أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - صادق العلي - اين المؤامرة في كتاب بروتوكولات حكماء صهيون ؟.














المزيد.....

اين المؤامرة في كتاب بروتوكولات حكماء صهيون ؟.


صادق العلي
الحوار المتمدن-العدد: 5729 - 2017 / 12 / 16 - 04:53
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


الكتاب الاكثر جدلاً والاكثر لغطاً في جميع انحاء العالم وبالتحديد في منطقة الشرق الاوسط .
صدر الكتاب في زمن روسيا القيصرية لـ ( ماثيو جولوفينسكي ) إذ قام بنشر عدة مقالات مستندا الى كتاب حوار في الحجيم بين ميكافيلي1 ومونتسكيو 2 لمؤلفه موريس جولي , بعد ذلك تم تجميع مقالات ليكون كتاب بروتوكولات حكماء صهيون .
يتحدث موريس جولي في كتابه حوار في الحجيم عن وجود خطة لغزو العالم بأستخدام عدة طرق منها الانقلابات والحروب الاهلية ناهيك عن نشر الانحلال الاخلاقي والاجتماعي لاسقاط المجتمعات في هوة الانحراف والرذيلة , كذلك الابتعاد عن الاديان من خلال افساد عقول الشباب .
اخذ جولوفينسكي فكرة الكتاب كما هي !, لكنه قدم الخطة والطرق المزمع استخدامها على شكل بروتوكولات 3 , إذ يحتوي كتابه على اربعة وعشرين بروتوكولاً .
يُجزم البعض ان اليهود قاموا بكتابة هذه البروتوكولات كي يسيطروا على العالم وقيادته , بالمقابل يعتبر اليهود هذا الكتاب اكبر مؤامرة تاريخية ضدهم الغرض منها ابادتهم وهذا ما حدث بالفعل في روسية القيصرية والمانيا النازية 4.
لن اتناول صحة كتاب بروتوكولات حكماء صهيون من زيفه , ولكني سأتناول حيثية واقعية يجب التنبه لها كوننا نستطيع التنظير سلباً او ايجاباً لصالح هذا الطرف او ذاك ولكننا لا نستطيع الجزم بمصداقيته, فأنا اعتمد على الوقائع التي حدثت وتحدث , ولكن ما تنتجه هذه الوقائع ( ما سيحدث في المستقبل القريب او البعيد ) هو ضرب من التنظير يخضع باضرورة للتعاطف مع احد الاطراف المتناحرة .
احتمالان لا ثالث لهما بخصوص الكتاب , فأما اليهود من قام بكتابته او لا !:
الاحتمال الاول :
اجتمع حكماء اليهود وكتبوا هذه البروتوكولات في جلسات سرية لتدمير العالم والسيطرة عليه بعد تشكيله على طريقتهم , هذا ادعاء بعض دول العالم والعرب منهم بالتأكيد !, واذا سلمنا بهذا الاحتمال فلابد من طرح بعض الاسئلة :
1) ما الغرض من جعل الجلسات سرية إن كانوا سيعلنوا نتائجها عند نهاية الاجتماع ؟!.
2)كيف عرف مؤلف الكتاب بهذه الجلسات السرية سواءً جولي او جولوفينسكي ؟!.
3)اين مكان تلك الجلسات السرية واوقاتها ؟.
قد يقول قائل انهم بالفعل يسيطرون على اهم مفاصل الحياة في الدول المتقدمة وبالتالي على العالم من خلال تلك الدول, مثل الاعلام والتكنولوجيا وقطاع البنوك والبورصة العالمية وغيرها , ايضاً لا احد يُنكر نجاحهم في بعض مناطق العالم كما في الشرق الاوسط وبالتحديد في فلسطين , هذا النجاح ليس دليلاً على انهم من كتبه ولكن دليلاً على انهم يسعون للحصول على مكاسب لشعبهم ككل الحكومات في العالم , ومع ذلك يجب ان لا ننسى بأنهم :
1) بضعة ملايين يعانون الشتات على مدى تاريخيهم .
2) يعلنون عن خططهم لغزوا العالم وينشرها بكل نزاهة وشفافية وينفذونها بنجاح .
3) يتوارثون هذه البروتوكولات جيل بعد جيل ايضاً يتوارثون الانتصارات المترتبة عليها .
الاحتمال الثاني :
لم يكتب اليهود هذه الكتاب المشؤوم ولم ينشروه , بل هم ضحيته في اكثر من زمان ومكان , ايضاً هنا لابد من طرح بعض الاسئلة :
1)كم عدد الحكماء اليهود الذين اجتمعوا لوضعها ؟.
2)كونهم حكماء هل ادركوا بان ما يكتبوا سيكون مصدر ابادتهم !.
3)لماذا لم يحافظوا على سرية خططهم بغزو العالم اذا كانوا على هذا القدر العالي من الذكاء ؟.
4)هل كان بين حكماء صهيون خائن واحد ام اكثر ؟.
5)هل يريد هذا الخائن القضاء على ابناء جلدته مقابل منصب او مبلغ من النقود ؟.
لا اجد اي مؤامرة في الاحتمالين سواءً ضد العالم ككل او ضد الدول العربية , فالاهداف واضحة ومُعلنة وشجاعة ولا تحتمل اي تأويل او تفسير من قبل الاخر فأين المؤامرة ؟!, حتى الطرق المستخدمة في السيطرة على العالم موجودة والاليات المُتبعة قد وضعوها بكل صدق فاين المؤامرة ؟!, يجب ان يتحلى المرء بالحياء ولا يتحدث عن وجود مؤامرة او ان يتحلى بالشجاعة الكافية ويعترف بأنهم اذكياء ويعرفوا ماذا يريدون ويصلون لما يريدون .
للتذكير ...
يعرف اليهودي كيفية المحافظة على اسراره ويعرف ايضاً كيفية صناعة الحياة خاصة به فلقد تعلم اليهودي حرفة الغربة لانه ابن الشتات وابن اللا وطن , ومع ذلك طالما عانى اليهود الامرين في المجتمعات التي يعيشون فيها , لذلك يتمسك اليهود اكثر من غيرهم بالمكاسب التي يحصلون عليها لانهم يدركون جيداً قيمة الوطن والعمل من اجل بناء وطن , كذلك يعرفون صعوبة الحصول على تلك المكاسب وسهولة فقدانها لانهم كما اسلفت ابناء الشتات .
اليهود من الاقليات التي عانت الاضطهاد من الجميع ( اديان وقوميات ) , مثلهم مثل الافارقة الذي اضطهدوا على مر التاريخ , صحيح ان الاديان الابراهيمية انصفت الافارقة قليلاً وقت الانبياء والرسل , ولكن اتباع الاديان اللاحقين قاموا بأضطهادهم من جديد , ولا يزال هناك عنصرية بالرغم من القوانين الرادعة !, اما اليهود فلم ينتظروا ان ينصفهم احد وانما قاموا بصناعة عالمهم الذي لا يخلوا من الظلم والاضطهاد للاخر كنوع من الثأر التاريخي او لابد من ضحايا في بناء الاوطان والاديان .
,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,, هوامش
1) نيكولو ميكافيلي : فيلسوف ايطالي واضع نظرية النفعية السياسية وتحليلاتها الواقعية , سُميت باسمه فيما بعد ( الميكافيلية ).
2 )شارل مونتسكيو : فيلسوف فرنسي واضع نظرية فصل السلطات ( التشريعية التنفيذية القضائية ) .
3)البروتوكول : هو قانون متفق عليه بين مجموعة معينة من الناس او المجتمع ككل .
4)راجع لرنامج ابادة اليهود في روسيا القيصرية كذلك كتاب كفاحي لهتلر في المانيا.

