أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - شامل عبد العزيز - دافع عن القمني ... دافع عن عقلك















المزيد.....

دافع عن القمني ... دافع عن عقلك


شامل عبد العزيز
الحوار المتمدن-العدد: 2714 - 2009 / 7 / 21 - 10:22
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


يقوم موقع الحوار المتمدن االآن بإطلاق حملة : تحية وتهنئة للمفكر سيد القمني وتضامن معه ضد الهجمة الظلامية الظالمة . ولقد شاركت بالتوقيع على الحملة في رسالة وصلتني من الموقع كما وصلت جميع السادة الكُتاب. ولورود رسالة أخرى من الأستاذة فاتن واصل على بريدي الألكتروني وهي مشكورة عن البيانات التي صدرت في مصر حول الهجمة التي تُشن الآن ضد الكاتب والمفكر سيد القمني أحببتُ أن أنقلها للسادة القراء الذين لم يتم أطلاعهم على هذه البيانات . أنا على يقين بأن هناك قسم من السادة ( عدد قليل ) سوف لن يرضوا عن هذا الدعم والتضامن مع الدكتور سيد القمني ونيله الجائزة التقديرية ولكن بما أن الكاتب والمفكر سيد يستحق أكثر من ذلك أقدمنا على نشر ما وردنا دون تعليق .. أتمنى أن أكون قد قدمتُ بفضل الأستاذة فاتن واصل جزءاً بسيطاً من الدعم والمساندة للدكتور سيد وتضامناً مع حملة الحوار .. وها نحنً لبينا النداء...... اليكم نص الرسالة : يوسف البدرى الذى رفع قضية حسبه على الدكتور القمنى هو نفسه الذى يبيع الرقية الشرعية بخمسة الآف جنيه...
بيان جبهة مصر الحرة المتنورة :
رداً على بيان "جبهة علماء الأزهر الشريف" العاهرة ...
د. القمني، عميد مفكري المحروسة...
إلى المتأسلمين أصحاب الأجندة الوهابية في مصر...
إلى مرتزقة البتروريال في كل عصر...
إلى مشايخ الفضائيات وتجار الدين بلا حصر...
وبلاغ إلى أمتنا البائسة المغيبة بفعل المذكورين أعلاه...
في الوقت الذي أصبح فيه الإسلام في نظر شعوب العالم مرادفاً لكل ما هو متخلف وعنيف ولا إنساني على أياديكم الطاهرة... وبسبب أفعالكم وأقوالكم وفتاويكم العاهرة... التى جعلت منا أمة يتندر بدينها وبقيمها الأمم الساخرة...
في الوقت الذي حولتم فيه الإسلام لمصدر رزق وتربح وثروة وسلطة وهيلمان... وسكتم عن الظلم والقهر والطغيان... وتفرغتم لفقه الحجاب والنسوان والغلمان... وتاجرتم بكل شئ فلم يتبقى إلا أن تصدرو صكوك الغفران...
في الوقت الذي حولتم فيه ديننا الحنيف لأجندة سياسية يقف أمامها هتلر والنازية... وموسوليني والفاشية... وستالين والديكتاتورية... موقف التلميذ الغر أمام ناظر مدرسة القهر والذل والعبودية...
في عصر الإضمحلال الذي تعيشه مصر ببركاتكم... وبسكوت المثقفين وأهل العلم الحقيقي، ترفعاً عن أفعالكم... وغفلةً السلطات عن سفالاتكم وعمالتكم... وانشغال الشعب برزقه الشحيح عن كشف خداعكم... وإزاحة النقاب عن عظيم جهلكم...
في زمان جاهليتكم هذا ظهر من أخذوا بيدنا... ورفعوا الغشاوة عن عيننا... وكشفوا عن خداعكم لنا... وانتشاركم السرطاني بيننا... واستغلالكم لجهل البسطاء مننا
خرجتوا عن شرف الحوار المتحضر، فأنتم لا تعرفون له سبيلا يا جبهة المتنطعين... قتلتوا فرج فوده وطعنتوا نجيب محفوظ وقهرتوا خليل عبد الكريم وهددتم سعيد العشماوي وكفرتوا نصر حامد أبو زيد ولاحقتوا سيد القمني بلا كلل، ظانين أنكم منتصرين... ولكن هيهات يا جبهة المنتفعين... لن تنتصروا أبداً يا جماعة الأفاقين
