أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ماهر ضياء محيي الدين - اهل الشان في التغيير والاصلاح














المزيد.....

اهل الشان في التغيير والاصلاح


ماهر ضياء محيي الدين

الحوار المتمدن-العدد: 6112 - 2019 / 1 / 12 - 01:28
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


مما لا شك فيه إن ظروف البلد يرثى لها في مختلف الجوانب والنواحي ، ولا توجد إي بوادر توحي بحدوث تغير عجلة الدولة العراقية نحو الإصلاح أو التغيير لواقعنا المرير .
مسؤولية مهمة التغير تقع على عدة جهات أولها المرجعية والقوى السياسية والدورالإقليمي وأخرهم الشعب حسب قناعة أو رأي الكثيرون .
مع جل احترامنا وتقديرنا العالي للمقام المرجعية التي يشهد لها الجميع في مواقفها الحكيمة التي حافظة على وحدة البلد ، ودر الإخطار الخارجية ، وإطفاء الفتن الداخلي ، و قاعتنا التامة بان لديها رؤية ثاقبة وموضوعية لظروف البلد ، ومخاطر التهديدات الخارجية لأنها أدرى بشعابها ، لكن التغيير المطلوب منا جميعا بحاجة إلى فتوى ،وتدخل لا يقتصر على الخطابات أو توجيهات تحقق وتنجز المهمة المستحيلة .
ولو تأملنا التغيير من اغلب القوى السياسية ، فهذا الأمل محكوم عليه بإعدام ، بسبب فشلها في إدارة الدولة ومؤسساتها لأكثر من خمسة عشر سنة عجاف ، وثانيا هي غارقة في بحر ملذاتها ومكاسبها في قصورها الفاخرة ، وسعيها الدؤوب في تحقيق المنافع أو المزايا ، وزيادة ثرواتهم الضخمة لان مصلحتهم بالدرجة الأولى ،ومهمة التغير ليست في حساباتهم مطلقا ، وان دمر البلد أكثر لا يهم لأن مصالحهم وغنائهم مؤمن عليها أو في خارج القطر .
ولعنة الدور الإقليمي علينا لا تحتاج إلى دليل أو حجة ، وهي تتحمل بسنة 100% من خلال كل الحقائق الدامغة أو الوقائع الملموسة ، ومخططاتهم أو مشاريعهم تستهدف دمار وخراب البلد وقتل أهله ، وان يستمر هذا المسلسل مهما بلغت عدد حلقاته التي أذقتنا الأمرين فأي منطلق يقول أو يقتنع احد بان تسعى هذه الدول إلى صلاح حالنا ، إلا إذا اختلفوا في حساباتهم ليكون حال البلد أفضل،وهذا الأمر غير وارد في وقتنا الحاضر .
والشعب مغلوب على أمره بين واقع يندى له الجبين في النقص في الخدمات والمخاوف من التهديدات الأمنية ، وحتى على مستوى لقمة العيش البسيطة ، وان طلب التغير أو تظاهر تفتح عليه أبواب جهنم من قبل الحاكمين أو تكون المهمة لأدواتهم المعروفة في ردع المتظاهرين وقتلهم أو إحراق المؤسسات لتكون دليل إدانة و رسالة تحذير للمتظاهرين بان ثمن التغيير القتل والحرق ، وما يخفى منا كان أعظم .

ليكون سؤلنا متى يتحقق التغيير والإصلاح الحقيقي لبلدنا ؟ سؤال بلا جواب في وقتنا الحاضر أو سيكون لقادم الأيام رأي أخر .
ماهر ضياء محيي الدين





لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,863,555,004
- العراق ودور الشركاء
- الحلول الممكنة
- ماذا لو بلغت الميلون ؟
- اين وعودكم ؟
- سور الوطن
- حصاد السنين
- مخاطر التسقيط
- إدارة الدولة ومؤسستها في العهد الجديد
- معارك مكافحة الفساد
- خط احمر
- عام الانجازات
- اتقو الله يا رجال الدين والسياسية ؟
- بيت القصيد
- مع سبق الاصرار
- الكلبينة الوزارية
- من المنقذ ؟
- القنبلة الموقوتة
- المصير
- الأسر العراقية بين الماضي والحاضر
- اللعبة


المزيد.....




- دراسة تكشف عن توقعات بتقلص عدد سكان العالم بحلول نهاية القرن ...
- فئران تعطس.. آخر أعمال بانكسي تُزال من مترو أنفاق لندن
- تونس: حركة النهضة تقرر سحب الثقة من حكومة رئيس الوزراء إلياس ...
- القضاء يلغي قرار المفوضية الأوروبية بتسديد شركة أبل 13 مليار ...
- بوتين وأردوغان وجها ببدء التفاوض لاستئناف الرحلات الجوية بين ...
- -يوتيوب- تصدر بيانا بشأن جريمة بشعة هزت مصر بعد ورود اسم الش ...
- تمثال لمتظاهرة من ذوي البشرة السمراء يحل محل تمثال تاجر عبيد ...
- إعادة فرض الحجر على ملايين الأشخاص مع تجدد انتشار كورونا
- كيف تعمل الفرق العلمية لتوقع الكوارث قبل حدوثها؟
- الفولاذ يحتضر بتآمر من الحكومة


المزيد.....

- الأيام الحاسمة التي سبقت ورافقت ثورة 14 تموز 1958* / ثابت حبيب العاني
- المؤلف السوفياتي الجامع للإقتصاد السياسي، الجزء الرابع (الاش ... / الصوت الشيوعي
- الخلاف الداخلي في هيئة الحشد الشعبي / هشام الهاشمي
- نحو فهم مادي للعِرق في أميركا / مسعد عربيد
- قراءة في القرآن الكريم / نزار يوسف
- الفوضى المستدامة في العراق-موسى فرج / د. موسى فرج
- الفوضى المستدامة في العراق / موسى فرج
- سيرة البشر / محمد سعيد
- المسار- العدد 41 / الحزب الشيوعي السوري - المكتب السياسي
- موقف الحزب الشيوعى الهندى ( الماركسي ) من المراجعتين اليميني ... / سعيد العليمى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ماهر ضياء محيي الدين - اهل الشان في التغيير والاصلاح