أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - مازن لطيف علي - خواطر وذكريات مع مخطوطة ((الشخصية المحمدية)) للرصافي














المزيد.....

خواطر وذكريات مع مخطوطة ((الشخصية المحمدية)) للرصافي


مازن لطيف علي

الحوار المتمدن-العدد: 2686 - 2009 / 6 / 23 - 06:32
المحور: دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات
    


ثمة رغبة عجيبة لدى البشر للجري وراء الأسرار والفضائح والمخفي من الأخبار، وعادة ما يلجأ لطرقها الإعلام والإعلان رغبة في ترويج وبحثا عن شهرة وسعيا لإنفراد وغاية في ربح مادي.
و أمست الدوريات الفنية والاجتماعية الناقلة لأخبار الفنانين والمجتمعات المخملية الأكثر مبيعا في ثقافة الغرب. أما في الثقافة العربية فقد كانت لبنان رائدة في ذلك المضمار جريا على منهج التقليد الأعمى وراء ما ينتج على الضفة الأخرى، فكانت المجلات الفنية اللبنانية ومازالت رائجة ومقروءة بنهم من البعض.
أما عندنا في العراق فكان الوضع مختلفاً قبل وبعد الحكم البعثي الشمولي، حيث التزمت المطبوعات بمستوى أدبي عكس واقع إجتماعي وعقلية عراقية محافظة تتحاشى الفضائح وتدعو للستر.بيد ان الفضائح السياسية كانت متداولة دائما للتشهير والمحاججة وكسب المؤيدين أو انتقام من"معارضين". أما في الثقافة ولاسيما في العقائد والأديان فكان ثمة (تابو) وخطوط حمراء حيالها.وعادة ما تطبع الكتب التي تحمل هذا التوجه خارج الحدود للتنصل مما يفرض من التزام وقيود،وهذا ماحدث بالضبط مع قصة كتاب(الشخصية المحمدية) الذي أثار ومازال زوبعة من اللغط في الأوساط الثقافية ومنها الدينية، وكان هذا سببا كافيا لأن يكون الأكثر مبيعا وذاجدوى تجارية لدى (دار الجمل) التي أصدرته من كولونيا في ألمانيا.
لقد ألهب هذا الكتاب خيال المتحمسين لنقد الفكر الديني،و شكل إشكالا تاريخيا منذ أن كان مخطوطا ومكث دون أن يطلع عليه الناس حوالي سبعة عقود من الزمن، وهكذا تلاقفته النخب كمخطوطة سابرة أغواره ولاسيما من الذين اهتموا بتراث وفكر وسيرة الرصافي او من رام البحث عن غير المعلن أو المبطن من أخبار حقبة صدر الإسلام ولاسيما فيما يخص السيرة النبوية المشرفة. ومكث الكتاب ردحا تخشاه الجموع من نخب وعوام لكثرة اللغط الذي دار حوله، وتتحاشاه على ما جاء فيه من آراء تدعو للتوقف عندها كون بعضها ينسف بعض مسلمات الأمور.
وجدير أن أروي لكم في هذا السياق حكاية الكتاب وحكايتي المختلفة معه، نائيا بنفسي و متحاشيا الخوض في حيثيات ومحتوى ما ورد فيه،كونه وببساطة يحتاج إلى دراسة مركزة وتقييم نقدي ليس باعي ولا مهمتي. فبينما كنت طالبا في المرحلة الأولى من الدراسة الجامعية عام1990 سمعت بهذا المخطوط وما اثير حوله من جدل، وتسنى لي في العام نفسه الإطلاع عليه (المخطوط طبعا) وكان عبارة عن نسخة مصورة (مستنسخة) وكانت تلك النسخة بخط المرحوم كامل الجادرجي وتمر الأعوام، وفي إحدى المرات تعرفت على احد الاساتذة المهتمين بتراث الرصافي و عرفني بنفسه انه قريب المرحوم مصطفى علي فكان حوارنا حول الرصافي وكتاباته يأخذ شجوناً ويستغرق ساعات طويلة يحكي الرجل فيها عن الرصافي ومصطفى علي وعلاقة مصطفى علي بالاستاذ الفاضل مير بصري ونوادر الأخبار عن سير شخصيات عراقية. واخبرني في السياق بأن مخطوط (الشخصية المحمدية) هو عبارة عن اربعة دفاتر فئة مئة ورقة وهذه النسخة هي بخط المرحوم مصطفى علي وهي بحوزة جمال الآلوسي منذ عشر سنوات.