لم يكتب أحداً منكم مفنداً أفكار أي من مفكرينا المحترمين حرفاً... لم تقارعوهم بالحجة وهم الذين لم يسألنا أحداً منهم أجرا... ولم يتربح منا منهم أحدا... ولم يفرضوا علينا أبدا اتباعهم فرضا... ولم يجبرونا على الإيمان بادعاءاتهم قهرا...
لم يمنح أحد القمني جائزة الدولة متفضلاً... فموقفه وموقفنا من القائمين على الثقافة في بلادنا معروف واضحاً جالياً... لقد منحنا القمني قلوبنا وفتحنا له عقولنا هادياً... كشفكم أمامنا وأمام العالمين فنعتوه مرتداً كافراً... والله لولا يقيننا بخاتم المرسلين لظنناه نبيّنا...
فلتحرموه من جائزته لو استطعتم، فرادي وجماعه... فقد منحناه نحن ما يستحيل على القضاء انتزاعه... منحناه حبنا واحترامنا عن كل قناعه... ولن يتبقي لكم الا الحسرة وأمل إبليس في الشفاعه...
حسن الهلالي...
صدر في ١٢ يوليو ٢٠٠٩ رداً على بيان من يتسمّون ب"جبهة علماء الأزهر الشريف" المنحلة...
دافع عن القمني.... دافع عن عقلك...
حقيقة جبهة علماء الأزهر...
جبهة علماء الأزهر لا تمت بأية صلة إلى جامع أو جامعة الأزهر الشريف، بل هي مجموعة من المتطرفين المنشقين عن الأزهر، وقد صدر حكما قضائيا بحلها نهائيا في عام 1999، لكنها عاودت نشاطها من الكويت مستخدمةً اسم الازهر لاستغلاله في خلق نوع من الشرعية لا أساس له. أعضاء هذه الجبهة المسمومة هم مجموعة من المتطرفين والمتعصبين ايديولوجيا وأكثرهم من جماعة الاخوان المسلمين. ومن ضمن اعضاء الجبهة "السيد عسكر" النائب في مجلس الشعب والذي قام برفع الحذاء في المجلس والهتاف ضد مصر، قائلا أن المصالح الوطنية لا قيمة لها ولا وجوب لحمايتها...
هي إذن مجموعة ممن يتبنون أجندة معادية لمصر عموما، تخدم أهدافا أيديولوجية وسياسية محددة لا علاقة لها بالاسلام كدين، وإنما تتخذه ستارا تروج من خلاله لأهدافها الخاصة. وكل نشاطها منصب على ارهاب المفكرين واصحاب الآراء التي تهدف للنهوض بمصر كوطن للمصريين، فيقومون بنشر بيان مشهر بختم الجماعة الغير معترف به في مصر من الأساس لأصدار فتاوى بالتكفير تتلقفها الجماعات والخلايا الارهابية لاباحة دماء هؤلاء المفكرين الابرياء. إصرار هذه "الجبهة" على استخدام اسم الازهر الشريف رغم انشقاقها عنه منذ زمن طويل ورغم عدائها المعلن لرموزه لهو دليل على اتباع هؤلاء لأساليب النصب الرخيصة على البسطاء لتشويه صورة مفكرين مصر وخيرة عقولها وملاحقتهم بسيف التكفير لترهيبهم وتقديمهم كفريسة للقتلة...
وللمزيد من المعلومات حول هذه "الجبهة" ومعرفة مدى عدائها لمصر وللأزهر الشريف، يرجي مراجعة موقعهم الالكتروني...
أرجو من الجميع العمل على تبصير الرأي العام بهذه المعلومة التي يتغافلها الاعلام التحريضي عن قصد في نشره للبيانات الصادرة عن هذه الجبهة المسمومة ...
عالم فانتازيا...
Saturday, 11 July 2009
بلاغ :
نتقدم نحن العلمانيون وأحرار الفكر هنا ببلاغ في:
جماعة الاخوان المسلمين...
وجماعة الجهاد...
وشيوخ الحسبة و التكفير (يوسف البدري وأمثاله)
ومفتي الجمهورية السابق...
وكل من يحشد القتلة...
إنهم يثيرون الفتن...
انهم يحرضون على القتل...
نحن جميعا مع القمني...
عار عليهم ما يفعلون...
انهم منهزمون لا محالة...
والا لما فعلوا كل هذا...
أدعوكم جميعا للمقاومة ومساندة هذا الرجل الذي منحنا عمره وعقله...
آن أوان التعبير الحقيقي عن الحب...
من يستطع منا أن يفعل شيئا فليفعله...
اليوم معركتنا جميعاً وليس معركة القمني وحده...
إن صمت القمني فستكون نكبة ونكسة لنا جميعاً...
لنقف مع هذا الرجل فهو سندنا في مواجهة الظلام ...
دافع عن القمني.... دافع عن عقلك...





