أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق الانسان - مايكل نبيل سند - حق الرفض الواعى من الخدمة العسكرية














المزيد.....

حق الرفض الواعى من الخدمة العسكرية


مايكل نبيل سند

الحوار المتمدن-العدد: 3334 - 2011 / 4 / 12 - 17:38
المحور: حقوق الانسان
    


تعريف
الرفض الواعى Conscientious Objection ده مصطلح فى القانون الدولى ، أقرته مفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان United Nations Commission On Human Rights
فكرة الرفض الواعى بكل بساطة : أن القانون الدولى ( الإعلان العالمى لحقوق الإنسان و العهدين الدوليين ) أقروا مجموعة من الحقوق الإنسانية الأساسية ، من أهمها : الحرية الفردية ، و تجريم العبودية ، و حرية الأختيار ، و حرية الدين و المعتقد
فمفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان قالت أن الدول اللى فيها تجنيد إجبارى ، ضرورى تحترم حقوق الأفراد الأساسية ، و أن أى مواطن يشوف أن التجنيد الإجبارى هو نوع من العبودية ليه ، أو تقييد لحريته الشخصية ، أو يتناقض مع معتقده الدينى ، فالدولة ملزمة أنها توفر له إختيار الرفض الواعى
أول وثيقة رسمية من مفوضية الامم المتحدة لحقوق الأنسان إتكلمت عن الرافض الواعى ، كانت سنة 1995 ، و اللى قالت فيها " هؤلاء الذين يؤدون الخدمة العسكرية ، يجب ألا يتم إستثنائهم من حق الرفض الواعى للخدمة العسكرية " ... بعدها فى سنة 1998 ، أصدرت المفوضية وثيقة كاملة بعنوان " الرفض الواعى للخدمة العسكرية " ... و بعدها صدرت كتير من المواثيق الدولية اللى بتؤكد على حق المواطنين فى الرفض الواعى
و الوثائق دى كسبت إحترام المجتمع الدولى ، و بقيت فى دول كتير غير قابلة للنقاش أصلا ... يعنى مثلا ، الإتحاد الأوربى من أهم شروط عضويته : أن الدولة المنضمة للإتحاد ضرورى تكون بتكفل الرفض الواعى لمواطنيها ... يعنى فيه دول فى الإتحاد الأوروبى عندها لسة تجنيد إجبارى ، بس الدول دى عندها رفض واعى ، يعنى أى مواطن فيها مش عايز يدخل الجيش ، بكل بساطة مش بيدخل من غير ما ده يضره فى أى حاجة فى حياته المدنية او السياسية
و من اللطيف برضه هنا أنى أقول أن أحد أكبر المشاكل اللى منعت إنضمام تركيا للإتحاد الأوربى ، هى أن تركيا فيها تجنيد إجبارى ، و مش بتعترف بالرفض الواعى ... و الجيش التركى متشبث بموقفه فى رفض حق الرفض الواعى ، و ده معطل عضوية تركيا فى الإتحاد الأوروبى

إزاى المواطن يطالب بحقه فى الرفض الواعى ؟
بكل بساطة ، فى الدول اللى التشريع فيها بيقنن الرفض الواعى ، أى حد مش عايز يدخل الجيش بيقدم طلب ( أو استمارة ) لوزير الدفاع أو لقائد الجيش ، بيقول فيه إنه مش عايز يدخل الجيش و إنه عايز يستخدم حقة فى الرفض الواعى ، و ساعتها الوزير مجبر طبقا للقانون إنه يستجيب لطلب الشاب ده
فيه دول بتعفى الشاب ده من الخدمة عموما ، و فيه دول تانية بتحول الشباب اللى إستخدموا الرفض الواعى لخدمة مدنية غير عسكرية ... يعنى يخدموا الفترة بتاعتهم بس فى أى جمعية أهلية أو بيت مسنين أو مستشفى حكومى أو أى مكان عام بيخدم المواطنين

الرفض الواعى فى مصر
مصر للأسف موقعتش على المواثيق دى ، و بالتالى هيا بتقول للمجتمع الدولى انها معندهاش إستعداد أصلا أنها تلتزم بيها
إنا شايف ، أنه إذا مصر ملغتش الخدمة العسكرية ، يبقى على الأقل تمضى على المواثيق دى ، و تدى الحق لشبابها أنه يرفض الخدمة العسكرية إذا شاف أنها بتتعارض مع حريته أو معتقده الدينى
و كفاية بقى كسر للقانون الدولى و المواثيق الحقوقية الدولية

