أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - الشربيني المهندس - الجولاني














المزيد.....

الجولاني


الشربيني المهندس

الحوار المتمدن-العدد: 6185 - 2019 / 3 / 27 - 13:44
المحور: كتابات ساخرة
    


خربشات كابوسية في الليلة المجهولة وقد اختلطت خيوط الفجر أبيضها وأسودها
تقلب في الفراش هربا من ضحكات شهرزاد
خربشات الرصاص في القنوات الفضائية ..
في الليلة المجهولة تغيرت الصورة وقالت شهرزاد وهي المسئولة
بلغني ايها الملك ذو الكرسي البترولي ..
أنه في غابر الزمان ظهر كائن غريب يدعي ترامبكولا وصاحبه نتنياهتلر ..
وبعد عدة كئوس أعلن الأول تزويق الصورة وظهور جولان الاسرائيلية بدلا من العربية وصفق الثاني وأغار بطير من أبابيل علي الفلسطيني المسكين ..
وعلا صوتها أفق يارجل ولا تكن كعرب ستان خريجوا المرستان ..
واستعاذ شهريار من الشيطان وجنوده واتفل هازا الرأس يمينا وشمالا وأغمض عينيه والارهابي يقتل المصلين هناك
وأطفال غزة هنا يصطلون وراح يتمشي وقد نسي أن يتعشي وصاح
ها وبعدين
لن تصدق يا مولاي فقد اعلنت النساء ان مواليد هذا اليوم سيسمونهم الجولاني
وتبعتهم عائلات عربية واسلامية
وظهر في الصورة عباس المحتاس وبدون ... ساد الصمت
زمجر شهريار وقال متي يطلع النهار
قالت عباس كان يبحث عن هنية ليدرسا حكاية الجولانية وكيف سيطبقون المبادرة العربية
والساعة بتجري والأشاوش لشوال الرز مستنية
وفاجأتهم صرخة الأسد وياللهول كبر الجولانية وفينك ياولية
كانت القرود تعبث بالمؤخرة فهذا روسي وذاك ايراني يضحك مع التركي بينما الامريكاني يحاول من جديد تذكر ملامح الصورة
ساد الهدوء واجفلت شهرزاد وهي تبحث عن شهريار وقررت المسكينة الهجرة إلي أتينا .
وفين الديك ..؟





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,391,145,690
- اللعب بالمحظور والدخول الي الكابوس
- تخاريف عام ومواطن
- كائنات البراد المغلي
- الجديد علي مقهي الأدب
- ملهاة التاريخ والشوكولاتا
- جوووووووووووووون
- الكأس ومنديل أخضر
- خلع اللباس حصريا
- شهوة السرد والتجريب وحقوق القارئ حياء أبو نصير نموذجا
- في انتظار القادم وخالص نعازينا
- جديد من وراء الكواليس
- قصة من يمسك بالفأر
- ذاكرة الرماد و القصة البورسعيدية
- الأدب والتغيير
- صدي حديث المدينة
- نيو زد لايف
- اولاد الابالسه
- السعيد الورقي والصور السردية
- علي مقهي ادبي
- سي سي نو وهيكل أيضا


المزيد.....




- مجلس الحكومة يصادق على مشروع تعديل مدونة المحاكم المالية
- الخلفي: الحكومة حريصة على إيجاد حل لملف طلبة كليات الطب والص ...
- البام .. قرارات مزلزلة ومتابعات قضائية في الطريق
- فنان باكستاني يناهض العنصرية والصور النمطية عن المهاجرين
- بوريطة يستقبل وزيرا تشاديا حاملا رسالة إلى جلالة الملك
- غرافيتي الغضب... فنانات سودانيات يروين الثورة بلوحاتهن
- آبل تقرر الدخول في سباق الأوسكار العام القادم
- الحكومة المغربية تعبر عن رفضها -الشديد- لمحاولات الانتقاص من ...
- الحكومة المغربية تعبر عن رفضها -الشديد- لمحاولات الانتقاص من ...
- سعاد حسني: لمحة عن السندريلا في ذكرى وفاتها


المزيد.....

- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع
- رواية ساخرة عن التأسلم بعنوان - ناس أسمهان عزيز السريين / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - الشربيني المهندس - الجولاني