أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - دوف حنين - النضال ضد فكي كماشة يطبقان على البلاد: العنصرية وأباطرة المال















المزيد.....

النضال ضد فكي كماشة يطبقان على البلاد: العنصرية وأباطرة المال


دوف حنين

الحوار المتمدن-العدد: 3178 - 2010 / 11 / 7 - 08:39
المحور: اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم
    


برنامج عمل للدورة الشتوية في الكنيست
النضال ضد فكي كماشة يطبقان على البلاد: العنصرية وأباطرة المال

*الجبهة هي جسم اليسار الحقيقي الوحيد في تل-أبيب الذي يستطيع تجنيد الآلاف للمظاهرات والنشاطات السياسية*
*نحن كشيوعيين وكجبهويين لا نؤمن بأن العمل البرلماني مؤتمن بأيدي أعضاء الكنيست فقط لا غير بل ان نجاعة عملنا ككتلة داخل الكنيست يتطلب عمل مثابر خارجها أيضاً ومن قبل كوادرنا كافةً فنحن لا نؤمن بسياسة النجوم بل نحن جزء من حزب وجبهة جماهيرية لها جذورها العميقة في الشارع*


لقد بدأت الكنيست دورتها الشتوية لنقف من جديد أمام تحديات جسام أمام المد العنصري والفاشي المتفشي في المجتمع الاسرائيلي والذي يهدد الحيز الديمقراطي الضيق أصلاً في هذه البلاد.

يرزح الحيز الديمقراطي في البلاد هذه الأيام تحت هجوم مزدوج ويحاصر بين فكي كماشة، فمن جهة تضغط ذراع العنصرية وكم الأفواه وللمرة الألف تثبت صحة المقولة بأن شعباً يحتل شعباً آخر لا يمكن بأي حالٍ من الأحوال ان يكون هو ذاته حراً. الاحتلال ليس فقط أنه شر مستطير (وبالأساس) ضد الشعب الفلسطيني في المناطق المحتلة لكنه أيضاً يفسد ويشكل خطراً على المجتمع الاسرائيلي ذاته وعلى الجماهير العربية الفلسطينية في البلاد فالهجمة التي ابتدأت في الأعوام الأخيرة ضد قيادات الجماهير العربية في البلاد توسعت سريعاً لتطال كافة الجماهير العربية والذين يتم وصفهم من قبل قيادات الدولة على أنهم "الخطر الديموغرافي الحقيقي" هذه الهجمة إمتدت أيضاً لتطال اليهود الذين يفكرون بشكل مختلف عن المؤسسة المهيمنة في البلاد، فتم مهاجمة "الصندوق الجديد" وجمعية حقوق المواطن ومهاجمة فنانين ومسرحيين، محاضرين ذوي أفكار تقدمية ونقدية وكذلك مهاجمة كتاب ورجال ونساء فكر.

الذراع الأخرى التي تلتف لتطبق على الحيز الديمقراطي بحركة فكي كماشة هي ذراع أصحاب رأس المال وأباطرة المال والاقتصاد في البلاد. وفي هذا السياق يمكن إقتباس أقوال القاضي برنديس حيث قال: "يمكن إنشاء ديمقراطية ويمكن تركيز المال بأيدي مجموعة محدودة من الناس- لكن لا يمكن للحالتين ان تتعايشا معاً فإما الديمقراطية واما تركيز المال بأيدي قلة."

إن موجة الخصخصة التي عمت البلاد في العقدين الأخيرين أعطت أصحاب رؤوس الأموال دفعة جديدة على حساب الطبقات الشعبية. والأمر يتجلى بشكلٍ واضح في الكنيست حيث يقوم هؤلاء باستخدام كافة الوسائل من أجل ضمان بقاء الثروة بأيديهم.

