أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العولمة وتطورات العالم المعاصر - حيدر ماضي - خلف قضبان مواقع التواصل الاجتماعي !














المزيد.....

خلف قضبان مواقع التواصل الاجتماعي !


حيدر ماضي
صحفي، وروائي

(Hadier Madi)


الحوار المتمدن-العدد: 7440 - 2022 / 11 / 22 - 14:12
المحور: العولمة وتطورات العالم المعاصر
    


تعد وسائل الاعلام الجديد بما فيها تطبيقات الاجهزة الذكية ، قوة كبيرة للسيطرة على الدماغ البشري ، لذا هي تفرض سيطرتها اللامتناهية على حياة الانسان من دون أن يشعر ، مما ينعكس سلبا على السلوك الانساني .

يسعى الكثير منا الى نشر تفاصيل حياته على تطبيقات التواصل ليتلقى الاستحسان من الاخرين من خلال الكلام الذي يكتبه او الصور التي يشاركها. وهذه الامور في الغالب هي بالتحديد مايريد ان يصدقه الاخرون والا لم اختار ان يرسم صورته امام المجتمع الالكتروني.

الصور التي تكون زائفة أو تحتوي على الكثير من المبالغات ، ان الافتراضية المفرطة التي انتقلت بنا من عالم الوجود الواقعي الى عالم الخيال الالكتروني شوهت فهمنا للواقع من خلال سيطرة الاجندة الخفية التي قبضت بكامل قوتها علة مدارك التفكير للحد للذي لا يمكن ان نبقى دقائق معدودة من دون تصفح هذه التطبيقات بشكل يومي ومستمر وهذا ما يمكن ان نعبر عنه بالادمان .

تشير الكثير من الدراسات الحديثة الى ان استخدام الهواتف الذكية بشكل مفرط يدمر العلاقات الشخصية بين الزوج والزوجة والاباء والابناء حينما يفضل كل منهما الى قضاء الوقت بالتصفح بدلا عن قضاءه مع الاسرة ، والسؤال الاهم هل علينا ترك هذه التطبيقات اما ماذا ؟ الاجابة سهلة ما علينا الا الادارة الجيدة للوقت وتنظيم ساعات الاستخدام فضلا عن تنزيل التطبيقات ذات القيمة الثقافية التي ترفدنا بالمعلومات القيمة التي تقوي ذاكرة الانتاج الذهني .

ولهذا اننا بحاجة ماسة الى التحدث مع الذات والتواصل مع الاخرين بشكل واقعي بدلا من الرفقة الرقمية الموجودة في هواتفنا ، وخلاصة الكلام ان نشر الصور علة مواقع التواصل لابد ان تدار بشكل سليم ولادراك حقيقة ان الاستحسان او القيمة الاجتماعية التي يبحث عنها الجميع لا تتحقق في الغالب عبر الفضاء الالكتروني وانما من جوانب اخرى اكثر واقعية.



#حيدر_ماضي (هاشتاغ)       Hadier_Madi#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة
حوار مع صلاح عدلي الامين العام للحزب الشيوعي المصري حول اوضاع ومكانة القوى اليسارية والتقدمية في مصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- فوبيا الإدارة في المؤسسات العراقية
- صناعة الإنسان
- -التسول - منفذ يدّر بالأموال
- من أرض الرافدين.. إعلان بغداد عاصمة الشباب العربي لعام 2021
- الشخصية السايكوباثية.. والسلوك الإنساني
- حفظ الأمانة
- الرائحة الكيميائية بين البشر
- كورونا وخطر التعليم الإلكتروني
- وداعاً أيقونة الإبداع -سماء الأمير-
- لماذا نحنُ هاربون؟!
- السياحة لماذا لم تستغل بعد؟
- مدرسة الأجيال !
- الحقيقة تزيف منكم وإليكم
- الله يدعو الى دار السلام.. لا الإنتقام
- الفخ.. هدف دون حواجز!


المزيد.....




- الرئيس المصري يرد على منتقدي اهتمامه ببناء الكباري.. ويوضح ا ...
- منة.. أن تكوني ملهمة على الأرض وعلى السوشال ميديا
- الرئيس المصري يرد على منتقدي اهتمامه ببناء الكباري.. ويوضح ا ...
- منة.. أن تكوني ملهمة على الأرض وعلى السوشال ميديا
- موسكو تحذر واشنطن من استئناف حلفائها تصنيع أسلحة سوفيتية لقو ...
- التضخم يتصاعد في رومانيا ويحاصر صناعاتها
- -آسيا تايمز-: غرق بايدن في مستنقع أوكرانيا قد يطيح برئاسته
- طرد مشبوه داخل السفارة الأمريكية في مدريد
- باريس تطالب إسرائيل بعدم ترحيل محام فلسطيني فرنسي من القدس
- الخارجية الروسية تعد بالرد على طرد أحد دبلوماسييها من ليتوان ...


المزيد.....

- ثلاثة صيغ للنظرية الجديدة ( مخطوطات ) ....تنتظر دار النشر ال ... / حسين عجيب
- الكتاب السادس _ المخطوط الكامل ( جاهز للنشر ) / حسين عجيب
- التآكل الخفي لهيمنة الدولار: عوامل التنويع النشطة وصعود احتي ... / محمود الصباغ
- هل الانسان الحالي ذكي أم غبي ؟ _ النص الكامل / حسين عجيب
- الهجرة والثقافة والهوية: حالة مصر / أيمن زهري
- المثقف السياسي بين تصفية السلطة و حاجة الواقع / عادل عبدالله
- الخطوط العريضة لعلم المستقبل للبشرية / زهير الخويلدي
- ما المقصود بفلسفة الذهن؟ / زهير الخويلدي
- كتاب الزمن ( النظرية الرابعة ) _ بصيغته النهائية / حسين عجيب
- عن ثقافة الإنترنت و علاقتها بالإحتجاجات و الثورات: الربيع ال ... / مريم الحسن


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العولمة وتطورات العالم المعاصر - حيدر ماضي - خلف قضبان مواقع التواصل الاجتماعي !