أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح أمين الرهيمي - لا توجد خطوط حمراء أمام مصالح الشعب














المزيد.....

لا توجد خطوط حمراء أمام مصالح الشعب


فلاح أمين الرهيمي

الحوار المتمدن-العدد: 7402 - 2022 / 10 / 15 - 14:08
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


رئيس الوزراء هو رئيس السلطة التنفيذية وهذا يعني رئيس تنفيذ مواد الدستور والقوانين والعراق وطن وشعب قد ورث تراكمات وسلبيات جسيمة وكبيرة وعميقة من حكومات متعاقبة استمرت عشرون عاماً أفرزت الأزمات السياسية والاقتصادية والاجتماعية للشعب وواجبات رئيس الوزراء تتمحور بما يلي :-
1) إن العراق رقعة جغرافية يطلق عليها الوطن تسكنه وتعيش فيه أقوام وأطياف مختلفة ورئيس الوزراء ينتمي لأحد هذه الطوائف والأقوام المسؤولية تتطلب منه أن يحترم ويعتز بمذهبه وانتمائه القومي بشرط أن لا يفرق بين أبناء الطوائف والقوميات الأخرى ويحكم بينهم بالحق والعدل والأخوة الإنسانية حسب مقولة إمام العدالة الإنسانية علي بن أبي طالب عليه السلام : إن لم يكن أخوك في الدين فهو شبيه لك في الخلق.
2) إن الحكومات السابقة التي حكمت العراق على مدى عشرون عاماً أفرزت السلبيات التالية :
المحاصصة الطائفية والمحسوبية والمنسوبية والفساد الإداري واقتصاد ريعي سبب بشعب استهلاكي وغير منتج بطال عطال يتسكع في الشوارع والمقاهي .. جهاز وظيفي ضخم سبب بالبطالة المقنعة والفضائيين .. جامعات وكليات تخرج سنوياً المئات وترميهم في مستنقع البطالة أفرزت هجرة كبيرة للعلماء والخبراء والمفكرين وآلاف من أبناء الشعب من أجل البحث عن لقمة العيش وركبوا البحار وغرق منهم المئات وأصبحوا طعماً للسمك والحيتان ... تدمير الأسس التربوية (البيت والمدرسة والسلطة) وأفرزت جميع هذه الحالات الفقر والجوع والبطالة وتفشي ظاهرة المخدرات وانفلات السلاح والانتحار والعنف الأسري وارتفاع سعر الدولار على حساب الدينار العراقي الذي أدى إلى ارتفاع سعر المواد الغذائية والسلع المستوردة من الخارج وسبب جوع مئات الآلاف من العراقيين كما يحدوا الأمل والرجاء عوائل الشهداء في محاسبة ومعاقبة من هدر دماء أبنائهم من الشهداء.
إن الشعب يتطلع من سيادة رئيس الوزراء تنفيذ الوعود لا الأقوال في معالجة السلبيات التي يعاني منها الشعب العراقي ويتطلع إلى إجراء انتخابات مبكرة تحت إشراف دولي.
إن الأيام تترى وتستعرض الأجيال بعد مرور زمن أمام منصة التاريخ التي يسجل عليها أعمال وأفعال كل إنسان في الوجود وسوف ينطق التاريخ حكمه الذي لا يرحم فيمدح هذا ويذم ذاك.



#فلاح_أمين_الرهيمي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الحوار أم سياسة فرض الأمر الواقع
- الجبهة الوطنية الموحدة تنقذ العراق من أزماته
- رد إلى الأستاذ فريد عبد الله المحترم
- الحوار بين التيار الصدري والإطار التنسيقي
- من وراء الكواليس
- فاقد الشيء لا يعطيه 3
- التاريخ يعيد نفسه الآن في روسيا
- الأصل والجذور هي التي تتحكم بتصرف وسلوك الإنسان
- رد إلى السيد صادق كحلاوي والسيد منير كريم
- بمناسبة الذكرى المائة وخمسة أعوام على ثورة اكتوبر العظمى
- عبقرية لينين خططت ونفذت ثورة اكتوبر العظمى عام/ 1917
- التجربة العراقية وواقع الوعي الفكري بين الجديد والقديم
- على ضوء تحذير الكاظمي من النار التي لا يسلم منها أحد
- إلى الأخوة المشككين بالجذوة النضالية للتيار الصدري
- ماوتسي تونغ واسترشاده بالفكر الماركسي في تنفيذ ثورته الكبرى
- من أجل توحيد القوى المناضلة ضد المحاصصة والفساد في جبهة واحد ...
- سلام على حراك تشرين في يوم تشرين الأغر
- النضال في عصر العولمة المتوحشة وربيبتها الخصخصة المتعجرفة
- في الذكرى الثالثة لثورة تشرين المجيدة
- رد للدكتور الفاضل صادق الكحلاوي المحترم


المزيد.....




- الناطق باسم نتنياهو يرد على تصريحات نائب قطري: لا تصدر عن وس ...
- تقرير: مصر تتعهد بالكف عن الاقتراض المباشر
- القضاء الفرنسي يصدر حكمه على رئيس حكومة سابق لتورطه في فضيحة ...
- بتكليف من بوتين.. مسؤولة روسية في الدوحة بعد حديث عن مفاوضات ...
- هروب خيول عسكرية في جميع أنحاء لندن
- العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز يدخل المستشفى التخص ...
- شاهد: نائب وزير الدفاع الروسي يمثل أمام المحكمة بتهمة الرشوة ...
- مقتل عائلة أوكرانية ونجاة طفل في السادسة من عمره بأعجوبة في ...
- الرئيس الألماني يختتم زيارته لتركيا بلقاء أردوغان
- شويغو: هذا العام لدينا ثلاث عمليات إطلاق جديدة لصاروخ -أنغار ...


المزيد.....

- الفصل الثالث: في باطن الأرض من كتاب “الذاكرة المصادرة، محنة ... / ماري سيغارا
- الموجود والمفقود من عوامل الثورة في الربيع العربي / رسلان جادالله عامر
- 7 تشرين الأول وحرب الإبادة الصهيونية على مستعمًرة قطاع غزة / زهير الصباغ
- العراق وإيران: من العصر الإخميني إلى العصر الخميني / حميد الكفائي
- جريدة طريق الثورة، العدد 72، سبتمبر-أكتوبر 2022 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 73، أفريل-ماي 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 74، جوان-جويلية 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 75، أوت-سبتمبر 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 76، أكتوبر-نوفمبر 2023 / حزب الكادحين
- قصة اهل الكهف بين مصدرها الاصلي والقرآن والسردية الاسلامية / جدو جبريل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح أمين الرهيمي - لا توجد خطوط حمراء أمام مصالح الشعب