أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ثائر العذاري - الشفاهية .. الداء المستعصي في الثقافة العربية(11) الشفاهية والخطاب الشعري














المزيد.....

الشفاهية .. الداء المستعصي في الثقافة العربية(11) الشفاهية والخطاب الشعري


ثائر العذاري

الحوار المتمدن-العدد: 2007 - 2007 / 8 / 14 - 11:24
المحور: الادب والفن
    


دعني أنتقل بك الآن الى شاعر من العصر الحديث , من عصر الحداثة العربية، اذا جاز استخدام مثل هذا الاصطلاح..انه (بدر شاكر السياب).
على الرغم من ان السياب يعد رائد الشعر الحديث, وعلى الرغم من محاولاته الواعية للإفلات من سطوة الموروث , فان تأمل أعماله الشعرية يوصلنا الى ان التقاليد الشفاهية كانت ذات سلطة أقوى مما نتصور, وسأضرب لك مثلا من قصيدة يتضح فيها هذا الأمر بجلاء(غريب على الخليج).
هذه القصيدة مكتوبة باسلوب (تيار الوعي) فهي مجموعة من الصور المتدفقة التي لا يربط بينها سوى فكرة (التداعي الحر الفرويدية):
.............
البحر أوسع ما يكون وأنت أبعد ما تكون
والبحر دونك يا عراق
بالأمس حين مررت بالمقهى سمعتك يا عراق
وكنت دورة أسطوانة
..................

عند هذه النقطة يستمر الشاعر في سرد عدد كبير من الصور المتتابعة التي تمثل العراق كما هو في ذاكرة القناع المتكلم.
ما نريد الاشارة اليه هنا أن هذا المقطع الطويل من القصيدة مبني على توجيه الخطاب مباشرة الى العراق (سمعتك يا عراق وكنت..) , غير أن هذا المخاطب مغيب تماما في بنية الخطاب ، فهو لا يتحدث ولا يجيب ولا نعرف شيئا عن رد فعله, انه لا يظهر الا كما يراه المتكلم.
وفي مقطع آخر من القصيدة ذاتها:
.....................
زهراء أنت .. أتذكرين
تنورنا الوهاج تزحمه أكف المصطلين
وحديث عمتي الخفيض عن الملوك الغابرين
ووراء باب كالقضاء
قد أوصدته على النساء
أيد تطاع بما تشاء, لأنها أيدي رجال
.....................

زهراء هذه هي الشخصية الثانية المهمة التي يوجه المتكلم الخطاب اليها,ولكنها كما في الحالة السابقة , مغيبة تماما رغم مخاطبتها بالضمير (أنت) , أي انها مستمع سلبي لا يمارس غير التلقي من غير أي تفاعل ايجابي.
هاتان الحالتان تمثلان شكلا قياسيا من أشكال التقليد الشفاهي فعلى الرغم من أن الشاعر الحديث تعلم الفصل بين شخصيته الحقيقية وشخصية القصيدة فهو لما يزل يرى المتكلم في قصيدته سيد الخطاب الذي يتحدث وينتظر من المخاطبين الاستماع المخلص من غير ممارسة دور ايجابي في الحوار.
في عام 1956م حدث ما يعرف بالعدوان الثلاثي على مصر, وفي ذلك الوقت كانت هناك موجة من الشعور القوي تسود في الشارع العربي , كان رد فعل السياب غريبا وغير متوقع اذ كتب قصيدة منها:

يا حاصد النار من أشلاء قتلانا منك الضحايا وإن كانوا ضحايانا
كم من ردى في حياة,وانخذال ردى في ميتة وانتصار جاء خذلانا
إن العيون التي طفّأت أنجمها عجّلن بالشمس أن تختار دنيانا
..............