التهديدات في غاية الجدية ولكن كما نعلم نحن كشيوعيين فان الواقع هو جدلي وكل خطر أو تهديد من هذا النوع ممكن أن يولد رد فعل ومقاومة من الجهة الأخرى وبالتالي فدورنا الأساس هو بترجمة هذه الامكانيات للمقاومة الى واقع داخل وخارج الكنيست. فعلى سبيل المثال ومقابل الذراع العنصرية التي تطبق على المجتمع الاسرائيلي أقيم قبل أسبوعين إجتماعا كبيرا ضم مختلف النواب من مختلف الكتل وكانت الجبهة الكتلة المنظمة الأساسية لهذا الاجتماع وبالفعل فقد حصل الإجتماع المذكور على تغطية إعلامية واسعة في الصحافة ووسائل الاعلام وكذلك تم تحويل هذا اليوم الى يوم ثابت للدفاع عن الديمقراطية داخل الكنيست. الاجتماع المذكور ضم جهات وفئات وأطياف مختلفة وواسعة والتي طبعاً هناك بينها اختلاف جدي بالرأي ولكن وعلى الرغم من ذلك هناك أهمية لهذا الإطار لوقف ولصد الجو العنصري الخانق في البلاد. وبالتالي فان عمل من هذا القبيل والذي يضم مختلف الأطر وأعضاء الكنيست يشكل فرصة لتغيير الأجواء العنصرية القائمة في البلاد.



ماذا ينتظرنا في الكنيست خلال الأشهر القادمة:الأشهر القادمة ستكون حساسة للغاية وسنشهد موجة جديدة من التشريعات العنصرية والتي كنا قد نجحنا في السابق من صدها أو صد أقسام وبنود من هذه القوانين فعلى سبيل المثال قانون النكبة والذي كان في البداية يعتبر كل من يقوم بإحياء ذكرى النكبة كمرتكب مخالفة جنائية تم "تخفيفه" لكن واضح ان الأساس العنصري الفاشي لهذا القانون لا زال قائماً. كذلك نجحنا بإفشال مشروع قانون المتسللين والذي كان سيفرض أحكام قاسية بحق كل من يساعد اللاجئين الذين وصلوا الى البلاد هرباً من مآسي وحروب مختلفة خصوصاً في القارة الأفريقية ونتيجة الضغط المتواصل قامت الحكومة بسحب القانون وعدم إقراره. كذلك نجحنا يإفشال قانون "بنك المعلومات البيومتري" والذي يعتبر تدخلاً سافراً بخصوصيات الأفراد وطبعاً المتضرر الأكبر من هذا القانون فيما لو تم تطبيقه هم المواطنون العرب في البلاد.

نحن كشيوعيين وكجبهويين لا نؤمن بأن العمل البرلماني مؤتمن بأيدي أعضاء الكنيست فقط لا غير بل ان نجاعة عملنا ككتلة داخل الكنيست يتطلب عمل مثابر خارجها أيضاً ومن قبل كوادرنا كافةً فنحن لا نؤمن بسياسة النجوم بل نحن جزء من حزب وجبهة جماهيرية لها جذورها العميقة في الشارع ولدينا فرصة لتوسيع تأثيرنا. لهذا التكامل والتناغم بين النضال البرلماني من جهة والنضال الجماهيري من الجهة الأخرى سأسوق كمثل الإجتماع الجبار ضد العنصرية ومن أجل الديمقراطية داخل الكنيست من جهة والنشاط الجبار الذي استقطب الآلاف المؤلفة في شوارع تل-أبيب حيث خرجت الجماهير لتقول لا لموجة القوانين العنصرية ولنبرهن مرة أخرى ان الجبهة هي جسم اليسار الحقيقي الوحيد في تل-أبيب الذي يستطيع تجنيد الآلاف للمظاهرات والنشاطات السياسية هناك. وأنا لا أقول هذا الأمر من باب التفاخر ولكن من باب معرفة حجم المهمة والمسؤولية الملقاة على عاتق هذا التنظيم وهذه الجبهة والتي تحولت الى قوة أساسية في الشارع.


على صعيد جشع أصحاب الرأسمال:الذراع الأخرى التي تحدثت عنها سابقاً وهي ذراع أصحاب رؤوس الأموال ظهرت بشكلٍ واضح في النضال الذي نخوضه ضد استفراد أصحاب أباطرة المال بالمبالغ الطائلة التي يجنونها من استغلال الكنوز الطبيعية الواقعة ضمن البلاد والتي نحارب ونناضل من أجل تحويلها الى صندوق خاص يخصص لتحسين الأوضاع المعيشية للطبقات الفقيرة ولكافة المواطنين في البلاد ومن أجل جسر الهوة داخل الدولة بين مختلف الأوساط والفئات.
خلال الأسبوع الماضي ظهر وجه جديد-قديم لهذه الذراع حين قمنا في لجنة ا لصحة والبيئة البرلمانية برئاستي وضمن نشاطنا بمتابعة التلوث البيئي غير المسبوق بمنطقة حيفا وخليجها ونتيجة ذلك نسبة مرضى السرطان غير المسبوق في تلك ا لمنطقة، حيث تبين خلال النقاش أن مادة البروم السامة والمسرطنة والتي هي ضرورية لعدة مصانع خارج البلاد يتم استخراجها من الجنوب في حين يتم نقلها في شاحنات على طول البلاد حتى الوصول الى حيفا وتصديرها من ميناء حيفا وليس من ميناء أشدود كما كان من المفروض لسبب واحد ووحيد وهو أن عائلة عوفر، واحدة من حفنة العائلات الأكثر ثراءً في البلاد والتي تسيطر فيما تسيطر أيضاً على أسطول شركة "تسيم" للنقليات وعلى مصانع البحر الميت الكيماوية وعلى بنوك وغيرها تفضل تصدير البروم من ميناء حيفا لأنها تملك أسهم هناك وبالتالي فهو أربح إقتصادياً ولتذهب صحة الناس والمخاطر التي قد بتعرض لها المواطنين على طول خط نقل البروم من الجنوب وحتى حيفا الى الجحيم بالنسبة لأصحاب رأس المال القضية الأساس هي جيوبهم.



