أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - كاظم فنجان الحمامي - بين أنفاق غزة ودهاليز كوتشي














المزيد.....

بين أنفاق غزة ودهاليز كوتشي


كاظم فنجان الحمامي

الحوار المتمدن-العدد: 7780 - 2023 / 10 / 30 - 08:53
المحور: القضية الفلسطينية
    


لا توجد خرائط معلنة حتى الآن عن أنفاق غزة. ولا يمكن التكهن بطولها، واعماقها السحيقة، وطوابقها المتعددة، وردهاتها الواسعة، ودروبها المتشعبة، واساليب التحرك بداخلها، وتفرعاتها التي قد تمتد لمسافات لا تخطر على البال ولا يستوعبها خيال. .
فهي انفاق عابرة للحدود، عصية على الاختراق، لا تتاثر بتفجيرات القنابل الارتجاجية ولا تتصدع بالضربات الصاروخية. . ولكي نتوخى الدقة في تقديم صورة تخيلية عنها، لابد من التذكير بالدور الخطير الذي لعبته انفاق كوتشي في فيتنام إبان الحرب الأمريكية. .
تقع مدينة الانفاق الفيتنامية على بعد 60 كيلومترا من مدينة (هو شي منه)، وهي في حقيقتها عبارة عن مدينة متكاملة غائرة في جوف الارض، تحتوي على متاهات وتجاويف موزعة على طبقات وتجمعات شديدة التعقيد. حفرها الفيتناميون بأدواتهم البدائية. وهي ليست ملاجئ أو ملاذات مصممة للسكن وحسب، وإنما باستطاعتها إيواء واخفاء جيوش باسلحتها ومعداتها وتجهيزاتها الساندة. وكانت منطلقا للغارات والهجمات ونصب الكمائن. . أطلقوا عليها اسم (الأرض الفولاذية)، واللافت للنظر انها كانت متغلغلة تحت المعسكرات الامريكية، وكان الفيتناميون يرون ويسمعون كل شيء من حولهم، ويراقبون تحركات الجيش الامريكي، ويرصدون تحركات الجنود وسكناتهم. .
أحياناً يصممون بعض ممراتها على شكل منخفضات قوسية تشبه الحرف ( U ) بغية احتواء المياه عند الحاجة، وتلافي التسمم بالابخرة السامة. .
وصار باستطاعة الزائر القيام بجولة سياحية الآن لمشاهدة معالم هذه المدينة القابعة في جوف الارض، ومشاهدة المطابخ وغرف الطعام ومخازن الذخيرة و الأسلحة، و المستشفيات الميدانية. و قاعات الاجتماعات. ومسارح الترفيه. .
وعندما نأخذ بعين الاعتبار العوامل الزمنية والمكانية وما صاحبها من تقدم في تقنيات الحفر ومعداتها نشعر بالفوارق الكبيرة بين الانفاق التي حفرها الفيتناميون قبل نصف قرن في أرض رطبة رخوة، وبين الانفاق التي حفرها الفلسطينيون في أرض صخرية صلبة متماسكة. .
يقال ان لها منافذ مرتبطة داخل البحر الابيض المتوسط، وممرات تمتد بالطول والعرض، وبات من غير المستبعد ان الأنفاق تتوغل بعيداً خارج الرقعة الجغرافية لقطاع غزة. وسيأتي اليوم الذي تتحول فيه أنفاق غزة إلى قبلة للباحثين عن أسرار باطن الارض. .



#كاظم_فنجان_الحمامي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- كتائب التضليل ومهماتها التشويشية
- الولايات الإرهابية المتحدة
- غزة وحدها تنتصر
- ماذا يعني وصول هذا السفاح ؟
- قصف بنيران مسكوت عنها
- آخر أيام نتنياهو في السلطة
- مضخات إعلامية ضد غزة
- حشود بحرية حول غزة / ح 5
- حشود بحرية حول غزة / ح 4
- حشود بحرية حول غزة / ح 3
- حشود بحرية حول غزة / ح 2
- حشود بحرية حول غزة / ح 1
- الأمين الذي لم يكن أميناً
- مساعدات شحيحة وشاحنات فارغة
- من أين جئت بهذا العلم يا (عليمي) ؟
- السيان: ذراع يعمل في الخفاء
- مواقف أصحاب الضمائر الحية
- غزة: حرب المستشفيات
- مع أي جانب أنت ؟
- لا مساواة بين الأطفال في عقيدتهم


المزيد.....




- مصانع تقطير الويسكي -الأشباح- في إسكتلندا تعود للحياة..ما ال ...
- مصر تفرض حالة الطوارئ في خليج العقبة تحسبا لوقوع تسرب من سفي ...
- مسؤول إسرائيلي لـCNN: سنرد على الهجوم الإيراني ونطاق الرد لم ...
- هل أبلغت طهران دول الجوار قبل هجومها على إسرائيل؟ وزير خارجي ...
- -حزب الله- ينعى أحد مقاتليه
- إيران لم تستخدم أقوى مسيّراتها.. تعرّف على أسطول المسيرات ال ...
- تداول صورة لحطام صاروخ إيراني في منطقة سياحية شهيرة
- الإيرانيون يخرجون إلى شوارع طهران احتفالا بالهجوم على إسرائي ...
- كيربي: بعض الصواريخ الإيرانية أطلقت على إسرائيل من 3 دول عرب ...
- -حماس-: الهجوم الإيراني على إسرائيل حق طبيعي وردّ مستحق


المزيد.....

- المؤتمر العام الثامن للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين يصادق ... / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- حماس: تاريخها، تطورها، وجهة نظر نقدية / جوزيف ظاهر
- الفلسطينيون إزاء ظاهرة -معاداة السامية- / ماهر الشريف
- اسرائيل لن تفلت من العقاب طويلا / طلال الربيعي
- المذابح الصهيونية ضد الفلسطينيين / عادل العمري
- ‏«طوفان الأقصى»، وما بعده..‏ / فهد سليمان
- رغم الخيانة والخدلان والنكران بدأت شجرة الصمود الفلسطيني تث ... / مرزوق الحلالي
- غزَّة في فانتازيا نظرية ما بعد الحقيقة / أحمد جردات
- حديث عن التنمية والإستراتيجية الاقتصادية في الضفة الغربية وق ... / غازي الصوراني
- التطهير الإثني وتشكيل الجغرافيا الاستعمارية الاستيطانية / محمود الصباغ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - كاظم فنجان الحمامي - بين أنفاق غزة ودهاليز كوتشي