أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سليم نزال - التدمير الخلاق!














المزيد.....

التدمير الخلاق!


سليم نزال

الحوار المتمدن-العدد: 6149 - 2019 / 2 / 18 - 08:21
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    




صاغ جوزيف شمبيتر الالمانى هذه التعبير فى كتابه الراسمالية والاشتراكية و الديمقراطيه فى اربعينيات القرن الماضى ليصف انهيار الاقتصاد القديم و حلول الاقتصاديات الجديدة.
و على كل حال جانبا من هذه النظرية هى فى الاصل لكارل ماركس لكن ليس موضوعنا الان مناقشتها .و انا شيه واثق ان كونداليزا رايس اشتقت تعبير الفوضى الخلاقة من جوزف شمبيتر .ليس لدى اى اثبات على ذلك لكن من غير المعقول لشخص عمل اطروحة ماجستير و لاحقا دكتوراه فى العلوم السياسية مثل رايس و لم يضطلع على كتاب جوزف شمبيتر. ,

لكن فى ذهنى الان التحدث قليللا عن تكنولوجيا الاعلام التى فاق كل خيال .شهدنا على سبيل المثال عصر المساجلات على الصحف و الان نراها فى الفضاء العام المتاح لكل شخص على وسائل التواصل الاجتماعى.و بوسع اى شخص ان يرد على اى نقد فى غضون ثوانى و لا ينتظر صدور صحف اليوم التالى.

.الجيل القديم يحن لذلك الزمن لكن فى الحقيقة هكذا كان الامر مع كل جيل و حتى عندما بدات السيارات تحل مكان عربات الخيل كان هناك من يحن الى عربات الخيل رغم بطاها و قلة فاعليتها مقارنة بالسيارة.

و كان الرئيس اوباما اول رئيس للولايات المتحددة يفتح له حسابا على الفيس بوك و سواه . و الطريف انى سمعت انه عندما اختلف مع بوتين عمل له بلوك او العكس لم اعد اذكر بالضبط.ثم جاء ترامب و صار معروفا بكثرة تعليقاته على التويتر حتى قيل ان التويتر كانت فى وضع صعب قبل ان يبدا ترامب يكتب تعليقاته التى اضحكت و اقلقت العالم كله ..

هذا هو قانون الكون من البداية الجديد يحل مكان القديم و تستمر الحياة فى هذا الاتجاه .
بعض التدمير الخلاق ياتى من خلال الطبيعة و سنة الكون و تقادم الاشياء او عدم استجابتها لتطور العصر , و هناك تدمير خلاق ياتى عن طريق ثورات او تغيرات كبرى او كلا العاملين.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,424,167,994
- عن هيلين توماس
- نحتاج ان نبث روح الامل !
- ما بعد مرحلة سنوات الجنون !
- من جنس الملائكة حتى معركة صفين
- فى عقلانية ادارة العمل السياسىى!
- حول العقل العربى اشكالية الراى و الحقيقة الموضوعية!
- انهم لا يحترمون حكامنا و لا يحترموننا كشعوب .و الانكى ان الح ...
- سائق الدراجة و القبعة و اولويات الاوطان!
- عندما تكون الثقافة بخير نحن بخير!
- بعض من تاريخنا الحديث الشيخ يوسف جرار !
- ملاحظات اوليه حول ثقافه التكفير !
- عن الاخوة كارامازوف
- منظمة التحرير الفلسطینیة واشكالیة -سف® ...
- عن العيد و عن الزمن المقدس !
- لا بد من التعامل مع ظاهرة التطرف الدينى كادمان يتطلب علاجا ك ...
- عن طه حسين و بول ايلوار و عن الرحبانى!
- من اجل مبادرات لمسرح شعبى و موسيقى كعلاج من مرحلة سنوات المو ...
- فى فهم اليات اشتغال الثقافة !
- عن عرس الدم لغارسيا لوركا
- الاستقطابات المدمرة !


المزيد.....




- لماذا -صادرت- إيران ناقلة نفط بريطانية ؟ وهل ستصعد واشنطن؟
- في أوج التصعيد مع إيران.. الملك السعودي يوافق على استقبال قو ...
- بريطانيا تتوعد بالرد على الإيرانيين بطريقة -قوية-
- بلماضي يسخر من تشجيع الجماهير المصرية للجزائر: أحتاج طبيب عي ...
- السعودية تعلن استقبال قوات أميركية
- شاهد: احتفالات باريسية "مجنونة" لمشجعي المنتخب الج ...
- البرهان: الرئيس البشير لن يُسلم لمحكمة العدل الدولية
- شاهد: احتفالات باريسية "مجنونة" لمشجعي المنتخب الج ...
- السفارة الروسية في طهران: وجود ثلاثة مواطنين روس على متن ناق ...
- الملك سلمان يوافق على استقبال المملكة لقوات أمريكية لرفع مست ...


المزيد.....

- لصوص رفحا وثورتنا المغدورة في 1991 / محمد يعقوب الهنداوي
- الهيستيريا النسائية، العمل المحجوب، ونظام الكفالة / ياسمين خرفي
- ثورة وزعيم / عبدالخالق حسين
- التنظير حول الطبقية في الدول الناطقة باللغة العربية أفكار وا ... / نوف ناصر الدين
- العامل الأقتصادي في الثورة العراقية الأولى / محمد سلمان حسن
- مجلة الحرية عدد 4 / محمد الهلالي وآخرون
- مجلة الحرية عدد 5 / محمد الهلالي وآخرون
- ممنوعون من التطور أم عاجزون؟ / محمد يعقوب الهنداوي
- أ.د. محمد سلمان حسن*: مبادئ التخطيط والسياسات الصناعية في جم ... / أ د محمد سلمان حسن
- الانعطافة الخاطئة في العولمة، وكيف تلحق الضرر بالولايات المت ... / عادل حبه


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سليم نزال - التدمير الخلاق!