أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادارة و الاقتصاد - حسين رشيد - زين العراق














المزيد.....

زين العراق


حسين رشيد

الحوار المتمدن-العدد: 4185 - 2013 / 8 / 15 - 11:20
المحور: الادارة و الاقتصاد
    


حسين رشيد
زين العراق
تناقلت وكالات الإنباء والعديد من المواقع الإلكترونية والصحف العراقية، نقلا عن مجلة (ميد)، الأسبوعية المتخصصة بالشؤون الاقتصادية في منطقة الخليج، خبراً مفاده أن شركة (زين العراق) تعاقدت شركة (أريكسون) السويدية لـ (تقديم الخدمات)، لمدة خمس سنوات، وبقيمة تبلغ 900 مليون دولار. وبحسب المجلة، فإن العديد من الشركات العالمية تقدمت لعرض شركة (زين)، بما فيها شركة (هواوي) الصينية وشركة (نوكيا وسمنز نيت وورك) الأوروبية المعروفة بـ (NSN)، وإن (أريكسون) ستأخذ الأنشطة من شركة (موتورولا) الأمريكية. من خلال العودة إلى قيمة العقد المبرم (900 مليون دولار، لمدة خمس سنوات)، وإذا ما جمعنا عدد أيام السنين الخمس، وقسمنا المبلغ عليها، يكون الناتج 500 ألف دولار، تدفعه (زين العراق) يوميا لحساب (أريكسون) لتقديم الخدمات. هذا المبلغ فقط لتقديم الخدمات لمشتركي الشبكة، وهو لا يشمل أجور العاملين فيها، وبدل إيجار مقراتها ومكاتبها المنتشرة في أرجاء المحافظات والأقضية والنواحي، مع تكلفة كل برج من أبراج الخدمة ومستلزمات عمله، فضلاً عن المصروفات الأخرى للشركة، التي لا تعد ولا تحصى. وقد تكون الإعلانات في وسائل الإعلام المختلفة من أهمها، ولاعتبارات عدة، في مقدمتها السكوت أو غض الطرف عن عمل الشركة المعنية وسائر شركات الهاتف النقال. هذا الأمر الذي يفرض سؤال مهما، وهو: كم حجم الأرباح اليومية التي تجنيها هذه الشركة من المال العراقي؟ علما أن عدد مشتركي الشبكة، على ما تقول إعلاناتها الترويجية، تجاوز 10 ملايين مشترك. ولو فرضنا أن كل مشترك يصرف يوميا دولار واحد للاتصال ضمن الشبكة، فهذا يعني أن هناك عشرة ملايين دولار دخلت خزينة الشركة. والأمر نفسه يصدق على سائر الشركات الأخرى. ومن جهة ثانية، مَن يضمن أن هذه الشركة ستؤدي عملها بشكل جيد؟ وما موقعها في سلم الشركات العالمية المختصة بهذا الشأن؟ وما هي سمعتها في الدول التي عملت بها سابقا؟ وما الضمانات التي يمكن أن تقدمها (زين العراق) بهذا الخصوص؟ والى أية جهة تقدم هذه الضمانات؟ وهل من حق الجهة التي منحت إجازة عمل لشركة زين معرفة بنود وتفاصيل العقد؟ وما جودة الخدمات الجديدة التي ستقدمها (أريكسون)، أو ستضيفها إلى خدمات الشبكة، ومدى استفادة المواطن او المشترك منها؟ ففي ظل استشراء الفساد الإداري والمالي، والرغبة الجامحة للشركات في تحقيق أرباح غير مشروعة في العراق، مستغلة الظروف العامة للبلد، تعد الرقابة على أداء الشركة والشركات الأخرى واجبا وطنيا، لحماية الاقتصاد والمواطن العراقي، الذي بات الضحية الأولى للنهب. وكذلك، لا بد من مراجعة العقد المبرم مع الشركات، وتعديله بشكل يخدم ويحمي المواطن العراقي من الاستغلال والنهب، ولا بد من إعادة النظر بكلفة الاتصال، التي تعد من أعلى الأسعار في المنطقة والعالم، ولا بد من مراجعة مسألة الجيل، فحتى الدول الفقيرة أدخلت خدمات الجيل الثالث والرابع ضمن عمل شركات الهاتف النقال المرخصة، وما زال العراق في طور الجيل الثاني من خدمات الاتصال.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,475,423,605
- سعدي المالح: الثقافة السريانية نهضت من كبوتها بعد سنوات من ا ...
- تحيا مصر ام الدنيا
- لا هذا. . ولا ذاك
- سانت ليغو
- مرجعية مدنية ديمقراطية
- الكتل الصغيرة ؟!
- نعم.. نجح البعث
- الرواية العراقية وحلم الملتقى الدائم
- نقطة التحول المطلوبة .. قائمة علمانية
- دعاة التقاسم ... ؟!
- الخاسر الاكبر ؟
- طوبى سلمان الجبوري.. شكرا محمد حسين آل ياسين
- المثقف والحكومة ومؤتمر المصالحة الوطنية
- برامج رمضان
- وللتاريخ قول آخر
- برامج الشعر الشعبي
- ثلاثة قصص قصيرة جدا
- قصة قصيرة جدا -الخليقة-
- هدى قصة قصيرة جدا
- قصة قصيرة جدا


المزيد.....




- الاحتياطي الفدرالي: سنتخذ الخطوات الملائمة لاستمرار التوسع ا ...
- ترامب يصعد حرب الرسوم التجارية مع الصين
- -فيتش- تخفض التصنيف الائتماني للبنان
- ترامب يدعو الشركات الأميركية لإيجاد بديل عن الصين وغرفة التج ...
- محافظ بنك إنجلترا: يجب إنهاء اعتماد العالم على الدولار
- موريتانيا.. البنك المركزي يقترض 13 مليار أوقية قديمة من البن ...
- وسائل إعلام: الاقتصاد الألماني سيواجه ركودا
- طيارو -بريتش إيرويز- يعلنون إضرابا في سبتمبر
- لماذا خفضت مصر سعر الفائدة في البنوك بشكل مفاجئ؟
- الذهب لا يصدأ.. لوحة فنية رائعة للرسام إنييستا في مباراة تار ...


المزيد.....

- التجارة الالكترونية كأداة للتنافس في الأسواق العالمية- دراسة ... / بن داودية وهيبة
- التجارة الإلكترونية واقع وتحديات وطموح / يوسف شباط
- أ.د. محمد سلمان حسن*: مبادئ التخطيط والسياسات الصناعية في جم ... / أ د محمد سلمان حسن
- مولفات أ.د. محمد سلمان حسن / أ د محمد سلمان حسن
- د.مظهر محمد صالح*: محمد سلمان حسن: دروس في الحياة المعرفية.. ... / مظهر محمد صالح
- التطور الاقتصادي في العراق، الجزء الأول / أ د محمد سلمان حسن
- التطور الاقتصادي في العراق، الجزء الثاني / أ د محمد سلمان حسن
- دراسات في الإقتصاد العراقي / أ د محمد سلمان حسن
- نحو تأميم النفط العراقي / أ د محمد سلمان حسن
- التخطيط الصناعي / أ د محمد سلمان حسن


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادارة و الاقتصاد - حسين رشيد - زين العراق