صادق العلي





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,013,235,008
- وهكذا اسدل الستار على مسرحية ( القدس عروس عروبتكم ).
- تشريع قانون بيع المخدرات .
- مسافة وطن
- الجاليات العربية في امريكا
- المجتمع الاسرائيلي في الافلام والمسلسلات العربية .
- الصراع الاسرائيل العربي ... ديني ام قومي
- رئيس شريف وعادل
- استحقاق النجاح ... اشتراطات النجاح .
- تجديد آليات التفكير وبناء منظومة المفاهيم والمصطلحات .
- اقتراح القس بليدا .
- الذات والذات العارفة
- كيف ارتبط الايمان بالغباء ؟!.
- الالحاد واللادينية في المرتبة الثالثة عددا بين الاديان .
- 4200 دين ومذهب ومُعتقد في العالم !.
- الاسكاتولوجيا والمعطيات الحديثة
- نماذج من الحروب الدينية ... تقرب الاغبياء الى الرب !.
- امريكا المسيحية تحارب الاسلام ببركات يسوع .
- العربي المسلم في امريكا ... مواطن بلا حقوق !.
- محاولة تبسيط قصيدة النثر
- الراقصة والمحمداوي ومستقبل الصحافة العراقية


المزيد.....




- العراق.. مساع لتخفيض عدد نواب رئيس الجمهورية
- السيسي يشرف على بناء سد جديد في دولة إفريقية
- مقتل جندي تشيكي وإصابة اثنين في أفغانستان
- كيف تُسهم السموم في إنقاذ البشر من موت محقق؟
- أرسنال.. واثق الخطوة نحو مقدمة البريميرليغ
- استقالة رجل أعمال بريطاني تزامنا مع مقاطعته مؤتمر الاستثمار ...
- مقتل جندي تشيكي وإصابة اثنان آخران في أفغانستان
- ترامب يهدد روسيا والصين بالأسلحة النووية
- بيان حول إعادة بعض الجناسي المسحوبة
- -أسوشيتد برس-: قضية خاشقجي قد تدفن -صفقة القرن-


المزيد.....

- نظرة على الأوضاع الاقتصادية في الضفة والقطاع (1-2) / غازي الصوراني
- كيف ساهم -اليسار الجديد- بصعود -اليمين-؟ / فرانسيس فوكوياما
- مدخل في الاقتصاد السياسي للعراق الدولة الريعية من المركزية ا ... / مظهر محمد صالح
- الحكم الصالح وإدارة الدولة / جاسم محمد دايش
- صلوات سياسية ونصوص متنوعة الكتاب / أفنان القاسم
- الإخفاقات الذريعة ونصوص متنوعة الكتاب / أفنان القاسم
- الضعف الاستراتيجي لقطاع السياحة في مصر / مجدى عبد الهادى
- الفيدرالية في اليمن.. ماضياً وحاضراً (ورقة بحثية) (الحلقة ال ... / عيبان محمد السامعي
- Dialog oder Crash der Kulturen in Deutschland? / كاظم حبيب
- مدخل إلى الفلسفة الماركسية 6-12 قوانين الديالكتيك.. / غازي الصوراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - صادق العلي - اين المؤامرة في كتاب بروتوكولات حكماء صهيون ؟.