أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - شكري شيخاني - بيان ..التيار السوري الإصلاحي














المزيد.....

بيان ..التيار السوري الإصلاحي


شكري شيخاني

الحوار المتمدن-العدد: 7774 - 2023 / 10 / 24 - 10:56
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


حول تمادي العصابة التركية ومرتزقتها ,ومواصلتها أعمال الاجرام والإرهاب في شمال وشرق سوريا.
لازالت كتائب جيش العصابة التركية ومرتزقتها, تواصل الهجوم البربري الهمجي على مناطق شمال وشرق سوريا، بالقصف والطائرات المسيرة بحق الأهالي من النساء والشيوخ والأطفال بشكل خاص، وتلحق أضرارا جسدية و مادية كثيرة بممتلكات المدنيين الآمنين وقطع المياه في المنطقة، بهدف تكملة عملية التغيير الديمغرافي و إفراغ المنطقة من سكانها. وهذه السياسة التركية ماكانت لتكمل وتواصل اعمالها الاجرامية والإرهابية بحق البشر والحجر والشجر تحت سمع ومرأي العالم وغض البصر من قبل أغلب دول العالم وفي مقدمتهم الدول صاحبة القرار في الملف السوري.. ففي صباح ومساء كل يوم جديد تطالعنا الاخبار عن أعمال عنف وارهاب تقوم بها حكومة الاحتلال التركية في اغلب مناطق شمال شرق سوريا من مدن وبلدات وقرى
إننا في التيار السوري الاصلاحي, نحمل المجتمع الدولي بكل هيئاته ومنظماته الحقوقية القانونية. والإنسانية والاجتماعية ومنظمات المجتمع المدني مسؤولية مايجري من قتل وخراب. وتدمير. وتشريد للأهالي الآمنين. وسرقة محاصيلهم الزراعية
نعم اننا نحمل المجتمع الدولي بصفة عامة والدول الضامنة بصفة خاصة مسؤولية العبث والإرهاب التركي اليومي في المنطقة
إن التيار السوري الاصلاحي يطالب بالإجراءات الفورية التالية:
١ ان يتحمل مجلس الأمن الدولي وهيئة الأمم المتحدة مسؤولياتهما والعمل على تشكيل لجنة أممية للتحقيق الفوري في انتهاكات الاحتلال التركي في كل المدن والقرى والبلدات السورية في شمال وشرق سوريا
٢ مطالبة جامعة الدول العربية باتخاذ مواقف عادلة من كافة قضايا المطقة و مواقف أكثر شفافية. كما هو موقفها من احداث غزة . بل وأكثر حزما وصرامة ووضوح فيما يتعلق بالتدخل التركي السافر وفي أكثر من بلد عربي.. أقلها استدعاء السفراء الاتراك وتسليمهم رسائل احتجاج وادانة. وشجب لما تقوم به حكومة الاحتلال التركي
٣ ضرورة تطبيق نظام المقاطعة الشاملة لكل المستوردات من حكومة الاحتلال التركية
٤ دعم قوات سوريا الديمقراطية سياسيا ومعنويا وماديا لوقفتها البطولية والصامدة بكل قوة وحزم وشرف على الحدود الشمالية للوطن العربي في وجه جيش الاحتلال التركي والمرتزقة المتعاونة معه
٥ اننا في التيار السوري الاصلاحي إذ نكرر ضرورة الحذر والتنبه إلى آن الاطماع التركية المتمركزة في ذهنية حزب العدالة والتنمية لا حدود لها. وان برامج توسعاتها الاحتلالية لا يتوقف ولن يتوقف عند الحدود العراقية او السورية بل اننا ننبه إلى الاطماع التركية العثمانية تتطلع الى معظم الدول العربية وهي لاتخفي ذلك بل وتجاهر به من خلال تدخلها المباشر. والغير مباشر في أكثر من دولة عربية
٦ التيار السوري الاصلاحي مؤمن إيمانا كاملا بأن الحكومة المركزية بدمشق لاحول لها. ولاقوة... نرى الحكومة المركزية بدمشق إنما تؤلب المجتمع وتبث الفتنة والتفرقة بين مكونات الشعب السوري . بدل ان تتعاون وتدعم قوات سوريا الديمقراطية التي تدافع حقيقة وفعلا عن سيادة الاراضي السوريةوحكومة دمشق تتناسى تماما دورها الرئيسي كحامي للوطن. والمواطن ,مما يؤكد انها لاتملك قراراتها, ولذلك لاينتظر اي شىء منها
7 - دعوة كل احرار العالم حكومات وشعوب للوقوف بوجه حازم وقوي في وجه الغطرسة والبلطجة التركية
8 - ضرورة اليقظة. والحرص والحذر ورفع درجة الوعي عند المواطنين في كل البلاد وخاصة سوريا إلى عدم الانخداع بالثوب الإسلامي الذي يحاول به أردوغان اسباغه على كل التحركات التركية الإرهابية من خلال تجنيده للمرتزقة الخونة
التيار السوري الاصلاحي
٢٣ أكتوبر.. تشرين اول 2023



