أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كريم عبدالله - شذى شهر رمضان














المزيد.....

شذى شهر رمضان


كريم عبدالله

الحوار المتمدن-العدد: 5877 - 2018 / 5 / 19 - 18:25
المحور: الادب والفن
    


شذى شهر رمضان
الثيابُ التي تردّنتها الصخور العمياء رانَ على قلبها البائسَ ( زنّجارٌ )* يشكو الفقرَ ناصعٌ عليها الليل حطّمت أزرار طلعتها غوايةُ الطريق المتشابكِ العثرات تمتطي ظنونها الأهواء المنمّقة تأتزرُ الفزعَ تنشدُ الضياع . متحصّنة خلفَ أبوابِ تتقنّعُ تتحاشى الضياء هابطة أحلامها تفترشُ أنهارَ المذّلة عميقةُ الخطيئة شاختْ ألوان إبتسامتها عليلة حيرى شيّدتْ فوقَ بهجتها العناكبَ جبالاً مليئةً بـ الهموم أسيرةُ العبوديّة . تهالكتْ تحملُ أحزانها هذا المدى يخنقُ النوم في العيون المرّةِ الحلم تنثرُ نشيجها تملأُ الجيوبَ المثقوبةِ حسرةً يجلّلها الندم . إنبثقتْ بشائر ضيفٍ كريمٍ يزيّنُ الأفق تغلغلتْ تفتتُ أغنياته الجميلة الأرواح المتعبة شعاعٌ فتيٌّ انتظرتهُ طويلاً انبتَ براعمهُ القويّة بينَ شقوقِ الرجاء عرّى دياجير أحلامها أمام الشمس . نهضتْ جميعُ الأقمار تشعُّ في أعماقِ إضطرابها تنشرها على حبالِ صباحٍ جديد الملامح تستشعرُ عطرَ الينابيع يتدفقُ كـ الطوفان يغسلُ حلكةَ الأيامِ المشوّهة لـ تنبت الزنابق راقصةً ألوانها مزروعةً في الروح ويغربُ التشرّد العجوز تهبها الصفاء . عادتْ تتهنّدمُ بساتينُ الزعفران تستزيدُ بـ الحبِ جمالاً نهاراتها صائمة ٌ عنِ اللغوِ يتلاشى يغسلُ المطر وجهَ الشموعِ العائدةِ الى العتمةِ تمزّقها ضحكة ٌ تفرشُ الأسارير تتنعّمُ النفوس المطمئنة على بساطِ نعيمها ما أسرعَ الفرح يغمرُ أودية الجفاف مندفعاً ترتّلهُ متباهية أنَّ الرحمة واسعة تتعالى تكفّرُ عنْ سيئاتها .!


زنّجارٌ* : تعني الصدأ .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,560,309,444
- تحليق
- القراءة الموائمة قراءة في قصيدة ( الشيزوفرينيا ) للشاعر : كر ...
- في السماءِ لنا مكان قصيدة مشتركة* بقلم الشاعرة / شاعرة الجما ...
- الفراشةُ البيضاء قصيدة مشتركة* بقلم / شاعرة الجمال و الشاعر/ ...
- تلتفُّ ب حزنكَ ك العرجون
- وطنٌ .. على حافةِ الخديعة
- الربيعُ قادمٌ
- بلّوركِ يرطّبُ عتمةَ إشتهائي
- دموع ٌ على أبوابِ الشمسِ الغاربة
- إمرأتي أنتِ وباقي النساء سراب
- ( أستاهِدْﭺ )* مزنةُ فرحٍ تمشّطُ أحزاني
- - السيكودراما - يعتمد على الواقعية و تصاحبه العلمية المدروسة ...
- ربابتي السومريّة
- وألذّ ُ صباحاتي أنوثتكِ اليانعة ..
- تفاحتانِ مثقلتانِ ب التمنّي
- أولادُ الهور ناياتٌ حزينةٌ
- خاتون*
- ويلاه .. إختصرتْ عمري ب ثلاثةِ أيامِ .. !
- سيدةُ القصائد*
- راقصةُ الهجع*


المزيد.....




- فنانة لبنانية -ترتدي- الليرة اللبنانية وتواجه الدولار
- تويزي يستعرض ببلغراد جهود المغرب لإيجاد تسوية دائمة لقضية ال ...
- الرميد بعد العفو الملكي على هاجر : -التفاتة إنسانية متميزة ق ...
- باستضافتها الفائزين القدامى.. كتارا ترعى جيلا من الأدباء عبر ...
- عمر هلال: الحكم الذاتي هو الحل الوحيد والأوحد لقضية الصحراء ...
- العفو على هاجر ومن معها : أسباب إنسانية وقطع طريق على تدخل أ ...
- بملابس شخصيات فيلم -موانا-.. محمد صلاح يحتفل بعيد ميلاد ابنت ...
- صلاح يحتفل بعيد ميلاد ابنته مكة على طريقة الفيلم الكرتوني -م ...
- وزارتان بلا ثقافة.. كاتب يمني ينتقد صمت اتحاد الأدباء والكتا ...
- روبوت فنانة على شكل إنسان: هل يمكن أن نصنع فناً من دون مشاعر ...


المزيد.....

- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي
- متلازمة بروين / حيدر عصام


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كريم عبدالله - شذى شهر رمضان