أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - محمد سعدي حلس - رسائل نتنياهو في عملية اغتيال القائد بهاء ابو العطا














المزيد.....

رسائل نتنياهو في عملية اغتيال القائد بهاء ابو العطا


محمد سعدي حلس

الحوار المتمدن-العدد: 6409 - 2019 / 11 / 15 - 08:03
المحور: القضية الفلسطينية
    


ما هي الرسائل التي أرادت دولة الكيان الصهيوني إرسالها بعملية اغتيال القائد الكبير بهاء ابو العطا الذي يعد قائد أركان المقاومة والجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي ( سرايا القدس )
لقد قامت طائرات الاحتلال الصهيوني صباح يوم ١٢/١١باغتيال الشهيد القائد بهاء ابو العطا ابو سليم وزوجته المناضلة ام سليم وإصابة أبنائه وبناته وفي نفس الوقت قامت قوات الاحتلال الصهيوني الفاشي بمحاولة فاشلة لاغتيال قائد السرايا أكرم العجوري الذي ذهب ضحيتها ابنه وحارسه وهنا أرادت دولة الكيان الصهيوني الكلونيالي الاستيطاني ارسال رسائل متعددة الاتجاهات ولكن قبل الخوض في الرسائل يجب أن نشير بأن القائد بهاء ابو العطا كان مطلوب رقم واحد لدى قوات الاحتلال وتتهمه دولة الكيان بعدة عمليات هجومية على جنود الاحتلال وتعتبره متمردا على الغرفة المشتركة للمقاومة وايضا على قرارات الحركة وكان ينفذ ما يراه مناسبا وتتهمه ايضا بانه من يخترق الهدنة والتهدئة بشكل دائم ولقد اتخذ رئيس حكومة الاحتلال الصهيوني بنيامين نتنياهو هذا القرار أي اغتيال القائد ابو العطا والذي تنتظرة أي نتنياهو محاكم كثيرة بالفساد واستغلال منصبة ويحاول الاحتفاظ بحصانته الديبلوماسية حتى لا يخضع للتحقيق وهو يريد توريط حكومة الوحدة الوطنية الذي شكلها في مستنقع من المشاكل السياسية والأمنية والاقتصادية والاجتماعية أيضا وخصوصا رئيس حزب ازرق ابيض في هذا المستنقع ولكن هذا ليس موضوعنا ولكن بعد أن اتخذ رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو القرار بدء في إعداد الخطة وتهيئة المناخات لذلك وهنا كانت الرسائل وهي اولا العمل على خلق الفتنة بين حركة الجهاد الإسلامي والغرفة المشتركة وعلى رأسها كتائب القسام حيث تقول بعض الصحف الصهيونية بأن حكومة الكيان الصهيوني لم تنفذ هذه العملية إلا عندما اخذت تأكيدات على عدم اشتراك حماس وكتائب القسام في هذه المعركة واذا كان هذا الخبر صحيح او كاذب فهذا لا يغير في الواقع شيء حيث أن دولة الكيان الصهيوني قد استطاعت دراسة الواقع بشكل جيد وأدركت ضمن المعطيات بأنها تستطيع خلق شرخ كبير طولي وعرضي في داخل الغرفة المشتركة للمقاومة حيث كل تنظيم له حساباته ولم تشترك الأجنحة العسكرية المكونة للغرفة المشتركة في المعركة وهنا سيترك الجهاد الإسلامي وجناحه العسكري سرايا القدس وحيدا في الميدان وتستطيع دولة الكيان الصهيوني الانفراد بحركة الجهاد الإسلامي في المعركة هذا من جانب ومن جانب آخر رسالة أخرى وهي خلط الأوراق في موضوع الانتخابات الفلسطينية والتملص من الموافقة من عدمها أمام الرأي العام العالمي وكي لا تظهر أمام المجتمع الدولي بأنها ترفض الانتخابات الفلسطينية والتي هي أي الانتخابات ستكون أول مسمار في نعش الانقسام المشبوه والذي لا ولم يخدم غير الكيان الصهيوني
اما الرسالة الثالثة وهي موجهة إلى ما يسمى بمحور المقاومة والرسالة تقول بأن يد دولة الكيان الصهيوني طويلة ومن الممكن أن تطول من تريد وذلك من خلال العملية الاجرامية الفاشلة التي استهدفت قائد سرايا القدس في سوريا أكرم العجوري والذي نجا منها ولكن ذهب ضحيتها ابنه ومرافقه وايضا رسالة رابعة للعالم بأنني موجودة على الكعكة وفي حال تقسيمها اريد نصيبي من ذلك والا في الدقيقة التسعين ساقلب الطاولة واخلط الاوراق واسجل الهدف المحرج للجميع اما الرسالة الخامسة الى الحكومة الحديدة ما يسمى حكومة الوحدة الوطنية الذي استطاع نتنياهو توريطها منذ اللحظة الاولى لاستلام الوزارات فيها لازهارها امام الشعب في دولة الاحتلال بأنها ليست أحزاب وسطية أو معسكر اليسار واظهر هذا المعسكر أكثر يميني من اليمين نفسه حيث بدء حياته السياسية بحرب ولو أعيدت الانتخابات مرة ثالثة سيخسر هذا المعسكر الكثير من الأصوات لصالح معسكر اليمين المتطرف الذي يقوده رئيس الوزراء في دولة الاحتلال الصهيوني الفاشي ويخرج بهذا هو المنتصر الوحيد في هذه العملية المركبة المعقدة وذات الأبعاد والأهداف السياسية ورغم أنه حقق ما كان يطمح به في هذه المعركة إلا أن الحرب طويلة ومفتوحة وتحمل العديد من المفاجئات ولا بد من انقلاب السحر على الساحر





