و يا علي أدركنه
يا كهف اليتيم وخيمة الفقره
أقلع باب خيبر ردت من جديد
وخل شعب العراق بزندك يعبره
************************






التسجيل الكامل لحفل فوز الحوار المتمدن بجائزة ابن رشد للفكر الحر 2010 في برلين - ألمانيا
الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- التغيير التونسي والعراقي والفرق بينهما
- الدكتور سعد الحداد شلال حلي متدفق
- المجالس الحلية
- يعيش البعث المجتث
- صناعة الدكتاتور
- دموع السيد طارق الهاشمي وقناعات السيد ظافر العاني
- الضربة القاضية ومدارس النقد الأدبي
- صوت الحقيقه / مهداة للصديق الشاعر عريان السيد خلف
- توظيف الشعائر الحسينية سياسيا
- البعث ، والحصان الخاسر
- اليسار العراقي وتوظيف الشعائر الحسينية
- حمد / مهداة لشيوعي العراق
- ( وقفوهم أنهم مسئولون ) تهنئتان
- ( لزكة مومن )
- ( صبرا أيها المتقاعدون إن موعدكم العذاب )
- ( أذهبوا فأنتم الطلقاء )
- ( السيد نوري المالكي وأحلامنا الوردية )
- ( المشاكس )
- الى السيد أسامة النجيفي وبرلمانه / ( أصرخوا لأجل العراق )
- ( العدها حبايب ...!!! )


المزيد.....




- المغنية مانيجا: مشاركتي في -يوروفجن- فوز شخصي كبير لي
- مصر.. الكشف عن تطورات الحالة الصحية للفنان سمير غانم
- وفاة فنان مصري مشهور بعد مشاركته في مسلسلين في رمضان
- الموت يغيب فنان مصري شهير
- اللواء الخفيف للأمن يحتفل بالذكرى الـ65 لتأسيس القوات المسلح ...
- القوات المسلحة الملكية.. الحارس الأمين يحتفل بذكر التأسيس
- آخر أعماله مع محمد رمضان... الموت يغيب فنانا مصريا
- مصر.. تحركات بعد إعلان فنانة مصرية تعرضها للتحرش
- فنان مصري مشهور يروج لإعلان عن منتج مصري كبديل لـ-الفياغرا- ...
- بعد نهاية الماراثون الرمضاني.. 5 أفلام عائلية لمشاهدتها في ا ...


المزيد.....

- مجموعة نصوص خريف يذرف أوراق التوت / جاكلين سلام
- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حامد كعيد الجبوري - الشكوى