أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - سليم نزال - الطريق الى النكبة الجزء السادس














المزيد.....

الطريق الى النكبة الجزء السادس


سليم نزال

الحوار المتمدن-العدد: 6229 - 2019 / 5 / 14 - 20:42
المحور: القضية الفلسطينية
    


الطريق الى النكبة
الجزء السادس


سليم نزال
سعيت و ما زلت فى حدود الاختصار الشديد ان اضىء على اهم العوامل التى ساهمت فى اضعاف مقاومة الشعب الفلسطينى.و هى عوامل متعددة منها ما يتعلق بطبيعة المرحلة الانتقالية التى كانت تعيشها البلاد و المنطقة و منها ما هو دولى حيث حظى المشروع الصهيونى بتاييد القوى العالمية بحيث انه من النادر رؤية هذا الانسجام من القوى الدولية الكبرى ضد شعب صغير كما حصل فى فلسطين
لكن المشكلة الاكبر التى يمكن اضافتها الى العوامل الاخرى ان الشعب الفلسطينى خاض المقاومة بلا (عقل) واحد موحد و سببه كما اسلفت غياب قيادة واحدة تقود الكفاح على مجمل اراضى الوطن و .القيادات ذات الطابع الدينى و العشائرى مثل قيادة الحاج امين الحسينى لم تتطور سياسيا لتصبح مشروعا وطنيا جامعا, سواء لطبيعة بنيتها او بسبب التنافسات و الصراعات العائليه التى اضعفتها او حتى بسبب ان النفى المبكر لمفتى فلسطين من قبل السلطات البريطانية.
اود هنا ان اقول بعض الكلمات حول الشجاعة و البطولة .و هى بالطبع خصائص مهمة و اعتقد من خلال قراءاتى لتلك المرحلة ان اهالى فلسطين اظهروا الكثير منها .لكن الصراع و تعقيداته يتطلب اكثر من الشجاعة و الاقدام
فالعقل السياسى الذكى قادر احيانا ان يجنب البلاد كوارث من خلال تعامل ذكى مع الاحداث .
و من سوء الحظ انه لم يتوفر هذا العقل و ان توفر لم يكن فى مواقع تستطيع التاثير على مسيرة الاحداث.
لقد ادركت النخب الفلسطينية من ايام جورج انطونيوس ونجيب عازورى نجيب نصار و سواهم من النخب فى بداية القرن الماضى خطورة المشروع الصهيونى .لكن هذه النخب كانت محدودة التاثير لان الجمهور العام لم يكن يدرك خطورته الفعلية سواء بسبب تخلف الوعى الوطنى و غياب مشروع وطنى جامع .
كان الشعور العام فى فلسطين محكوما بالثقافة التقليدية الريفية المحدودة الافاق التى لم تكن تعرف جيدا طبيعة الخطر القادم و و ان عرفت على هذا النحو او ذاك فقد كانت تعتقد ان بوسع اهل فلسطين و هم الاكثرية و محاطون ببلاد كلها عربية ان يواجهوا هذا الخطر.انه مثل وضع الذى شب حريق صغير فى بيته و يعتقد ان عنده من الرجال فى البيت و لدى الجيران ما يكفى لاطفاء الحريق بدون ان يعرف ان الحريق قد يكبر و يصبح اكبر من قدرته على اطفاءه. انها المبالغة فى الاعتقاد الواهم ان العرب سيقفون بقوة مع فلسطين لاجل التصدى لمشروع خطير التقت تقريبا كل الدول الغربية على دعمه .
هذا الامر ادى فى راى الى نوع من الاسترخاء و غياب (الادريالين ) الكافى الذى يحفز على مواجهة الخطر.
بمعنى اخر لو كانت فلسطين على سبيل المثال محاطة ببلاد مثل الارجنتين او سواها من بلاد غير عربية فلربما خفف هذا من عقلية الاعتقاد الواهم المعتمدة على ان فلسطين تقع فى بحر عربى الذى لن يقف مكتوف الايدى تجاه الخطر الصهيونى.اذكر هذا العامل لاعتقادى انه كان سيجبر الفلسطيين الاعتماد على انفسهم اكثر و بطبيعة احال بدون التقليل من الشهداء من الجيوش العربية الذى استشهدوا دفاعا عن فلسطين .
و هذا النمط من التفكير المنتظر لصلاح الدين و الذى يستمد جذوره من تراث طويل خاصة فى تلك المرحلة الانتقاليه حيث التداخل العربى مع الموضوع الفلسطينى و حيث غياب الهوية الوطنية الواضحة و غياب المشروع الوطنى الواضح و الموحد ساهم فى اعتقادى فى استرخاء عام و اضعف في نظرى مقاومة الصهاينة.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,359,568,497
- انتهت مرحلة الايديولوجيين و الايديولوجيات و لا بد من حلول عص ...
- انتهى زمن تقديس الاشخاص
- الطريق الى النكبة الجزء الخامس و الاخير
- انتهى زمن الاشعار المدرسية فى حب الوطن!
- الطريق الى النكبة تاسيس العربية الفتاة و مرحلة الاعدامات
- الطريق الى النكبة الجزء الثالث حول الفكرة الصهيونية
- الطريق الى النكبة الجزء الرابع المراة جميلة لكنها متزوجه !
- حول الية اتخاذ القرارات !
- الطريق الى النكبة الجزء الاول
- الطريق الى النكبة الجزء الثانى
- حول صفقة القرن
- درس صمود غزة
- عودة للفكر الاصلاحى
- من الماغنا كارتا الى قتل الرئيس
- حضارات قوية و حضارات متخلفة!
- نقطة التوازن الضرورية!
- بانظار عودة الروح الى الكفاح الفلسطينى !
- عن ما ئة عام فى العزلة
- حين يكتب الشاعر !
- مسرحيةقصيرة بالزجل الشعبى الفلسطينى