* المقال دة عبارة عن فصل من كتابى " لا للتجنيد الإجبارى " ، اللى عجزت عن نشره فى مصر

روابط ذات صلة
موقعى الشخصى ( به ملف كامل عن صراعى مع المؤسسة العسكرية بمصر )
http://www.maikelnabil.com/

نصوص الوثائق الدولية الصادرة عن مفوضية حقوق الأنسان بالأمم المتحدة ، و التى تقر حق الرفض الواعى
http://www.ebco-beoc.eu/page/1uside/document/doc5unhchr.htm

موقع المكتب الأوربى للرفض الواعى
http://www.ebco-beoc.eu/

حركة لا للتجنيد الإجبارى – مصر
http://www.maikelnabil.com/2009/03/blog-post_6862.html
http://www.facebook.com/group.php?gid=88554461720

موقع مفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان – عربى
http://www2.ohchr.org/arabic/index.htm

موقع مفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان – أنجليزى
http://www.ohchr.org/




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,241,505,723
- متى ستستيقظون ؟
- سورة المعارضة
- صنمك
- أن تكون ملحدا فى مصر
- اللحظات الأخيرة
- أحببت الشمس
- أنضم معانا لجروب : لا للتجنيد الاجبارى
- أعتذار للشعب السودانى الشقيق
- نظام الأسرة الأجتماعى
- الأمن بيهددنى من خلال والدى
- مغامرة مع حرس جامعة أسيوط - حرس الجامعة يصادر كارنيهى
- الأفراج عن أيمن نور لا يكفى
- مين اللى قال ان حزب التنمية و العدالة أسلامى ؟
- و ماذا أيضا تعرف شركات المحمول عنا ؟
- نفسى فى أية فى 2009 ؟
- و أهلى أرهابيون أيضا
- آخر يوم فى حياة صابر
- أوقفوا أهانة المسلمين فى الكنائس
- بكام ؟؟
- ثقافة القبيلة


المزيد.....




- الأمم المتحدة تطالب الجزائر بوقف الاعتقالات التعسفية لنشطاء ...
- الاعتقالات في صفوف طلبة الجامعات.. خريجون مع وقف التنفيذ
- ما الذي يتعلّمه السويسريون من الفنلنديين لمحاكمة جرائم الحرب ...
- الشيخة لطيفة: الأمم المتحدة لم تتلق بعد أدلّة من الإمارات تث ...
- هيومن رايتس ووتش: القوات الإريترية قتلت المئات في مجزرة في إ ...
- بعد إدراجها في قانون الإتجار بالبشر... هل تحد التعديلات الجد ...
- آلاف الجزائريين يتظاهرون في الجمعة الثانية على التوالي (فيدي ...
- هيومن رايتس ووتش: القوات الإريترية قتلت المئات في مجزرة في إ ...
- الاتحاد الأوروبي: 130 مليون يورو دعما للاجئين السوريين والمج ...
- الأمم المتحدة: رصد قناصة استهدفوا المحتجين في ميانمار


المزيد.....

- المراة في الدساتير .. ثقافات مختلفة وضعيات متنوعة لحالة انسا ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- نجل الراحل يسار يروي قصة والده الدكتور محمد سلمان حسن في صرا ... / يسار محمد سلمان حسن
- الإستعراض الدوري الشامل بين مطرقة السياسة وسندان الحقوق .. ع ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- نطاق الشامل لحقوق الانسان / أشرف المجدول
- تضمين مفاهيم حقوق الإنسان في المناهج الدراسية / نزيهة التركى
- الكمائن الرمادية / مركز اريج لحقوق الانسان
- على هامش الدورة 38 الاعتيادية لمجلس حقوق الانسان .. قراءة في ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- حق المعتقل في السلامة البدنية والحماية من التعذيب / الصديق كبوري
- الفلسفة، وحقوق الإنسان... / محمد الحنفي
- المواطنة ..زهو الحضور ووجع الغياب وجدل الحق والواجب القسم ال ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق الانسان - مايكل نبيل سند - حق الرفض الواعى من الخدمة العسكرية