أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق - نعيم عبد مهلهل - طروادة والمْطارَدْ














المزيد.....

طروادة والمْطارَدْ


نعيم عبد مهلهل
الحوار المتمدن-العدد: 4775 - 2015 / 4 / 12 - 20:58
المحور: اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق
    



الطَراد بفتح الطاء ، نوع من السفن الحربية ، والطرادة أسم لنوع من انواع المشاحيف يكون نحيفا وصغيرا وخفيفا ، والطْرادْ (المْطارَدْ ) بتسكين الطاء يعني الركض حفاة بالبرية ، وطروادة هي الحرب الاغريقية الشهيرة ، وللتعريف بين مكان المْطارَدْ وطروادة علي ان اعرج أولا على قريتنا ( أم شعثه ) ببيوتها الثلاثين والتي يعيش فيها شعب المعدان الاصلاء ـ يسجلون معنا حكاية يوم من تعلم حروف الهجاء لأطفال لا يملونَ من المِطارد في دقائق الاستراحة بين الدروس ،
ويمارسون وبفطرة اول ما يتعلموه من لعب الاطفال وهي لعبة الحرب والمبارزة بالعصي التي كانوا يتخيلوها سيوفا ، والفائز منهم يحصل على أثنى من الطين على شكل دمية ينحتها بإتقان معلم الرسم في مدرستنا كما شكل افروديت أو اميرة سومرية تزينها الجواري قيب ان ترافق زوجها الميت للذهاب معه الى الفراديس المظلمة في اقبية الموت السومري.
وطروادة التي تحدث عنها هيموروس في الياذته في تعريفها التاريخي والاسطوري هي :
تقع مدينة طروادة Troy في آسيا الصغرى، وهي مدينة بحرية غنية تحكي الأسطورة أن بوسيدون إله البحر بناها برفقة أبولو إله الشعر والفنون، فكانت مدينة منيعة وقوية.
تُعيد الأساطير أسباب حرب طروادة إلى مشاحنة إلهية بين آلهة الأوليمب الاثني عشر، وخلاف بين الربات الثلاث هيرا وأفروديت وأثينا حول الأجمل منهن، وقيام باريس بخطف هيلين الطروادية ملكة أسبرطة، وزوجة منيلاوس شقيق أجاممنون بن أتريوس.
وها أنا اعيش حكاية الطراد وطروادة ، فحلمت بأبي يطاردني في ليل الغربة بعصاه ، من ظل حصان خشبي يشبه ( الكركري ) الذي كنا نتعلم فيه المشي بعد الحبو الى ذاك البناء المصنوع من قصب يابس وصباحات المعدان ، لينادوه بصوت واحد :اتركه فقد اوفى عهده.
لا أعرف متى اكتشفت أن ( الكركري ) يشبه حصان طروادة وأنه صُنعَ ليجعل الطفل ينتصر على الزحف ويمشي واقفاُ ويذهب الى سرير دميته التي تشبه هيلانه.
ولهذا اجوب الان شوارع عاصمة الاغريق ( أثينا ) وأسأل عن جهة السرير حيث وقعت حرب طروادة لأطارد معها ذكريات تلك القرية التي كانت واحدة من مدن فطرة الله في ارضه.
يا لجمال ما كنا نشاهده في حروب التلاميذ . مسعد ينتصر على شركس .
أسأله :من سماكَ شركس .هل كان جدكَ قوقازيا ، تركيا ابقى غراميات عشقه هنا وهرب من قافلة زوجة مدحت باشا الشركسية وجاء هنا يطلب اللجوء العاطفي.
الطفل ، لا يفهم شيئا ، وردة فعله انه يضحك ،ويهرب ليطارد بسيفه الخشبي تلميذا اخرا.
أتركهم يطاردون بعضهم بعضا ، وانا في ليل العاصمة اليونانية أطارد ظل الوهم ، فالإلياذة وحروبها اسطورة ، والحقيقة هناك في قرية الضوء والماء ووجه أبي وانا اسلمه اول راتب وجملته الهائلة تلك:
لقد كنت كل حياتي اطاردكَ بالخبز .واليوم انت تطارد ما تبقى من حياتي بالمعاش.....!







رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,924,041,741
- معدان دوائر التجنيد
- سفينة حنا مينه
- أقراط روزا لكسمبورغ
- لاخَبرْ وعُرسِ عَنبرْ
- تعال ايها الملك
- أيثاكا كافافيس وأيثاكا شغاتي
- جاموسة موشي دايان
- التوراة تسكن في قلعة صالح
- في فطرة المعدان خلاص العالم
- ذكريات الطير المسافر
- السوابيط ومنصات ناسا
- موزارت في قريتنا
- إسكافي الخيول والعريف ديغول
- هل لدى لينين حَظْ وبَخت ؟
- مدافع أم البنين
- هناك بريمر وهنا مطشر
- الفيمتو ينافس حليب الجاموسة
- المشحوف وحصان دون كيشوت
- الرقصة الغجرية في حرب نجم والي
- مدافع نافارون وصرائف أم شعثه ..!


المزيد.....




- ارتفاع عدد ضحايا غرق العبّارة التنزانية.. واستمرار البحث عن ...
- مسلسل -قيامة أرطغرل-.. أحد محاور لقاء مادورو ووزير خارجية تر ...
- بسبب العقوبات الجديدة.. بكين تعلق زيارة قائد قوات بحريتها إل ...
- ماذا قال رواد مواقع التواصل العرب عن هجوم الأهواز؟
- جماعة عربية تعلن المسؤولية عن هجوم الأحواز
- محلل سياسي :إيران سترد على هجوم الأهواز والرد سيكون " ق ...
- ماذا قال رواد مواقع التواصل العرب عن هجوم الأهواز؟
- رائد فضاء روسي يمتدح إيفانكا ترامب في اتصال مباشر (فيديو)
- وفد أمنى مصري يغادر -غزة- ويسجل اعتراضات -حماس- على ورقة الم ...
- -بعد فلورنس-... إعصار -كيرك- يهدد أمريكا


المزيد.....

- 14 تموز والتشكيلة الاجتماعية العراقية / لطفي حاتم
- المعوقات الاقتصادية لبناء الدولة المدنية الديمقراطية / بسمة كاظم
- الدين، الدولة المدنية، والديمقراطية / ثامر الصفار
- قراءات في ذاكرة عزيز محمد السكرتير السابق للحزب الشيوعي العر ... / عزيز محمد
- رؤية الحزب لمشروع التغيير .. نحو دولة مدنية ديمقراطية اتحادي ... / الحزب الشيوعي العراقي
- نقاش مفتوح حول اللبرالية واللبرالية الجديدة وواقع العراق؟ ال ... / كاظم حبيب
- مبادرة «التغيير نحو الإصلاح الشامل» في العراق / اللجنة التحضيرية للمبادرة
- القبائل العربية وتطور العراق / عصمت موجد الشعلان
- تحليل الواقع السياسي والإجتماعي والثقافي في العراق ضمن إطار ... / كامل كاظم العضاض
- الأزمة العراقية الراهنة: الطائفية، الأقاليم، الدولة / عبد الحسين شعبان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق - نعيم عبد مهلهل - طروادة والمْطارَدْ