أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاروق سلوم - نبرة ثالثة للغربة والطريق وحده يغني














المزيد.....

نبرة ثالثة للغربة والطريق وحده يغني


فاروق سلوم

الحوار المتمدن-العدد: 2166 - 2008 / 1 / 20 - 11:19
المحور: الادب والفن
    


تنامين بين كفي ّ مثل فراشة قطفها الحقل
أمرأة وحيدة ، اتشهاك مثل طفل الشعراء
اي جنون سيكون اذن حين اغفل اسماء الأشجار
والغابات التي رسمتك ..
جسدك يتلوى على الكلمات يرسم جوهر اللذة
يرسمني في ثياب البداوة
حاملا مشعل الصحارى عطش الليالي
احمل رملي بين كفّي
احمل السنوات
قولي لي ياطفلة سليمان كيف هو سريرك
كيف يمضي اليك الليل وانت وحيدة
افتحي بربك ابواب اورشليم لنكون معا
ياخذنا سرير غفلتنا ..
يأخذنا السرير
ثم نحصي مفرداتنا الغريبة التي قلناها
هل كان الخمر يتعتعنا ام هي كأس اللذة تدوخنا الليلة
يأبنة الكريم في النعلين .. حلوة قدماك
حلوة كفاك في عطر سليمان
تأتين من المراعي لكي نعتصر الروح
نشرب خمرة وحدتنا في التخفي
نشرب خمرة المستحيل
وحيدين عند جلّعاد عند غرفة من حبلت بك
في الليالي التي يشع فيها سنك
تضيء سنواتي
ارمي بعيدا كل حزن
تأخذيني الى الطرقات
تمسكين كفي الى بلاد بعيدة
نمضي .. بالحب العاصف الذي اخترناه
بالتحدي .. بالكتاب الذي بين ايدينا
نصلي في تماهي الجسدوهو يتعر..ق
تنمحي الغربات والشوارع
نصير وجه الفراغ والسكون
نصير سر الذهول الذي في التماهي
نصير معا في سرير الغربة
سرير العشق وهو يهاجر





لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,859,479,027
- زها حديد 2008 : الفنتازيا اهم من العمارة
- احتضن جواد سليم
- وارد بدر السالم : الجنوب المحتمل .. الكتابة في درجة 100 فهرن ...
- التوكّينية تثمر بعد سيد الخواتم
- حكايات : من يشتري العناق وبغداد عاصمة الثقافة بعد 9 اعوام !
- لاتقتلوا مايكل مور : الحرب على الحقيقة !
- شيفرات لقدسية البلاهة
- ذهب يرسم المنائر والخبزة تنتظر البياض
- مسافة للأرق والليل يرمي للفتاة اكليلها
- ورقة لأعتراف حميم
- تشغلني الغابة .. اشك في الخبز
- كآبة الوردة القاتمة على شفتيك
- شاعر يكتب تاريخا : الأرق طريق العزلة ..طريق الخلاص الشعري
- الراهب البوذي كو اون : الشعر عقابي الأزلي وليس خياري
- ال غور.. من سيغفر لك اخطيئة لدفاع عن المنطق
- فيليب روث : دع القارىء يكتشف جوهر الكتاب
- الثقافة العلمانية في الغرب تاسيس لوعي الأختلاف في الثقافة .. ...
- غونتر غراس في الثمانين .. يقشر البصل ويقف ضد الظلم والأحتلال ...
- فرناندو بوتيرو رسام سجن أبي غريب يعرض منحوتاته الغريبة
- الجالس على رمله الهش


المزيد.....




- فوز مكتبات دبي العامة بجائزة التفوق فى مبادرة -اعلم-
- -بنو اسرائيل وموسى لم يخرجوا من مصر- تأليف فاضل الربيعي 
- وزارة الري المصرية: لا توافق بين الدول الثلاث في النقاط الفن ...
- وزارة التربية الوطنية تنفي أخبار إلغاء الدورة الاستدراكية
- متحدث وزارة الري: مفاوضات سد النهضة لم تسفر عن توافق لليوم ا ...
- ملتقى الرواية يجمع بين مخيمات غزة ودمشق ويناقش فلسطين في الس ...
-  وزيرة الثقافة تتابع عودة الجمهور لفعاليات المجلس الأعلى للث ...
- كاريكاتير العدد 4719
- وزارة الري المصرية: لا توافق بين الدول الثلاث في النقاط الفن ...
- تمديد حالة الطوارئ الصحية إلى غاية 10 غشت المقبل


المزيد.....

- المسرح الشعبي المغربي الإرهاصات والتأسيس: الحلقة والأشكال ما ... / محمد الرحالي
- الترجمة تقنياتها ودورها في المثاقفة. / محمد الرحالي
- ( قراءات في شعر الفصحى في أسيوط ) من 2007- 2017م ، دراسة نقد ... / ممدوح مكرم
- دراسات فنية في الأدب العربب / عبد الكريم اليافي
- العنفوان / أحمد غريب
- العنفوان / أحمد غريب
- السيرة الذاتية لميساء البشيتي / ميساء البشيتي
- السيرة الذاتية للكاتبة ميساء البشيتي / ميساء البشيتي
- الوجه الآخر لي / ميساء البشيتي
- لغز إنجيل برنابا / محمد السالك ولد إبراهيم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاروق سلوم - نبرة ثالثة للغربة والطريق وحده يغني