أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - روني علي - صراخ خلف الباب














المزيد.....

صراخ خلف الباب


روني علي

الحوار المتمدن-العدد: 6127 - 2019 / 1 / 27 - 12:47
المحور: الادب والفن
    


سيدتي ..
القمر في بحر السماء .. هلال
فلا تطاردي النجوم نحو هاوية البدر
بمجاديف .. انكسرت
حين قرأت في عينيكٍ
من آخر رشفة الصباح
خياطة ماهرة
تخيط من شرايين التعساء
جواربا شتوية الطراز
تلبسها .. واحدة تلو الأخرى
لقضاء سهرات الانتشاء
في متابعة أفلام الرعب
وقضم البذورات

سيدتي ..
هل قرأتي في جريدة اليوم
عن أساطير الأمس .. وحكاية
"امرأة دخلت النار في هرة حبستها"
عن حوادث اليوم .. ومحاكمة شاب
أضرم النار في أسوار الوطن
ونجا .. من انتحار مؤكد
هرباً من مرآة في قلبه
يتراءى له في صورة امرأة
ألقت بشفاهها .. في خندق
أشعلت ثورة بين حراس الوطن
وكلاب ضالة
تجوب الوطن طولاً وعرضاً
بحثاً عن روائح
تخلفها دبيب أقدام نسوة
تزوجن في ولائم الحب
وهربن إلى حفلات السيرك
على حبال موت
ممتدة بين رئة مخمورة .. ورئة
خرجت للتو من رقصة حراب العشق

سيدتي
هل سافرتي يوما
مع سكير لا يجيد العزف .. سوى
على وترين لا أكثر
وتر ..
يراقص الوطن على خطوط التماس
بين الموت والموت
وتر ..
يدفن الموت في نظرات
تعزف للحياة .. من أنشودة الحب
في ساحات .. كانت حلبات مبارزة
بين عشاق .. تناوبوا على السكر
من حمم النظرات
هو الحب سيدتي
حين نبكي الألم
ونسمع صدى النحيب
خلف جدران لم نقترب من تخومها.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,565,338,042
- جريمة قيد التحقيق
- في حجرة آخ
- نحيب المقعد الخلفي
- قصص حركة الأفلاك
- من لوحة الممنوعات
- اقرأ
- الحكم في قضية ساخنة
- وأد الزيتون
- زيارة تلطم طريق عودتها
- دقات ساعة منسية
- حقنة في وريد الليل
- رسالة من السماء
- استخارة
- زفاف الاقحوان في ساعة الإفطار
- رعشة الفناجين
- تأمل على سجادة الركوع
- إحداثيات طريق الحرير
- رقصة الإشارات
- مكالمة وصدى من الرماد
- كل الدروب تقودني إليك


المزيد.....




- ترامب محق بخصوص روما القديمة.. فهل تعيد أميركا أخطاء الجمهور ...
- -جريمة على ضفاف النيل-.. أحدث الأفلام العالمية المصورة في مص ...
- منع فيلم أمريكي في الصين بسبب لقطات عن بروس لي
- تونس... 22 دولة تشارك في الدورة الثانية للملتقى الدولي لأفلا ...
- هذا جدول أعمال الاجتماع الثاني لحكومة العثماني المعدلة
- جبهة البوليساريو تصف السعداني بـ-العميل المغربي-!
- أمزازي لأحداث أنفو: 1? من الأقسام فقط يفوق عدد تلاميذها الـ4 ...
- الشبيبة الاستقلالية تنتخب كاتبا عاما جديدا
- حوار.. المالكي يكشف رؤيته للخطاب الملكي ومستقبل العلاقة بين ...
- بالفيديو... فتيات وموسيقى صاخبة في سجن يتحول إلى -ملهى ليلي- ...


المزيد.....

- دروس خصوصية / حكمت الحاج
- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - روني علي - صراخ خلف الباب