أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عبدالله مشختى - السياسيون والمحترمون لا يصفقون للاستهزاء بالشعوب














المزيد.....

السياسيون والمحترمون لا يصفقون للاستهزاء بالشعوب


عبدالله مشختى

الحوار المتمدن-العدد: 2890 - 2010 / 1 / 16 - 12:44
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


في مهرجان شعري تطاول شاعر على الكرد بقوله سنحرقكم بنفط كركوك رغم ماقله الشاعر وسخر من الكرد، وهم شعب اصيل وجزء من الشعب العراقي كما تقولون وتتشدقون ايها الشوفينيون ولكن شوفينيتكم تظهر في مناسبات كهذه ولن تتمكنوا من ضبط افواهكم وعما يخالج صدوركم من حقد دفين تجاه الكرد .رغم ان قناة بلادي الفضائية اعتذرت للكرد كونها القناة التي نقلت المهرجان الشعري وانها لم تكن مسؤولة عما بدر من الشاعر، والشاعر هو حر ان كان يحب الكرد او يكرههم .
ولكن العبرة الكبيرة للسياسيين الذين كانوا حاضرين المهرجان ومنهم اكرم الترزي الذي صفق للشاعر عند مقولته تلك وشجعه ،هل هذه كانت من شيم الرجولة والمعرفة والثقافة التي تدعي بها وانت في موقع تمثل الشعب كل الشعب العرب والكرد والتركمان لان عضو مجلس النواب هو المعبر والممثل لضمير المواطن العراقي أي كان عرقه او مذهبه او طائفته ، ان ما بدر من اكرم الترزي ليس من المتوقع الا يبدرالا من ثقافة الضحل والشوارع وثقافة القبلية المتأكسدة في الحقد والكراهية للبشر عدا فئة هو يضمرهم في قلبه .كيف لي ان افتخر بمجلس يسمى مجلس النواب العراقي يمثل السلطة تشريع القوانين في العراق ويضم هذا المجلس اناسا بهذا الشكل والتكوين ،ويحملون هذه المشاعر الاانسانية والحاقدة على جزء من شعب وطنه يعيش معهم ويتعايشون معه .
لا السيد اكرم الترزي لايمثل التيار الصدري وانه امسى عبئا على هذا التيار الذي هو تيار له جذوره التاريخية في عمق التربة العراقية التي بنت عليها الاخوة ومبادئ التسامح الانساني والاخوي في العراق منذ بدايات الدولة العراقية وعلى التيار الصدري ان يقف على هذا الموقف الذي لو بدر من شباب لما كان هناك شئ يذكر ولكن من شخصية يعتبر نفسه سياسيا ومثقفا وممثلا للشعب ولتيار يحمل في جوانبه عمق الاصالة الانسانية فلا يمكن قبوله.
ان الكرد ومهما كان حقدكم وكراهيتكم لهم لن تتمكنوا من بعد الان ان تحققوا ما تضمرونه في نفوسكم ولم يبق لكم الا ان تسخروا وتطلقوا التمنيات بحرق الكرد بنفط كركوك .هذا النفط لن يحرق اصحابه واصدقائه بل يحرق المتعفنين في الحقد والكراهية ضد ابناء وطنهم والتابعين الذليلين لما وراء الحدود ليكونوا خدام مخلصين لهم واعداء الداء للعراق .
ان التيار الصدري وبكل ما يحمله من اصالة في تراثه وفكره الانساني والنير مطالب اليوم باتخاذ مواقف من امثال هؤلاء الذين دخلوا الى صفوفه ووقفهم عند حدودهم الوطنية والانسانية وعدم السماح لهؤلاء بتعكير صفو الاخوة العراقية واثارة الاحتقانات القومية والمذهبية .الحاقد ليحتفظ بحقده لنفسه اما ان يعلنه في المناسبات وهو ليس ملك نفسه يجب ان يحاسب ويساءل عما تبدر منه من مواقف وكلام تجاه مكون كبير من مكونات الشعب العراقي وحتى الاداب الاجتماعية والخلقية لا تسمح للجميع بالتصرف كما يحلوله ، الانسان السياسي بحاجة الى كياسة ونزاهة للتعبير عما يجول في فكره وليس كرجل الشارع الذي لايفرق بين شئ يتصرف .
لا اعتقد بان التيار الصدري راغب بهذا التصرف الذي يعتبر تصرفا شائنا وبعيدا عن من قبل هذا النائب الذي ينتمي الى الكتلة حتى ولو بالاسم فقط وارى بان الكتلة الصدرية من واجبها الوقوف على مثل هذه المواقف التي تؤجج الاحتقانات السياسية والعرقية وهي بالطبع بعيدة عنها، وعليها توجيه ممثليها فيما يرتكبونها من اخطاء تضر بوحدة العلاقة الاخوية للشعب العراقي .








حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي
التحولات في البحرين والمنطقة ودور ومكانة اليسار والقوى التقدمية، حوار مع الكاتب البحريني د. حسن مدن


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- زيارة متكي الى العراق هل سيحل الازمة
- العام الجديد وامال جديدة للعراقيين ولكن؟؟؟؟
- النفط في بلد النفط يباع باسعار اعلى من العالمية
- الضمانات الامريكية للكرد ومخاوف المكونات الاخرى
- العراق ودول الجوار ما لها وما عليها
- السيد المالكي و دعوات الاحزاب لتهميش دور حكومته
- المعتقلون الكرد فى سوريا يتحدون قمع الاجهزة الحكومية
- الكرد يهددون بمقاطعة الانتخابات
- ظاهرة ممارسة البغاء وتجارة الجنس
- مجلس النواب من مؤسسة للدفاع عن الحريات الى هيئة لكم الافواه
- الاتحاد الوطنى الكردستاني الكردستانى يعيد تنظيم صفوفه
- المالكى يحذر من دخول البعثيين الى مجلس النواب العراقى
- ليس الكرد عقبة امام تشريع قانون الانتخابات العراقية
- ماذا لو فاز المالكي...مصير المحاصصة...؟!
- مشاركة المرأة العراقية فى القوات الامنية بين قبول ورفض المجت ...
- الصين من التخلف الى الرقى والتطور
- يريدون تحويل العراق الى كانتونات عسكرية
- الانفتاح التركى على الكرد والافاق المستقبلية
- رسالة مفتوحة الى السيد نوشيروان مصطفى
- العراق... فوضى المواقف السياسية


المزيد.....




- في مطار بإندونيسيا.. 10 آلاف مسافر ربما خضعوا لاختبار بمسحات ...
- قناص سابق بالجيش الإسرائيلي يستبدل فرشاة الرسم ببنادق هجومية ...
- جيش الأطباء.. محاربون على جبهتين
- السلطات اللبنانية تحتجز بواخر الكهرباء التركية في إطار شبهات ...
- -مكافحة كورونا-.. فرنسا تجنّس أكثر من 2000 موظف
- -مكافحة كورونا-.. فرنسا تجنّس أكثر من 2000 موظف
- -حضن عنيف-..عناق ياسمين عبد العزيز يؤلم أحمد العوضي..صورة
- لأنه لون -زهرة الخزامي- المنتشرة في صحاريها.. السعودية تختار ...
- الحكومة المصرية: مظاهر عدم الالتزام بالشارع كانت -فجة- وهناك ...
- أبو الغيط يطالب بخطوة دولية جديدة في القدس المحتلة


المزيد.....

- مخاطر الإستراتيجية الأمريكية بآسيا - الجزء الثاني من ثلاثة أ ... / الطاهر المعز
- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزء الأول / مبارك وساط
- مسودات مدينة / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عبدالله مشختى - السياسيون والمحترمون لا يصفقون للاستهزاء بالشعوب