أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح أمين الرهيمي - الدولة والإنسان والديمقراطية (2)














المزيد.....

الدولة والإنسان والديمقراطية (2)


فلاح أمين الرهيمي

الحوار المتمدن-العدد: 7549 - 2023 / 3 / 13 - 11:24
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


وجد الكون كتلة سديميه في الفضاء ومن ثم تكونت الأرض ثم الإنسان وعندما وجد الإنسان تكونت ووجدت الدولة كمؤسسة خدمية للإنسان من خلال استغلال الأرض وخيراتها وتقديمها للإنسان وقد قدم الإنسان تنازلات كثيرة للدولة من أجل الخدمات التي تقدمها الدولة للإنسان وارتبطت العلاقة بينها بواسطة عقد أطلق عليه الدستور ومن خلال ذلك إن أي خلل يصيب الإنسان فإن الدولة مسؤولة عنه ... وحينما تكونت المجتمعات الإنسانية وظهور الطبقات الاجتماعية ظهر مفهوم الدولة السياسية والمجتمع المدني من خلال الفلاسفة والمفكرين تطور مفهوم الدولة من لوك وهوبز إلى روسو وآدم سمث وهيغل وبيخال وجدت مفهوم الديمقراطية ليست في الظاهر سوى شكلاً معين للدولة بين أشكال أخرى ولكنها في الحقيقة والواقع ما هي إلا حقيقة جميع أشكال الدولة التي هي ديمقراطية بذاتها في تعاملها مع الإنسان وتطوره والتي يجب أن يكون شكلها الخارجي لا يتعارض ويتناقض مع جوهرها وأصبحت الديمقراطية هي المعنى القاطع لجميع الدساتير في العالم باعتبار أن الديمقراطية تنطلق من الإنسان ولأجله والدولة مؤسسة خدمية له وأصبحت تجعل الديمقراطية وتقيم الاقتراع العام غير المحدود وتجعل من الإنسان ممثلاً للإنسان الآخر وتوجد الدائرة السياسية المجردة مع الحياة الواقعية للشعب بكامله وتجعل هذه الحياة الكفة الراجحة بين الإنسان والدولة باعتبارها تحسم التناقضات في المصالح التي تقسم المجتمع المدني ضد نفسه والأفراد فيما بيهم ومن خلال ذلك تضمن حقوق جميع المواطنين بحيث لا تختلف عن حقوق الإنسان التي ضمنته القوانين بحيث تصبح هذه الحقوق تعبر بشكل حقيقي وواقعي عن حق الجماعة الإنسانية وليس أن نستخدم الديمقراطية كأقنعة لمصلحة الدولة الأنانية القمعية التي تزيف إرادة الإنسان وبالتالي تؤدي إلى الخلل في العلاقة بين الإنسان والدولة وقد وجد الدستور أيضاً لضمان تلك الحقوق والعلاقات بين الإنسان والدولة ... وقد ضمن الدستور حقوق الإنسان والدولة ويعمل لتحقيق الحرية والمساواة والعدالة الاجتماعية لجميع أبناء الشعب بدون تميز واخلاف بين إنسان وآخر وضمن ذلك على الدولة المساواة بين أبناء الشعب باعتبارها أكبر من القومية وأوسع من الطائفة وبذلك أصبحت تمثل الوطن والشعب.



#فلاح_أمين_الرهيمي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الإدراك الحسي عند الإنسان
- ما هي الدولة العميقة في العراق .. ؟
- جفاف الأنهار والأهوار ومخاطره
- قوانين كم الأفواه وحرية التعبير تتناقض مع الدستور العراقي
- الفساد الإداري أخطبوط يمتد إلى جميع مفاصل الدولة العراقية
- المخدرات وخطرها على الشعب العراقي
- السلطة في واد والشعب في واد آخر
- أهمية دور الأسرة والمدرسة في حياة الإنسان
- الشعب يرفض صيغة قانون سانت ليغو
- الجاهل هو الذي يجهل العلم والمعرفة
- رد الأخ السيد علي سالم المحترم
- رد الدكتور الفاضل لبيب سلطان المحترم
- المصلحة العامة للشعب العراقي تفرض عدم التعامل بقانون سانت لي ...
- متى يبدأ السوداني بإنجاز وعوده من الإيجابيات للشعب العراقي . ...
- رد الأخ الدكتور لبيب سلطان المحترم
- من أجل إقامة جبهة وطنية لحماية الفسحة التي وفرها الدستور الع ...
- مرحلة العولمة المتوحشة
- من خلال التجربة والواقع العراقي فشل حكومات المحاصصة
- الوعي الفكري الذي خلقته ثورة الجوع والغضب التشرينية يبقى راس ...
- إن القوى التي تخدم الشعب هي التي تنطق وتتكلم باسم الشعب وليس ...


المزيد.....




- بعد هجوم إيران على إسرائيل.. أمريكا توضح موقف القوات الإضافي ...
- نتنياهو يوجه -رسالة- إلى العالم بشأن الهجوم الإيراني على إسر ...
- نيبينزيا: أوكرانيا تهاجم محطة زابوروجيه النووية بالتواطؤ مع ...
- من يحدد المصلحة الوطنية؟
- نيبينزيا: استمرار الهجمات الأوكرانية على محطة زابوروجيه سيؤد ...
- البيت الأبيض: لم نتلق أي تحذير من إيران بشأن توقيت الهجوم عل ...
- مقتل فلسطينيين اثنين برصاص مستوطنين جنوب نابلس
- مسؤول ايراني: رد إيران على أي هجوم إسرائيلي سيكون خلال ثوان ...
- خبير عسكري: أرجح أن يحاول جيش الاحتلال دخول رفح
- أطعمة ذات -سمعة سيئة-.. خبراء يفندون الإشاعات


المزيد.....

- الموجود والمفقود من عوامل الثورة في الربيع العربي / رسلان جادالله عامر
- 7 تشرين الأول وحرب الإبادة الصهيونية على مستعمًرة قطاع غزة / زهير الصباغ
- العراق وإيران: من العصر الإخميني إلى العصر الخميني / حميد الكفائي
- جريدة طريق الثورة، العدد 72، سبتمبر-أكتوبر 2022 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 73، أفريل-ماي 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 74، جوان-جويلية 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 75، أوت-سبتمبر 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 76، أكتوبر-نوفمبر 2023 / حزب الكادحين
- قصة اهل الكهف بين مصدرها الاصلي والقرآن والسردية الاسلامية / جدو جبريل
- شئ ما عن ألأخلاق / علي عبد الواحد محمد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح أمين الرهيمي - الدولة والإنسان والديمقراطية (2)