برامج لدورة الكنيست الحالية:بالإضافة لعملية الدفاع التي نقوم بها ومحاولات إحباط التشريعات العنصرية وغيرها نحاول ان نمرر تشريعات وبرامج تحسن ظروف حياة المواطنين فعلى سبيل المثال وخلال الأسبوع القادم سنقوم بتمرير قانون جديد بإسم قانون "تنجيع الطاقة" والذي سيفرض على المؤسسات الحكومية استعمال معدات تستهلك طاقة أقل وبالتالي تخفف على جيوب المواطنين.
محور آخر سنوليه أهمية خلال الدورة الشتوية الحالية للكنيست هو محور المواصلات العامة وخصوصاً في البلدات العربية وفيما بينها فالمجتمع العربي بأمس الحاجة الى تحسين وتطوير المواصلات العامة داخلة بشكل يسمح للمواطنين التنقل بشكل حر ومريح وخصوصاً النساء العربيات اللاتي قسم منهن لا يعمل نتيجة عدم وجود شبكة مواصلات مناسبة ومتطورة بالإضافة طبعاً للسبب الرئيس والمتمثل بالتمييز في أماكن العمل والمناطق الصناعية داخل البلدات العربية نفسها.
ولقد بدأنا برؤية بشائر تقدم بهذا الموضوع نتيجة عملنا المتواصل فعلى سبيل المثال هناك تقدم ملحوظ في مدينة رهط في الجنوب وكذلك هناك تقدم بتخطيط القطار الخفيف الذي سيربط حيفا بالناصرة وسيمر بجانب شفاعمرو باتجاه الرينة الى الناصرة.

المحور الآخر لمبادرات ومشاريع تشريعية جديدة سيكون محور القوانين العمالية فقد تبين بحسب الأبحاث الأخيرة أن أغلبية الفقراء بالبلاد هم من العائلات العاملة، وهو الأمر الذي ينسف المقولة اليمينية التي تتحدث عن أن الفقراء هم أولائك الذين لا يعملون فنحن نشاهد بأم العين أن غالبية الفقراء يعملون بكد ونشاط من دون الوصول الى فوق خط الفقر. خلال الدورة الحالية للكنيست سأقوم بتمرير رزمة متكاملة من مشاريع القوانين العمالية والاجتماعية التي ستخدم أساساً الفئات الشعبية والفقيرة في البلاد.



اللجنة المشتركة للصحة والبيئة:اللجنة المشتركة للصحة والبيئة والتي نجحنا باستحداثها هذه الدورة في الكنيست والتي أقوم برئاستها تعمل على خط التماس بين المشاكل البيئية والمشاكل الصحية ومتابعة هذه القضايا مقابل الوزارات المختلفة. إحدى القضايا الأكثر أهمية والتي نقوم بمعالجتها من خلال هذه اللجنة، هي قضية المكاره البيئية في منطقة الشاغور حيث إستطعنا بضغط من اللجنة فرض خلق طاقم من الوزارات المختلفة يعمل بشكل عيني على حل هذه القضية الخطيرة والتي يعاني منها أهالي الشاغور وبالذات أهالي مجد الكروم وسنقوم بالاستمرار بالضغط ومتابعة عمل هذا الطاقم حتى حل القضية.



