أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مراد سليمان علو - بتلات الورد 22














المزيد.....

بتلات الورد 22


مراد سليمان علو

الحوار المتمدن-العدد: 3696 - 2012 / 4 / 12 - 22:40
المحور: الادب والفن
    



1ـ إلى مصطفى حسين السنجاري :
دائما أرقص فرحا لتواجدي في زمان فيه حبيبتي ( ... ) ودائما أقول كم أنا محظوظ لأني في مكان أنت فيه يا فرات العراق .!

2ـ ( يغمسون أقلامهم في دماء قلوبنا ثم يدّعون الوحي والإلهام ) بدون تعليق .!

3ـ ألا تعلمين إنك تفتحين دروبا للحبّ عندما تسّدين دربا .!


4ـ لا تتبع قلبك للنهاية فقط دعه يريك درب الهوى ثم سلمّ مقوده لعقلك فما خاب عاشق صاحباه قلب محبّ وعقل حكيم .!

5ـ تقول حبيبتي :
إن في صيفي لك عسل لشتائك فمن ذا يصدق حبيبتي .!

6ـ هناك أدوار ثانوية في مسرح الحياة ودائما سيكون هناك كومبارس مستعدون لأداء هذه الأدوار دون أن يحلموا بالبطولة ودون أن تعاد كتابة أدوارهم .

7ـ إنها ليلته الأخيرة يعيش فيها محتاجا فقد كوفيء على حياته المثيرة للشفقة ألم يكن محروما وهو طفل وجائعا وهو شاب وساهرا وهو رجل . الآن تم تكريمه وقرر أن يكون في خانة الصابرين والمحرومين للأبد وللاحتفال بقدومه يرجى الحضور إلى المقبرة المجاورة ... احتفلوا معه إنها ليلته الأولى .!

8ـ عندما تكون في بداية مشوارك ربّما لن يهتمّ بك أحد ولن يصغي اليك أحد ولن يمدّ لك أحد يد العون ، وإذا ما تخطيت الصعاب والمراحل القلقة حينها يأتي دورك وسيكون الخيار لك في أن تهتم بالآخرين أو لا تهتم .!

9ـ طوال حياته الزوجية لم يعصي لها أمرا فقد كان همّه في الدنيا أن يرضيها لترضى عنه حتى جاء أبغض الحلال عندها وضع صورة كبيرة لها في أعلى وسط الحائط وأخذ كل يوم يعاكسها ويشتمها ويضحك عليها وبعد أن يأتي على آخر رشفة في زجاجة الخمر تأخذه نوبة بكاء شديدة .!

10ـ اعتادا أن يناما منفصلين وفي كل ليلة كانا يحلمان بسرير يجمعهما ثانية بعد أن نفرا من بعضهما بسبب رائحة شخصين آخرين .!

11ـ قال لي صاحبي :
ما قيمة عاشق لا يعرف أن يكتب لحبيبته مثلما تكتب ويغازلها كما تخطب فقلت له بهدوء وهو أدرى بحالي وما قيمة كلماتي وغزلي دون حبيبة .!

12 ـ موجة من بحر الحياة / 10 .
على غير عادتي مررت به ولم ألق التحية ... تابعني بنظراته مستغربا وأنا أغوص في الزحام وفي اليوم التالي عاتبني قائلا : مررت بي أمس ولم تسّلم عليّ .
ـ لا أعرف ما تتكلم عنه .
ـ لا يعقل بأنك لم ترني فقد كنت واقفا في نفس هذا المكان ، فقلت له لم أقل باني لم أرك ، ولكني لم أرى نفسي مارا بك . !


13 ـ حبيبتي ... تقولين إن الله يحبّك لأني احبّكِ فلماذا تشكرين الله ولا تجاريني في حبّي ألا تخشين أن يكرهك الله إن لم تحبّيني .