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,636,146,836
- الصهيوامريكية والتجارة الاجرامية بأعضاء البشر
- قيادة الارهاب الصهيوامريكي والعمل على ضرب إيران
- المستفيد الحقيقي من عملية تدمير شركة أرامكو السعودية
- الكاتب الكويتي المأجور عبدالله الهداق يهاجم الفلسطينيين
- رسالة إلى رئيس المجلس الوطني الفلسطيني الأخ سليم الزعنون ابو ...
- يسقط الانقسام المشبوه سبب كل علة
- خطبة الجمعة ومطالب الخطيب للشعب في غزة
- الارهابيين يقتلون مواطن فلسطيني في سيناء
- بعد استخدام الولايات المتحدة الامريكية الفيتو
- سيناريوهات الرد على مشروع ترامب الوقح
- قرار ترامب كارثي وارعن وغير مسؤول
- عملية إرهابية على الطريقة الصهيونية
- مخططات الحرب القادمة على غزة
- التوحش والاجرام الصهيو امريكي يطرح العديد من الاسئلة على مست ...
- لصالح من يهاجم المناضل الوطني الكبير ايمن عودة
- تسائلات مشروعة على ضوء لقاء ترمب بالزعماء العرب
- الاكثر تشدد من الممكن ان يكون الاقرب والاقدر على اتخاز الموا ...
- الرئيس الفلسطيني ابو مازن يشارك في جنازة القاتل شمعون بيرس
- الرهان على تركيا كمن يراهن على حصان اعرج خاسر سلفا
- غياب التعبئة الوطنية والامنية توصلنا الى اكثر من ذلك


المزيد.....




- مسؤولون لـCNN: البنتاغون يدرس إرسال 7 آلاف جندي إضافي للخليج ...
- ترامب ينفي صحة تقارير إعلامية تحدثت عن إرسال الولايات المتحد ...
- روسيا تختبر نظاما جديدا للطائرات المسيرة
- مقتل 3 جنود من الحرس الوطني الأمريكي بتحطم مروحية عسكرية
- الرجال لا يعترفون بالاكتئاب.. كيف تدعمين زوجك لتخطيه؟
- اسم محمد ضمن أكثر 10 أسماء شعبية بين مواليد 2019 بالولايات ا ...
- ترامب يتعهد بدراسة قضية رفض تأشيرات دخول الوفد الروسي إلى أم ...
- ترامب ينفي صحة تقارير إعلامية تحدثت عن إرسال الولايات المتحد ...
- البنتاغون يدرس إرسال 7 آلاف جندي إضافي إلى الخليج لمواجهة -ت ...
- العالم يتجه نحو النباتية.. هذه مزاياها ومخاطرها


المزيد.....

- إميل توما والحل الديمقراطي للقضية الفلسطينية 1944-1947 (2-3) / ماهر الشريف
- تسعون عاماً على هبة البراق / ماهر الشريف
- المياه والموارد المائية في قطاع غزة / غازي الصوراني
- ما طبيعة مأزق إسرائيل في ضوء نتائج الانتخابات التشريعية؟ / ماهر الشريف
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة التاسعة : القطاع ... / غازي الصوراني
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة السابعة: القطاع ... / غازي الصوراني
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة الرابعة: القطاع ... / غازي الصوراني
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة الرابعة: القطاع ... / غازي الصوراني
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة الثالثة: السكان ... / غازي الصوراني
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة الثانية: اقتصاد ... / غازي الصوراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - محمد سعدي حلس - رسائل نتنياهو في عملية اغتيال القائد بهاء ابو العطا