أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - قاسم حسن محاجنة - ليبرمان وعُقدة أم الفحم .














المزيد.....

ليبرمان وعُقدة أم الفحم .


قاسم حسن محاجنة

الحوار المتمدن-العدد: 5325 - 2016 / 10 / 26 - 20:02
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


ليبرمان وعُقدة أم الفحم .
أنا من مواليد قرية م الفحم، قرية حينها ومدينة الآن، والتي تجاوز عدد سكانها الستين ألفاً، وتقع في منطقة المثلت الشمالي الصغير، منطقة وادي عارة.. انتقلتُ للسكنى في قرية صغيرة بالقرب منها قبل ربع قرن تقريبا. لكنها ما تزال بالنسبة لي ولسكا مجموعة من القرى على امتداد شارع وادي عارة ،بمثابة عاصمة المنطقة ، ففيها المؤسسات والبنوك، وسائر الخدمات.
في اعقاب اتفاقية رودس تم نقلها وغيرها من بلدات المثلث الشمالي من السلطة الاردنية للسلطة الاسرائيلية، بناءً على طلب اسرائيل، ليس حبا بها ولا بسكان المنطقة، بل لأن الشارع الذي يربط شمال البلاد بوسطها وجنوبها يمر من هذه المنطقة .. فإسرائيل كانت بحاجة الى "حلقة وصل" بين شمالها ومركزها على الأقل. والشارع المذكور هو طريق تاريخي قديم، يُقال بأن الفرعون تحتمس مر به، وخيّم مع جيشه بقربه.. والقرية التي يُقال بأن تحتمس خيم مكانها، تُدعى اليوم "مصمص" ، وهو ترخيم أو تخفيف لفظي لاسم تحتمس..
ليس هذا فحسب، بل إن الرومان أطلقوا على هذا الطريق اسم طريق الملك (فيا ماريس)، لأنه كان شريان رئيسيا في المنطقة ..
ما علينا.. فوزير الدفاع الاسرائيلي افيغدور ليبرمان، يركز في حملاته الانتخابية (حملات حزبه)، على ضرورة التخلص من أم الفحم .. كان آخرها قبل ايام حينما كتب ، ما حاجتنا إلى أم الفحم ؟! يجب أن يتم التبادل بها مع السلطة الفلسطينية .
وأذكر هنا، وعلى سبيل التندر، بأن أحد أصدقائي قام بتغيير عنوانه في وزارة الداخلية ، الى بلدة أُخرى، حتى يضمن البقاء مواطنا في اسرائيل ، إذا ما نجحت خطة ليبرمان ..!! فهو يعيش في ام الفحم ، لكنه مسجل كمواطن في بلدة اخرى، لا يهدد ليبرمان بتسليمها للسلطة الفلسطينية .
طبعا وبالتأكيد فإن مواطني أم الفحم في سنة 1949، لم يستشرهم أحد ، ولو تمت استشارتهم لما وافقوا على الإنضمام لإسرائيل، وسكان أم الفحم اليوم لن يوافقوا على الانتقال للسلطة، مهما كلّف الأمر .. لكن سنة 2016 تختلف عن سنة 1949 بكثير أيضا.
نعم لدينا أسبابنا بعدم الموافقة، واهمها، أولها وآخرها بأن هذه بلادنا ..





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,557,339,577
- الكتابة كعلاج ذاتي ..!!!
- زيارة غير متوقعة .. قصة قصيرة
- الهموم بين عامة وخاصة
- فأر في مصيدة ..
- غُدّة الهَبَل.
- ألشعب هو البوصلة ..
- صقر أم حمامة ؟!
- المُسالِم ينقرض؟؟!!
- الديغلوسيا مرة أُخرى ..
- ما في حدا بنام بِهَم عتيق ..!!
- اللغة أم أبناؤها؟! تداعيات على مقالات الزميل صالح حماية ..
- عالسريع ..!!
- مسيحيو الشرق ؟؟!!
- تركتها تموت ..
- النحو والبيدوفيلية ..!!
- العزيز جان برجاء الإطمئنان..
- مُرتزقة الرياضة ..
- مشهد صادم ..
- هدية عيد الميلاد ..
- مقال مكرر..


المزيد.....




- بدء عمليات الإنقاذ في اليابان بعد إعصار هاغيبس
- السماح للإيرانيات بحضور مباراة كرة قدم: -أصبح الحلم حقيقة-
- مباراة السعودية في الضفة الغربية المحتلة.. -تطبيع- مع إسرائي ...
- مقتل 7 من القوات الأمنية الأفغانية في تحطم مروحية
- تقرير أممي يقدم إحصائية دامية لانتخابات الرئاسة الأفغانية
- صعوبة التوصل لاتفاق حول بريكسيت
- البحرية الروسية تتسلم فرقاطة جديدة حاملة صواريخ -كاليبر-
- شاهد: فعاليات سباق بريدجستون "للسيارات الشمسية" في ...
- لبنان يحترق ومواقع التواصل تشتعل تضامنا وجدل حول عناصر الدفا ...
- شاهد: فعاليات سباق بريدجستون "للسيارات الشمسية" في ...


المزيد.....

- معاهدة باريس / أفنان القاسم
- كانطية الجماهير / فتحي المسكيني
- مقتطفات من كتاب الثورات والنضال بوسائل اللاعنف / يقظان التقي
- يا أمريكا أريد أن أكون ملكًا للأردن وفلسطين! النص الكامل / أفنان القاسم
- ماينبغي تعلمه! / كورش مدرسي
- مصطفى الهود/ مشاء / مصطفى الهود
- قصة الصراع بين الحرية والاستبداد بجمهورية البندقية / المصطفى حميمو
- هل من حلول عملية لمحنة قوى التيار الديمقراطي في العراق؟ / كاظم حبيب
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة الثامنة: القطاع ... / غازي الصوراني
- الدولة المدنية والدولة العلمانية والفرق بينهما / شابا أيوب شابا


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - قاسم حسن محاجنة - ليبرمان وعُقدة أم الفحم .