أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - علي الانباري - سقوط بشار الاسد انتصار للشعب السوري














المزيد.....

سقوط بشار الاسد انتصار للشعب السوري


علي الانباري

الحوار المتمدن-العدد: 3494 - 2011 / 9 / 22 - 13:41
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


المني ان ارى على شاشة التلفزيون مظاهرات تنطلق في
جنوب لبنان تؤيد الجزار الطاغية بشار الاسد وترفع صوره
المقيتة كسيد للمقاومة والتحرير منددين بالتامر الذي يقوم به
الشعب السوري على رئيسه المقدام0
وعراب هذه الزيطة القاتله هما اثنان ايران ونابعاهما المطبلان
المزمران حسن نصر الله ونبيه بري وبعض المأفونين من احزاب
تدعي المقاومة والممانعة التي لا هم لها الا التظاهر بالثورية الكاذبة
ان نظرية المؤامرة التي يطرحها كل هؤلاء وكانها محفوظة مدرسة تحاول تشويه الحقائق وتظهر ابطال الشعب السوري
وكانهم عصابات تريد ان تزعزع حكم بشار الاسد ابن ابيه
جلاد سوريا وقاتل شيوخها واطفالها وشبابها ونسائها وجاء بشار وارث ابيه بكل صفاته وجيناته الوراثية 0
وانا اهمس بل اصرخ في اذن نصر الله وبري ومن لف لفهما
من هو المتامر الشعب الاعزل ام من يطلق كلابه من الشبيحة
والزعران ويطلق دباباته التي حررت الجولان وعادت الى الداخل
منتصرة فمن كثرة فراغها اخذت تطلق مدفعيتها ورشاشاتها على
المنظاهرين الذين يطالبون بالحرية والخبزوووووووووووووووالخ
ما ان يخرج علينا احد من امعات النظام القاتل حتى يردد المعزوفة التافهة عن المؤامرة الغربية والاسرائيلية ناسيا او ي
نحن نعتب على ابناء لبنان فبدلا من الوقوف مع الشعب السوري
يضعون اكاليل الغار على جبين السفاح بن السفاح الذي قتل حتى
الحمير في سوريا
عذب المعتقلين بوحشية لا يملكها حتى هولاكو وهتلر وعيدي امين
عذب الاطفال بسادية الذئاب وفاقتها ابتكارا
لماذا يا اخوتنا في جنوب لبنان الشقيق تخرجون وراء كل ناعق
حتى ولو لمناصرة القتلة والسفلة افاعي العصر التي تلبس مسوح الرهبان0
انتم امام احد الخيارين وهما
1- ان تساندوا الشعب وتحسوا بمظلوميته على لغتكم ولغة قادتكم
2- ان تقفوا مع القتلة وعندها يلعنكم التاريخ وتبصق في وجوهكم
دماء الضحايا ولات ساعة ندم
اخيرا عتبي على مجلس الشعب السوري الذي كان عليه ان لم يكن مناصرا للشعب كان من باب اضعف الايمان ان يكون ناصحا امينا لكنه ادمى ايديه تصفيقا يوم دخل اسده الغالب الى مجلس الشعب منتصرا





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,712,325,787
- يا نور نبعك ضم روحي
- مثلك لا يرثى----- الى هادي المهدي
- شد الرحال الى الجحيم
- اسدان وموت متوارث
- ذقها وذقها يا ابن لادن
- الخصوصية الشعرية عند الشاعر نامق عبد ذيب -2-
- الخصوصية الشعرية عند الشاعر نامق عبد ذيب -1-
- الى الجحيم معمر القذافي
- ما ضرها لو كانت ديمقراطية حقا
- لا مدينة فاضلة يا افلاطون
- بعد هذا اليوم لا صبر لمغلوب ولا عهد لغالب
- يوما ستذكر انها الخضراء
- لا مجد للاموات كي يرثوا السماء
- الاغاني ضمها المحراب كي تبكي طويلا
- الكاس السابعة
- صلاة لا يصح بها الصحيح
- افعال ناقصة
- صمتي شهقة العصفور
- لم اعد ابصر امامي
- اي بلاد تاخذ شكل جهنم


المزيد.....




- تحليق طائرات -إيل-38- المضادة للغواصات فوق بحر بارنتس
- مسؤول بوزارة الصحة الإيرانية: فيروس -كورونا- المستجد ربما يك ...
- أردوغان: سأجري اتصالا هاتفيا مساء اليوم مع بوتين لبحث التطور ...
- رئيسة سويسرا تحتفل بعيد ميلادها الستين مع أشخاص يشاركونها تا ...
- فيروس كورونا: متظاهرون في أوكرانيا يهاجمون حافلات تقل أشخاصا ...
- رئيسة سويسرا تحتفل بعيد ميلادها الستين مع أشخاص يشاركونها تا ...
- رواية -السمان والخريف-.. كيف صور نجيب محفوظ إحباطات مصر بعد ...
- فيروس كورونا.. إصابة 234 شخصا في سجنين بالصين وإقالة مسؤولين ...
- أميركا وطالبان ستوقعان اتفاق سلام في 29 فبراير
- وزير الداخلية الألماني: جريمة هاناو -هجوم إرهابي بدافع عنصري ...


المزيد.....

- الاحتجاجات التشرينية في العراق: احتضار القديم واستعصاء الجدي ... / فارس كمال نظمي
- الليبرالية و الواقع العربي و إشكالية التحول الديمقراطي في ال ... / رياض طه شمسان
- غربة في احضان الوطن / عاصف حميد رجب
- هل تسقط حضارة غزو الفضاء بالارهاب ؟ / صلاح الدين محسن
- الإسلام جاء من بلاد الفرس ط2 / د. ياسين المصري
- خطاب حول الاستعمار - إيمي سيزير - ترجمة جمال الجلاصي / جمال الجلاصي
- حوار الحضارات في العلاقات العربية الصينية الخلفيات والأبعاد / مدهون ميمون
- عبعاطي - رواية / صلاح الدين محسن
- اشتياق الارواح / شيماء نجم عبد الله
- البرنامج السياسي للحزب / الحزب الشيوعي السوري - المكتب السياسي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - علي الانباري - سقوط بشار الاسد انتصار للشعب السوري