في ذلك الوقت كانت المعركة الأدبية بين السياب وزملائه وبين المتزمتين للشكل التقليدي على أشدها, ومع ذلك ترى السياب يعبر عن موقفه من العدوان الثلاثي بهذه القصيدة (الرنانة) , عودة صارخة الى الشكل التقليدي لا يمكن فهمها الا في ضوء بحث الشاعر عن الشكل الصوتي الذي يعبر أصدق تعبير عن فطريته، هذا الشكل الذي يضع المستمع تحت تأثير النظام الصوتي المنضبط ويحمله على التجاوب والطرب , من غير أن يكون له حق التفكير أو التأمل.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,470,100,439
- الشفاهية .. الداء المستعصي في الثقافة العربية(9) الشفاهية وا ...
- الشفاهية .. الداء المستعصي في الثقافة العربية (10) الشفاهية ...
- الشفاهية .. الداء المستعصي في الثقافة العربية الحلقة (8) تجم ...
- صورة الرجل في نصوص رحاب الهندي
- الاعتراف بالأدب النسوي
- زاوية النظر والبداية في القصة القصيرة
- الشفاهية .. الداء المستعصي في الثقافة العربية (7) الشفاهية و ...
- أسلوب الكولاج في شعر سعدي يوسف
- وظائف البداية في القصة القصيرة
- الشفاهية .. الداء المستعصي في الثقافة العربية (6) الشفاهية و ...
- الأفعى والتفاحة . . موضوعة الجنس في الأدب النسوي المعاصر
- فن البداية في القصة القصيرة
- الشفاهية .. الداء المستعصي في الثقافة العربية (4) الشفاهية و ...
- الشفاهية .. الداء المستعصي في الثقافة العربية (5) الشفاهية و ...
- فضاء الصغائر .. قراءة في قصص إيناس البدران
- الشفاهية..الداء المستعصي في الثقافة العربية الحلقة 1
- الشفاهية..الداء المستعصي في الثقافة العربية الحلقة 2
- الشفاهية..الداء المستعصي في الثقافة العربية الحلقة 3


المزيد.....




- -ولاد رزق 2-.. هل تنجح أفلام -الأكشن- دائما؟
- فوز رواية -لا صديق سوى الجبال- للكاتب بهروز بوجاني
- شاهد: معرض من نوع آخر في فينيسيا ... لوحات فنية تنتظر زائريه ...
- إليسا تعلن اعتزال صناعة الموسيقى -الشبيهة بالمافيا-
- الأدب العربي ناطقًا بالإسبانية.. العدد صفر من مجلة بانيبال ي ...
- حصون عُمان وقلاعها.. تحف معمارية وشواهد تاريخية
- قداس بكنيسة صهيون.. الفنان كمال بلاطة يوارى الثرى بالقدس
- للحفاظ على اللغة العربية... حملة مغربية ضد إقرار اللغة الفرن ...
- اللبنانية إليسا تصدم متابعيها بقرارها الاعتزال .. والسبب &qu ...
- اللبنانية إليسا تصدم متابعيها بقرارها الاعتزال .. والسبب &qu ...


المزيد.....

- -مسرح المجتمع ومجتمع المسرح-، بحث حول علاقة السياق الاجتماعي ... / غوث زرقي
- المنحى الفلسفي في شعر البريكان / ياسر جاسم قاسم
- عناقيد الأدب : يوميات الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- ديوان ربابنة الجحيم الشاطحون / السعيد عبدالغني
- ديوان علم الانعزال ، أنتيكات الغرائبية / السعيد عبدالغني
- استعادة المادة، الفن والاقتصادات العاطفية / عزة زين
- سيكولوجيا فنون الأداء / كلين ولسون
- المسرح في بريطانيا / رياض عصمت
- الدادائية والسريالية - مقدمة قصيرة جدًا / ديفيد هوبكنز
- هواجس عادية عن يناير غير عادى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ثائر العذاري - الشفاهية .. الداء المستعصي في الثقافة العربية(11) الشفاهية والخطاب الشعري