أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - سعد سامي نادر - المصريون: بالنكتة والكاريكاتير، سيضحكون على جن وابالسة الإسلاميون الجدد !














المزيد.....

المصريون: بالنكتة والكاريكاتير، سيضحكون على جن وابالسة الإسلاميون الجدد !


سعد سامي نادر

الحوار المتمدن-العدد: 3632 - 2012 / 2 / 8 - 08:51
المحور: كتابات ساخرة
    


المصريون: بالنكتة والكاريكاتير، سيضحكون على جن وأبالسة الإسلاميون الجدد !

المصريون بارعون في تحويل نكدهم اليومي الى نكات تسلي روحهم المكروبة بالفقر والحرمان.. مَنْ يسلي ويواسي روحهم المسلوبة بنكد الحكام وأولياء الله الذين يحكمون الشارع.؟ أي سلاح ينهي عزاء قهرهم وعناء لهاث يومهم العصيب؟ لا سوى ما يملكون من فرفشة ونكته والضحك على الأبالسة الجدد. أسلحة ذكية وسخرية لاذعة حاسمة. لم يسلم منها أحد ، لا قائد وطني ولا مغفل عميل ولا مفتي جاهل ولا أي من ولاة الله في الأزهر وخارجه. انه شيطان ملهاة لوعة الفقراء الساحر: السخرية المرّة!.
فوز الأخوان والسلفين في الانتخابات الأخيرة، بقدر ما فجر مرارتهم، حرر خيال ما وشموا به: سخريتهم اللاذعة. فغطت المشهد السياسي والاجتماعي، رسوم كاريكاتير و نكات بلا حدود و تعليقات سياسية لا تخطر على بال ناقد. لعل فيها ما ينسيهم همومهم ويومهم الأسود الملتحف برداء الدين.
آخر قفشات الكاريكاتير ، رؤية ساخرة لأول حكومة إسلامية في مصر . بخيال مستمد من مفردات معاشة، رسموا كل من الوزراء الجدد بهيئة: سلفي ( لحية بلا شارب وجلباب). يقف تحت اسم يافطة لوزارته الجديدة، يصرخ بملأ فمه، يفصح عن مهام عمل وزارته الجديد. لنقرأ ونضحك عما ستشهده مصر قريباً:
1)- وزير الجهاد (الدفاع سابقاً) يصرح: الذمّيون غير المسلمين، سيخرَجون من ديار الله الى معسكرات خاصة بهم على أطراف المدن، اتقاء لمكرهم ودرأً لشرهم.!
2)- وزير الجن (البحث العلمي سابقا) مهامه: توزيع الأحجية وتعميم الطلاسم التي ستحمي دار الإسلام من الأعمال الشريرة لأهل الخفاء، وتسخير الجن المؤمن لقتال الصهاينة..!
3) وزير الكتاتيب (التعليم سابقاً) يؤكد: العلوم الشرعية هي القمم التي سنهزم فيها الدنيا.. ولا حاجة لنا لما اسماه الأسلاف وحكمتهم المتناهية (العلوم الدخيلة) فنحن لا نريد شيئا من دارون وماركس وفرويد وكل هؤلاء الملاحدة الذين أفنوا أعمارهم محاولين طمس نور الله من الكون..!
4)- وزير الماضي الجميل (التخطيط سابقاً) يصرخ: كل شئ رائع ومثالي حدث ما بين القرن السادس والعاشر الميلادي.. وكل ما عدا ذلك انحدار وتخلف وفتنة من المشركين. صدقوني ، اذا عدنا الى استعمال الناقة في التنقل والسيف في الحرب. والخيمة في السكن والجلباب في الملبس ، سنحكم العالم من جديد !
5)- وزارة التشويش (الإعلام سابقاً) يعلن: الغاء كافة القنوات الفضائية غير الدينية. التمثيل حرام والغناء مثله .وكرة القدم تكشف العورة وتلهي عن ذكر الله. والسياسة رأس الفتنة لان لا حكم إلا لله.. والكارتون مهلك لأن الرسامين لن يستطيعوا نفخ الروح في توم وجيري يوم القيامة ! الإبقاء فقط على قناة الناس وقنوات الشعب والقوم والأمة والحشر والحنف "الاسلامية" ! .
المصريون، بسمو فقر، وروح مباهاة لا تملك من دنياها شيء ، اسقطوا حسني مبارك .. وبهذه الروح أيضا، سيضحكون على جن وملائكة إسلاميو الجهل الجدد.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,387,438,375
- - د. علي الأديب يحب متاهات الفلسفة فقط ! .. ويكره ماركس والد ...
- الشابندر ما بين التحريف وازدواجية المعايير !
- سيناريو واحد لإنقاذ المالكي من مأزقه -الوطني- !
- نعم،نحتاج الى قرارات شجاعة حاسمة، لا تفرط بوحدة الوطن!
- الطائفيون وازدواجية المعايير الوطنية !
- تفجيرات بغداد الاخيرة، ارهاب دولة يحكمها الفساد
- -1- ذاكرة الاغتراب والتغييب
- صفقات السيادة الوطنية على بياض!!
- النجيفي: السُنَّه مواطنو الدرجة الثانية.. والمثقفون بعد العر ...
- - حمود المرجعية.! وغلمان بن همّام.!-
- النزاهة بين كلب الصيد وكلب الحراسة!!
- عار الشراكة الوطنية .. حزمة -وطنية- واحدة !!
- نتنياهو والربيع العربي.. آفاق الرهانات لحل الصراع العربي الا ...
- نتنياهو والربيع العربي.. آفاق الرهانات لحل الصراع العربي الا ...
- مخاوف الإئتلاف: وجوود ثلاثة أفواج مسلحة مؤيدة لعلاوي!؟
- النائب محمود عثمان يطالب: الضمير -الالكتروني- بدل الإرادة ال ...
- مهمة مستشار..! أم وظيفة وزير تجارة..!
- هل نقول وداعاً ! لل -الشيوعي الأخير- سعدي يوسف ؟
- -2- -المنامة-.. عروس عروبتنا وقِبلة إسلامنا الجديدة.!
- 1 --المنامة-.. عروس عروبتنا وقبلة إسلامنا الجديدة..!


المزيد.....




- في السودان الكبير ومالي وشنقيط.. قصة الممالك الغنية المفقودة ...
- استقالة ستة مستشارين بجماعة تيسراس بإقليم تارودانت
- الأصالة والمعاصرة في الطريق الى الانفجار قبيل المؤتمر الرابع ...
- دراسة: الموسيقى لتخفيف آلام السرطان
- كاريكاتير العدد 4450
- عضو شورى سابق بالسعودية ينشر -حديثا صحيحا يُثبت سماع الصحابة ...
- إدارة ترمب تلغي حصص اللغة الإنكليزية والمساعدات القانونية لل ...
- فيلم -لجوء-.. صورة من معاناة السوريين في أميركا
- بالفيديو.. اللاتفي بريديس يهزم البولندي غلوفاتسكي بالفنية ال ...
- -ولد عيشة فقندهار- يجر إنذارا من الهاكا للأولى والثانية وميد ...


المزيد.....

- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع
- رواية ساخرة عن التأسلم بعنوان - ناس أسمهان عزيز السريين / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - سعد سامي نادر - المصريون: بالنكتة والكاريكاتير، سيضحكون على جن وابالسة الإسلاميون الجدد !