وبعد فترة بقيت ابحث واسأل عن وضع المخطوطة واين يمكن أن أقتنصها وهل توجد نسخة منها خارج العراق. وتبين لي أن هناك ثلاث نسخ من هذه المخطوطة، النسخة الاولى كانت بخط مؤلفها الشاعر معروف الرصافي وهذه النسخة كانت محفوظة لدى الاستاذ محمود السنوي وانتقلت فيما بعد الى دار المخطوطات العراقية اما النسخة الثانية فكانت بخط الاستاذ مصطفى علي انتقلت فيما بعد الى الاستاذ جمال الآلوسي اما النسخة الثالثة فكانت بخط المرحوم كامل الجادرجي وقد اعتمد الجادرجي على نسخة الرصافي في اربعة مجلدات وتوجد نسخة مصورة في مكتبة المجمع العلمي العراقي وهي موجودة لدى اسرة الجادرجي في بغداد.
في احد الايام حصلت على كتاب الاستاذ الدكتور محمد حسنين هيكل الذي عنوانه (حياة محمد) وكان الكتاب تحفة نادرة لسببين مهمين هما ان هذه النسخة هي الطبعة الاولى التي حذف منها هيكل الكثير وخاصة فيما يتعلق بولاية الامام علي بن ابي طالب (ع) والسبب الثاني والاهم ان هذه النسخة هي النسخة الشخصية للشاعر معروف الرصافي التي كانت تحمل اسمه وتعليقاته المتميزة بقلم الرصاص وكان قسم من تعليقاته يقول فيها ارجع الى كتابي (الشخصية المحمدية) وطبعا كان الكتاب مخطوطا.
حدثني الصديق الباحث رفعت عبد الرزاق وهو من المهتمين بتراث الرصافي ووثائقه حيث قال لي من ذكرياتي عن هذا الموضوع انه في عام 1988 زارت صحفية اميركية بغداد التقيت بها في مكتبة المثنى وكانت بصدد البحث عن نسخة المخطوطة (الشخصية المحمدية) غير انها لم تحصل على النسخة لان هناك حظراً تاماً لنسخ الكتاب ويواصل رفعت عبدالرزاق الحديث ويقول لقد اطلع عدد من الباحثين والكتاب العراقيين والعرب ووجدوا فيها (المخطوطة) امورا مثيرة للجدل ووجهوا لها وابلا من النقد ومحاولات للتقويم،ومن بين هؤلاء اللبناني أمين الريحاني،والعراقيان طه الراوي ومصطفى علي وغيرهم.
لكن وبعد سبعين عاما طبع الكتاب في المانيا ومنع الكتاب في اكثر الدول العربية وقد كانت النسخة المطبوعة هي نسخة المرحوم كامل الجادرجي بعدما حصل عيها صاحب دار الجمل الشاعر العراقي خالد المعالي من وريث المرحوم كامل الجادرجي وهو المعمار المرموق رفعت بن كامل الجادرجي. نذكر هذا بالرغم من ان ثمة نسخاً اكثر أصالة وبالرغم من شحتها لكن ثمة إحداها وأدقها ومراجعة ومحققة ومتوفرة اليوم لدى الاستاذ الفاضل عبد الحميد الرشودي. فدرءا للقيل والقال ونأيا عن الفضائحيات المستشرية والمحببة، وسعيا وراء الحقيقة المجردة، و من الجدير أن تخضع تلك النسخة للدراسة و التدقيق والمقارنة، ويبت لاحقا في شأن نشرها بالسوق العراقية إذا لم يوجد فيما تحويه ما يحرج الثقافة العراقية أويخدش المشاعر الروحية لعموم المسلمين.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,554,176,895
- الكلمات الفردوسية..مجموعة من ألواح بهاء الله
- أدَبُ اليَهوُد العِراقيين وَثقافتهُم في العَصر الحدِيث
- 78 عاما على صدور كتاب الدولة الاموية في الشام
- ميثم الجنابي وإشكالية (أوزان الهوية الوطنية)
- نجاة الصغيرة.. الصوت الدافىء
- صعوبة نشر وطبع وتوزيع الكتاب تجبر المثقف العراقي على طبع كتب ...
- بلقيس حميد حسن : التيارات والاحزاب الليبرالية صارت لاتهتم لا ...
- المؤسسات الدستورية وآلية عملها عند نشوء الدولة العراقية المع ...
- الرصافي في رسائل التعليقات
- وجوه القَائد .. في الانساق والبنى المولدة
- عباس خضر: أغلب مشاكل العالم العربي هي ثقافية اجتماعية
- شاعر الطيور الطايره والمكاتيب زهير الدجيلي.. مُجَدد الأغنية ...
- ملتقى الخميس يحتفي بالشاعر رياض النعماني
- إضافات في عدد مزدوج
- حكيم الحكُام.. من قاسم إلى صدام
- المصطنَع والاصطناع
- علي الوردي .. قراءة نقدية في آرائه المنهجية
- النظرية النقدية التواصلية.. يورغن هابرماس ومدرسة فرانكفورت
- التحرر من شرنقة الإعلام المركزي
- محطات من فكر هادي العلوي