14ـ أمل على الطريق / 13 مناجاة .
أنا الذي أسدل الليل على شعرك وأنا من عقد ضفائرك . ألا فلتقطع ضفائرك ويغزو الشيب شعرك .
أنا الذي أزاح رمال سيباى عن جبينك ورسم عليه قمرا . ألا فليغزوا قيح الجدري بدر جبينك ويحيله محاقا .
أنا الذي صنع من حاجبيك سيوفا يمانية فلتلثم تلك السيوف في أول مواجهة .
ومن غيري زرع رموشك حراسا على سنابل القمح ومناحل النحل في عينيك أدعو أن تقلع رموشك وتغار عيونك في محجريهما .
ومن كان ضوع عطرك أيام شبابك ألا فليجدع أنفك .
ومن كان يرش السكر على شفتيك بتقبيلهما فلتتيبس شفتاك .
أولست من كان يعدّ لآليء ثغرك كل صباح بلسانه ، فلتنخر أسنانك ويغزوه الدود .
أولست من رسم نقشا بابليا على جيدك ، فليختفي ذلك النقش .
أنا الذي عصرت شقائق النعمان على خديك ، فلتضربهما ريح سموم حتى تنزان دما .
نعم لتذبل الورود في وجنتيك ولتترهل رقبتك البلورية ليضمر صدرك ويتقوس ظهرك لتشقق أظافرك ولتوهن قوتك .
أنا الذي مجّد طولك فأصبحت نخلة وأنا الذي أدخل اسمك في سيمفونية العشق فأصبح له رنة . أنا الروح التي تنتظر روحك لنبدأ من جديد . !





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,326,537,656
- بتلات الورد 21
- بتلات الورد 20
- بتلات الورد 19
- بتلات الورد 18
- الصرخة الخرساء
- fبتلات الورد 17
- حكايات من شنكال 31
- حكايات من شنكال 30
- بتلات الورد 16
- اسطورة الشهادة
- بتلات الورد 15
- حكايات من شنكال (29) سينو ...صديق الله .
- البعض يذهب (لبحزانى) مرتين
- بتلات الورد 14
- بتلات الورد 13
- حكايات من شنكال 28
- بتلات الورد 12
- بتلات الورد 11
- حكاية من شنكال
- بتلات الورد 10


المزيد.....




- من هو  فارس الترجمة والشعر بشير السباعي الذي رحل ؟
- العدوى تصل للبيجيدي.. قيادي بالمصباح -ينطح- كاتبا محليا لحزب ...
- سور قصيدة للشاعر ابراهيم منصور بدر
- فيلم? ?اللعنة? ?يتصدّر? ?الأفلام? ?الرائجة? ?في? ?أمريكا
- أشهر الأدوار السينمائية والتلفزيونية للرئيس الأوكراني الجديد ...
- من التمثيل إلى الواقع.. زيلينسكي يتربع على سدة الحكم بأوكران ...
- أحمد يوسف الجمل ينتهي من -التوأم-
- شنآن في البرلمان بسبب -هداك-!
- كوميدي ومهرج ولاعب كريكت ولاعب كرة قدم بين من يحكمون العالم ...
- بشير السباعي.. الترجمة فوق الأرصفة المنسية


المزيد.....

- عديقي اليهودي . رواية . / محمود شاهين
- الحبالصة / محمود الفرعوني
- لبنانيون في المنسى / عادل صوما
- الزوجة آخر من تعلم / علي ديوان
- ‏قراءة سردية سيميائية لروايتا / زياد بوزيان
- إلى غادة السمان / غسان كنفاني
- قمر وإحدى عشرة ليلة / حيدر عصام
- مقدمة (أعداد الممثل) – ل ( ستانسلافسكي) / فاضل خليل
- أبستمولوجيا المنهج الما بعد حداثي في سياقاته العربية ، إشكال ... / زياد بوزيان
- مسرحية - القتل البسيط / معتز نادر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مراد سليمان علو - بتلات الورد 22