أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - احمد جبار غرب - الصدمة واختراق المشاعر














المزيد.....

الصدمة واختراق المشاعر


احمد جبار غرب

الحوار المتمدن-العدد: 5199 - 2016 / 6 / 20 - 09:41
المحور: الادب والفن
    


المسلسل الرمضاني اليومي الذي تقدمه قناة الام بي سي وعنوانه الصدمة عمل كبير وممتع ومنتقى بشكل كبير ولأول مرة اشاهد دراما لتلفزيون الواقع التفاعلي فيه جدوى وهدف مثمر غير الضحك والكوميديا والإسفاف المتعارف عليه .عملا مدروسا وناجحا فكرة وتمثيلا واختيار مجتمعات مختلفة لإسقاط ظواهر ومشكلات متباينة وأحيانا متناقضة في فهمها للطبيعة الانسانية واقصد مستوى الانفتاح الاجتماعي وكيفية التعامل معها وفق الفهم العام والثقافة الشخصية والذائقة والأكثر اهمية انه يطرح مشكلات يعيشها الناس في حياتهم اليومية وتلقي رد الفعل السلوكي لما تقوم به هذه الشخصيات من المجتمع المحيط به لبيئات وثقافات مختلفة وهو بالتأكيد يدخلنا في نقاش سيكولوجي حول الشخصية وأبعادها الانسانية سلوكها منعطفاتها .خطاياها مستوى التعامل والفهم معها .عمل ليس الهدف منه ان يكون تجاريا وربحيا بقدر ما اراد ان ينقل لنا رسائل مهذبة لواقع نعيشه بكل سلبياته ومنغصاته وكيف نستقبله وبأدوات فنية استخدمت ببراعة وتجسيد حي جعلنا نندمج ونتقمص افعالها داخليا لقد اتاح لنا المسلسل التفكير بشكل هادئ حول الشخصية السلبية وتفكيكها وأنها نتاج بيئة وواقع يلقي بضلاله علينا وأنها مجرد متراكم لقاع مليء بالسلبيات تتحول لأشكال مختلفة ففي حلقة السرقة تختلف ردود الافعال من مجتمع لآخر فهناك من يتعامل بقسوة وآخر يتعامل بمرونة ولين حسب الثقافة والضوابط الاجتماعية وربما يدخل الاداء التمثيلي كمحفز لزيادة التأثير ورد الفعل وكلما كان اداءا متقنا ومجسدا لواقع الشخصيات كلما كان التأثير قويا والعكس ايضا صحيح كلما انخفض الاداء كلما انخفض التأثير وقل رد الفعل وأيضا لمسالة التحرش فيكون التعامل بمستوى يختلف من مجتمع لآخر ففي المجتمعات المفتوحة يكون التعامل برد فعل بطيء عكس المجتمعات (الخشنة ) والتي تعيش اوضاع غير طبيعية يكون رد الفعل قويا وبهذا يكون البرنامج عبارة عن بارومتر يعكس الاختلافات الجزئية البسيطة بشكلها الجميل الذي يشكل هوية وطابع تلك البيئات والثقافات المختلفة.وان اللص والمتحرش والمسيء والعاق هي حالات فردية يفرزها المجتمع بشكل طبيعي اي انها موجودة بحد ادنى ولا تشكل قاعدة لكنها موجودة علينا التعاطي معها وفقا لفهمنا لإشكالاتها والعمل شد المشاهدين من الحلقة الاولى لأنه قريب من احاسيسهم وانفعالاتهم العاطفية وطبيعتهم الانسانية وكان الاخراج رائعا والتحضير والتهيئة ممتازة كانت سببا مباشرا لنجاح المسلسل وحقيقة فقد عودنا الاخوان الفنانان اسامة واوس الشرقي ولهما كل التحية والتقدير على الابداع والتألق كل عام وهذا يعطي الانطباع ان البيئة المستقرة والدعم الكامل تكون نتائجها كبيرة في الخلق والإبداع نتمنى ان تحذو فضائياتنا الى انتاج مسلسلات بمستوى هذا العمل وطرق افكار جديدة ومبتكرة




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,885,157,385
- اعتصام ام حصان طروادة ؟
- موتى على حافة الاسوار
- حوار صحفي
- مهرجان المربد .......الى اين ؟
- متلازمة انسحاب خضير ميري
- ( انجب )
- سجل انا عربي
- القداسة تخترق الحدود
- قوى التطفل السياسي
- شاعرالارتزاق والانزلاق
- د.احمد الجلبي ...وداعا
- قراءة شعرية في مجموعة الشاعر جواد غلوم حب امتناع لامتنا ...
- العراق في زمن الكوليرا
- هيومان رايتس ووتش من جديد
- الاعتصام الجماهيري...ضرورة ام انفعال
- ميسي وانجلينا والعائلة الكونية
- هيومان رايت ووتش من جديد
- عدوى التوافق السياسي
- الاحساس بالكتابة
- حوار مع الاعلامية هيفاء الحسيني


المزيد.....




- المالكي لوهبي : المهمة الاستطلاعية حول الأطفال المغاربة بالع ...
- ماجدة الرومي تبكي في شوارع بيروت وتتحدث عن -سبب الانفجار-... ...
- نقل الفنان المصري فاروق فلوكس إلى المستشفى... ونجله يطلب الد ...
- طوماس رايلي سفير بريطانيا يغادر المملكة بنهاية مهامه الدبلوم ...
- المساعدات المغربية إلى لبنان تجسيد لتضامن المملكة مع البلدان ...
- ولد الرشيد وينجا ينددان بالمزاعم المغرضة للجزائر والبوليساري ...
- من مديحة كامل إلى أنجولينا جولي...مهرجان موسكو السينمائي الد ...
- الفنانة العراقية ملاك جميل تفوز بوسام نفرتيتى للمرأة العربية ...
- شاهد: عندما تكون الموسيقى الأمل الوحيد وسط الدمار الذي عمَ ب ...
- شاهد: عندما تكون الموسيقى الأمل الوحيد وسط الدمار الذي عمَ ب ...


المزيد.....

- على دَرَج المياه العميقة / مبارك وساط
- فقهاء القاف والصاد _ مجموعة قصصية / سجاد حسن عواد
- أستقبل راقصات شهيرات مثل الجوكندة / مبارك وساط
- فنّ إرسال المثل في ديوان الإمام الشافعي (ت204ه) / همسة خليفة
- رواية اقطاعية القايد الدانكي / الحسان عشاق
- المسرح الشعبي المغربي الإرهاصات والتأسيس: الحلقة والأشكال ما ... / محمد الرحالي
- الترجمة تقنياتها ودورها في المثاقفة. / محمد الرحالي
- ( قراءات في شعر الفصحى في أسيوط ) من 2007- 2017م ، دراسة نقد ... / ممدوح مكرم
- دراسات فنية في الأدب العربب / عبد الكريم اليافي
- العنفوان / أحمد غريب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - احمد جبار غرب - الصدمة واختراق المشاعر