المزيد.....




- السعودية: سنفعل ما بوسعنا لمنع الحرب وتحقيق التوازن في سوق ا ...
- احذر هذه الأطعمة على مائدة السحور
- بلاغ صحفي حول إجتماع المكتب السياسي لحزب التقدم و الإشتراكية ...
- المجموعة النيابية للتقدم والإشتراكية تستقبل وفدا يمثل جمعية ...
- جاسوس أمريكي متهم ببيع أسرار بلاده إلى إسرائيل يتهم تل أبيب ...
- -أنصار الله-: العمليات الأخيرة وما سيأتي ممارسة مشروعة لحق ا ...
- روسيا... إعلان فرض نظام مكافحة الإرهاب بمدينة فلاديمير الروس ...
- شاحنات ذاتية القيادة لخدمة البريد الأميركية
- رغد صدام حسين تكشف حقيقة وفاة والدتها
- بلوتو.. اكتشاف جديد يدعم وجود حياه


المزيد.....

- كتاب - أزمة المشروع الوطني الفلسطيني / نايف حواتمة
- كتاب -اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام- / غازي الصوراني
- حركة حماس والكيانية الفلسطينية المستقلة / فهد سليمان
- في راهنية الفكر السياسي للجبهة الديمقراطية.. / فهد سليمان
- فلسفة المواجهة وراء القضبان / محمودفنون
- مخيم شاتيلا - الجراح والكفاح / محمود عبدالله كلّم
- فلسفة المواجهة وراء القضبان / محمود فنون
- المملكة المنسية: تاريخ مملكة إسرئيل في ضوء علم الآثار(1) / محمود الصباغ
- قطاع غزة.. التغيرات الاجتماعية الاقتصادية / غازي الصوراني
- الفاتيكان و الحركة الصهيونية: الصراع على فلسطين / محمود الصباغ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - سليم نزال - الطريق الى النكبة الجزء السادس