كلمة أخيرة:هذه البرامج جميعها تأتي بالإضافة لعملنا المتواصل والمثابر ضد الاحتلال وموبقاته وفي العمل المثابر ضد موبقات الاستيطان وفضح حكومة نتانياهو غير المعنية بالسلام أو الوصول الى حل في هذه البلاد والتي تجر البلاد جراً نحو حرب كارثية جديدة.
من أجل تنفيذ برامجنا هذه وغيرها أنا أدعو من هنا رفيقاتي ورفاقي وجميع الصديقات والأصدقاء للتكاتف والتواصل الدائم من أجل خلق نشاط مشترك يليق بحزب وبجبهة عريقين من خلال العمل البرلماني من جهة والدعم الجماهيري من خارج البرلمان من الجهة الأخرى.






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- حزبنا الشيوعي وآفاق اختراق الشارع الاسرائيلي، نحو السلام وال ...
- مع الجماهير العربية في المعركة نحو المساواة والديمقراطية
- الاعتراف بالنكبة، نحو المستقبل..
- 90 عاما على الحركة الشيوعية في البلاد..مواقف حزبنا الشيوعي ف ...
- 90 عاما على الحركة الشيوعية في البلاد: مواقف حزبنا الشيوعي ا ...
- معا نحن قادرون على صد الفاشية
- الرفيق خريستوفياس، أول رئيس شيوعي في الاتحاد الأوروبي.. أية ...
- أمل المدني، حكومة سدوم* وعارُنا !
- حق تقرير المصير؟ نعم! التمييز العنصري؟! لا مجلجلة!
- مرة أخرى حول الفاشية ومكافحتها
- نكتة بائخة أم مؤشر آخر على التدهور الفاشي ؟!
- 10 أسئلة حول الفاشية ومكافحتها في إسرائيل !
- ميزانية العام 2008: تجاهل تام لاحتياجات المواطنين خدمةً لأرب ...
- أحمر أخضر- علاقة تكامل (4) الأزمة البيئية العالمية- أسئلة حو ...
- أحمر- أخضر: علاقة تكامل (3) - الاحتباس الحراري- المخاطر ووسا ...
- أحمر أخضر- علاقة تكامل (2) الاحتباس الحراري - أزمة المناخ ال ...
- أحمر أخضر- علاقة تكامل - الدفاع عن البيئة على أجندة قوى التغ ...
- إقتتالكم ضربة لقضيتكم ولقوى السلام كلها
- يوم الأرض الأول في ديزنجوف
- راية سوداء لعزل العنصرية..


المزيد.....




- مقتل 3 أشخاص في حادث إطلاق نار بولاية تكساس الأمريكية
- بعد اتهام دبلوماسيين روس بالتجسس.. موسكو تنتقم وترد بطرد 20 ...
- 26 أيار موعد الانتخابات الرئاسية السورية
- موسكو تعلن طرد 20 موظفا في سفارة التشيك
- مهرجان الطائرات الورقية في يفانغ الصينية
- أهداف مباراة الأهلي والزمالك (2-1) في الدوري المصري.. فيديو ...
- الرئيس التونسي يعزي السيسي في ضحايا -قطار طوخ-
- أول حزب في سوريا يعلق على الانتخابات الرئاسية: قد نقدم مرشحا ...
- مقتل 19 مدنيا جراء هجوم شنه مسلحون على قرية في النيجر
- سلاح الجو الإسرائيلي يشارك في مناورة عسكرية في اليونان


المزيد.....

- طريق 14 تموز / ابراهيم كبة
- بعد 53 عاماً توضيح مهم حول عملية الهروب وطريقة الهروب والمكا ... / عقيل حبش
- إقتصاد سياسي الصحة المهنية أو نظام الصحة المهنية كخلاصة مركز ... / بندر نوري
- بيرني ساندرس - الاشتركية الديمقراطية ،الطريق الذي أدعوا له / حازم كويي
- 2019عام الاحتجاج والغضب في شوارع العالم / قوى اليسار والحركا ... / رشيد غويلب
- إنسانيتي قتلت اسلامي / أمجد البرغوثي
- حزب اليسار الألماني: في الحرية الدينية والفصل بين الدين والد ... / رشيد غويلب
- طلائع الثورة العراقية / أ د محمد سلمان حسن
- تقديم كتاب -كتابات ومعارك من أجل تونس عادلة ومستقلة- / خميس بن محمد عرفاوي
- قائمة اليسار الثوري العالمي / الصوت الشيوعي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - دوف حنين - النضال ضد فكي كماشة يطبقان على البلاد: العنصرية وأباطرة المال