#شكري_شيخاني (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- أخبروهم
- ...ابحثوا عن الله في اسعاد البشر....
- لقاء خاص
- الكورد ..قومية وليست ديانة
- ماذا فعلت حماس ؟؟
- الابطال الحقيقيون ... هم من يصنعون السلام
- من هو الأعمى
- بين طوفان الاقصى والسيوف الحديدية المواطن الفلسطيني هو الضحي ...
- ايران والنفاق الغربي 4 - 4
- ايران ...ونفاق الغرب 3 - 4
- إيران... ونفاق الغرب 2 - 4
- ايران... والنفاق الغربي 1 - 4
- تأخر نتنياهو كثيرا-
- كلام غير مألوف 2 - 5
- كلام غير مألوف... 1 - 5
- قالوا عن السلام
- من فمك أدينك
- أبي
- الاصابع الايرانية ... تلعب
- شكرا- إيران على هذه الخدمة ؟؟


المزيد.....




- اتهام 4 إيرانيين بالتخطيط لاختراق وزارات وشركات أمريكية
- حزب الله يقصف موقعين إسرائيليين قرب عكا
- بالصلاة والخشوع والألعاب النارية.. البرازيليون في ريو يحتفلو ...
- بعد 200 يوم من الحرب.. الفلسطينيون في القطاع يرزحون تحت القص ...
- فرنسا.. مطار شارل ديغول يكشف عن نظام أمني جديد للأمتعة قبل ا ...
- السعودية تدين استمرار القوات الإسرائيلية في انتهاكات جسيمة د ...
- ضربة روسية غير مسبوقة.. تدمير قاذفة صواريخ أمريكية بأوكرانيا ...
- العاهل الأردني يستقبل أمير الكويت في عمان
- اقتحام الأقصى تزامنا مع 200 يوم من الحرب
- موقع أميركي: يجب فضح الأيديولوجيا الصهيونية وإسقاطها


المزيد.....

- الفصل الثالث: في باطن الأرض من كتاب “الذاكرة المصادرة، محنة ... / ماري سيغارا
- الموجود والمفقود من عوامل الثورة في الربيع العربي / رسلان جادالله عامر
- 7 تشرين الأول وحرب الإبادة الصهيونية على مستعمًرة قطاع غزة / زهير الصباغ
- العراق وإيران: من العصر الإخميني إلى العصر الخميني / حميد الكفائي
- جريدة طريق الثورة، العدد 72، سبتمبر-أكتوبر 2022 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 73، أفريل-ماي 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 74، جوان-جويلية 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 75، أوت-سبتمبر 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 76، أكتوبر-نوفمبر 2023 / حزب الكادحين
- قصة اهل الكهف بين مصدرها الاصلي والقرآن والسردية الاسلامية / جدو جبريل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - شكري شيخاني - بيان ..التيار السوري الإصلاحي