أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - جمشيد ابراهيم - العربية و الاستعارات الخفية Calques














المزيد.....

العربية و الاستعارات الخفية Calques


جمشيد ابراهيم

الحوار المتمدن-العدد: 3936 - 2012 / 12 / 9 - 19:35
المحور: دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات
    


لم تمر العربية بازمة لغوية كبيرة قبل الثورة الصناعية في انجلترا و لم تكن هناك تأثير للانجليزية على العربية بالشكل الذي تعرضت اليه بعدها رغم اعتمادها اداريا و حربيا كليا سابقا على الارامية / السريانية و الفارسية او اليونانية عند ترجمة كتب الفلسفة و الرياضيات و المواضيع العلمية الاخرى و اللاتينية الرومية لحد ما اثناء الحروب الصليبية اكثرها مفردات تخص الحرب والالقاب و الفرنسية اثناء احتلال نابليون لمصر و استعمار دول المغرب في شمال افريقيا.

كلمة Calque هي من الفرنسية و تعني (الاستنساخ) و (التعقيب) و احيانا تستعمل كلمة denizen لتشير الى الدخيل بالمقارنة مع كلمة citizen التي تشير الى المواطنة. وجدت العربية نفسها بعد الثورة الصناعية و خاصة في بداية الصحافة العربية امام مشكلة صياغة مفردات جديدة لاحتواء التطورات العلمية و التقنية فبدأت اولا باستعارة العلامات الاوربية مثل الفاصلة و النقطة و علامة الاستفهام و بتقليد الطريقة الاوربية في الاسلوب الصحفي كما نجده اليوم بشكل متطرف اي حتى في طريقة الاداء و تخفيض اعلاء الصوت و الجلوس و غيرها من حركات الجسم.

تم اصدار اول صحيفة عربية في مصرباسم (الوقائع المصرية) بتوصية من الخديو محمد علي باشا و فجأة ظهرت كلمات جديدة لم تكن موجودة سابقا تم ترجمتها حرفيا من الفرنسية مثل (الاكثرية) و (الاقلية) عند الاشارة الى الانتخابات الاوربية البرلمانية و كلمة (الجاري) كما في (الشهر الجاري) التي هي ترجمة حرفية من الفرنسية courant و ظهرت ايضا طرق جديدة في الاضافة تخالف القواعد العربية من نوع (رئيس و اعضاء الوفد) بدلا من (رئيس الوفد و اعضاءه) و عبارات اخرى من قبيل (استقبلت كل من امراء و اميرات العائلة الملكية) التي هي لغة صحفية مترجمة للمصطلحات الاوربية تخالف قواعد العربية.

ظهرت هذه الانواع من الاستعارات الخفية لميل العرب المتطرف في الابتعاد عن الدخيل لاعتقادها بان الدخيل يقلل من قيمة العربية و لان العربية للعرب ليست فقط مسألة لغوية قومية بل هي ايضا هوية دينية و لان الاستعارات الخفية طالما هي خفية لا تشعر بها الناس تنقذها من مصيبتها و تحفظ لها ماء وجهها خاصة بعد استحداث (المجمع العلمي العربي) في دمشق عى غرار و تقليد (المجمع العلمي الفرنسي) رغم ان اعضاء المجمع لم تقم بشيء غير صيانة اللغة العربية من الدخيل و ترجمة المفاهيم الاجنبية حرفيا الى العربية.

مصييبة ما كانت تسمى بالطبقة المثقفة او اهل الصحافة كانت من ناحية حبها للعلم و الثقافة الاوربية و تقليدها و التباهي باستعمال استعارات اوربية جديدة لاظهار درجة ثقافتها و من ناحية اخرى بسبب نمو نزعتها القومية ميلها الى غربلة اللغة من الدخيل الظاهر للعيان و الابقاء على الخفي.
www.jamshid-ibrahim.net





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,423,771,322
- ظاهرة hypercorrection عند المسلمين من غير العرب
- قصة الشخصية Personality Story
- الصوت هو الاول و الاخير
- ضرطة الضاد
- من اين جاءت الدساتير العربية؟
- العربية - من المكان الى الهوية
- علاقة (الضمائر الاكدية) ب (نعم) و (لاء) العربية
- استمرارالنقل من الغير
- غرابة موضوع الكتاب في الاسلام
- ما هو الفرق بين السجين و السجيل؟
- الكتابة و القراءة تحت القصف 2
- الكتابة و القراءة تحت القصف
- (محمد) مرة اخرى!
- اين انت؟ - ماذا يحدث؟
- البحث عن محمد في المعادلات القرآنية
- ابعاد القرآن العمودية المركزية و الافقية الجانبية
- فتح نيران المرأة و الديموقراطية و االعلم على الاسلام
- العربية الرسمية للعرب من الاجانب
- هل في الهوى هاوية؟
- اختفت فاطمة بين النساء


المزيد.....




- حكومة جبل طارق تمدد احتجاز ناقلة النفط الإيرانية 30 يومًا أخ ...
- ميركل تعلن تضامنها مع نائبات الكونغرس: تغريدات ترامب -تقوض ق ...
- “المنطقة 51-.. ودعاوى اقتحامها لمشاهدة الكائنات الفضائية
- في يوم الباستيل.. هذا ما رآه المحلّق الفرنسي باللوح الطائر
- نازحو عفرين يطالبون بالعودة لقراهم
- الـ -أف بي آي- تكشف عن وثائق تدين ترامب بدفع رشاوى لممثلة إب ...
- منع زوجي إوز من إقامة حفل زفاف!
- أمريكا تعرض مكافأة تصل إلى 7 ملايين دولار للإدلاء بمعلومات ع ...
- سياسي فرنسي يدعو الفرنسيين من أصول جزائرية للعودة إلى الجزائ ...
- ميركل تتضامن مع عضوات بالكونغرس تعرضن لهجوم من ترامب


المزيد.....

- التاريخ المقارن / محسن ريري
- ملكيه الأرض فى القرن الثامن عشر على ضوء مشاهدات علماء الحملة ... / سعيد العليمى
- إملشيل، الذاكرة الجماعية / باسو وجبور، لحسن ايت الفقيه
- أوراق في الاستشراق / عبد الكريم بولعيون
- إشكالية الخطاب وأبعاده التداولية في التراث العربي واللسانيات ... / زهير عزيز
- سلسلة وثائق من الشرق الادنى القديم(1): القوائم الملكية والتا ... / د. اسامة عدنان يحيى
- التجذر بدل الاقتلاع عند سيمون فايل / زهير الخويلدي
- كتاب الدولة السودانية : النشأة والخصائص / تاج السر عثمان
- العقل الفلسفي بين التكوين والبنية / زهير الخويلدي
- اساطير التوراه واسطورة الاناجيل / هشام حتاته


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - جمشيد ابراهيم - العربية و الاستعارات الخفية Calques