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- لماذا نجحوا ... ولماذا فشلنا ... ؟
- رباعيات عمر الخيام ... كتبها اليهود ؟؟؟
- إسرائيل .. الولاية 52 .. لأمريكا ..
- منظمات الإسلام السياسي هي التي قتلت مروة الشربيني ...
- المهدي المنتظر وحكم المعصومين في طهران ...
- جميع مصائبنا سببها إسرائيل ؟ هل حقاً ما يقولون ... ؟
- كلاكيت مرة ثانية ( نحنُ واليهود ) ...
- نحنُ واليهود ...
- لحظة ليبرالية ... لو استمرت ؟
- تأثير التيارات الدينية في الوعي الاجتماعي للمرأة العربية 3 م ...
- تَأثِيرُ التيًاراتِ الدينِيَة في الوعي الاجتماعي للمرأة العر ...
- تَأثِيرُ التيًاراتِ الدينِيَة في الوعي الاجتماعي للمرأة العر ...
- مهدي عامل وتنظير حركة التحرر الوطني ...
- كشف حقيقة الليبراليين المنافقين .. يدا بيد لمحاربة حزب المنا ...
- كيف قرأت الدكتورة وفاء سلطان خطاب أوباما ...
- كل شيء خطر على الإسلام ...
- طائر طارق حجي ... الذي أزعج مخالفيه ...
- أنفلونزا المطاوعة ...
- القضية الفلسطينية .. بين واقعية المعلم الثاني .. وأناركية مح ...
- وفاء سلطان .. طارق حجي .. كامل النجار ..


المزيد.....




- ما صحة وجود مدوّن إسرائيلي في المسجد النبوي؟
- مدون إسرائيلي مشهور ينشر صورا له في المسجد النبوي!
- ما صحة وجود مدوّن إسرائيلي في المسجد النبوي؟
- قائمة الأزهر لتحديد المختصين بالفتوى تفجر صراعاً حاداً 
- الأمن المصري يعتقل الملحد -خرم- بتهمة الانتماء لجماعة -الإخو ...
- اشتباكات بين مئات اليهود المتدينين والشرطة الإسرائيلية
- اشتباكات بين مئات اليهود المتدينين والشرطة الإسرائيلية
- وزير إسرائيلي يتحدث عن علاقات -سرية- مع دول عربية وإسلامية
- الجبير من القاهرة: ننتظر إجراءات قطر بحق الإخوان المسلمين
- بابا الفاتيكان يصلي من أجل الغواصة الارجنتينية المفقودة


المزيد.....

- الإرهاب ....... الأسباب ........ المظاهر .......... سبل التج ... / محمد الحنفي
- هل يوجد في الإسلام أوصياء على دينه ...؟ !!! / محمد الحنفي
- التوظيف الأيديولوجي للدعوة إلى تطبيق -الشريعة الإسلامية- ينا ... / محمد الحنفي
- الاجتهاد ... الديمقراطية ... أية علاقة ؟ / محمد الحنفي
- الإسلام و دموية المسلمين / محمد الحنفي
- http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=20090 / محمد الحنفي
- الاقتصاد الإسلامي بين الواقع والادعاء / محمد الحنفي
- بين إسلام أمريكا و إسلام الطالبان… / محمد الحنفي
- دولة المسلمين لا إسلامية الدولة / محمد الحنفي
- الإسلام/ الإرهاب…..أية علاقة؟ / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - شامل عبد العزيز - دافع عن القمني ... دافع عن عقلك