المزيد.....




- سفن حربية روسية تطلق صواريخ كاليبر المجنحة في البحر الأبيض ا ...
- الجيش السوري يدخل -تل تمر- مقتربا حتى 20 كم من الحدود التركي ...
- الاحتفالات تعم تونس بعد ترجيح استطلاعات رأي فوز قيس سعيد في ...
- قيس سعيّد رئيسا جديدا لتونس بعد فوزه بأكثر من 75% على منافس ...
- مع توسع العملية التركية.. الوحدات الكردية تفتح مناطقها لقوات ...
- غارات ليلية لسلاح الجو السوري والروسي تدمر 3 مقرات للنصرة بر ...
- قيس سعيّد رئيسا جديدا لتونس بعد فوزه بأكثر من 75% على منافس ...
- العملية التركية في سوريا: الأكراد يتوصلون لاتفاق مع الجيش ال ...
- كيف تواجه التهاب الحلق لدى طفلك؟
- الانتخابات الرئاسية التونسية... الشعب اختار رئيسه الجديد بعد ...


المزيد.....

- نقد الاقتصاد السياسي، الطبعة السادسة / محمد عادل زكى
- التاريخ المقارن / محسن ريري
- ملكيه الأرض فى القرن الثامن عشر على ضوء مشاهدات علماء الحملة ... / سعيد العليمى
- إملشيل، الذاكرة الجماعية / باسو وجبور، لحسن ايت الفقيه
- أوراق في الاستشراق / عبد الكريم بولعيون
- إشكالية الخطاب وأبعاده التداولية في التراث العربي واللسانيات ... / زهير عزيز
- سلسلة وثائق من الشرق الادنى القديم(1): القوائم الملكية والتا ... / د. اسامة عدنان يحيى
- التجذر بدل الاقتلاع عند سيمون فايل / زهير الخويلدي
- كتاب الدولة السودانية : النشأة والخصائص / تاج السر عثمان
- العقل الفلسفي بين التكوين والبنية / زهير الخويلدي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - مازن لطيف علي - خواطر وذكريات مع مخطوطة ((الشخصية المحمدية)) للرصافي