أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر على الرابط البديل
https://www.ahewar.net/debat/show.art.asp?aid=769916

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عماد ابو حطب - قال Renter قال...روح قحط /1














المزيد.....

قال Renter قال...روح قحط /1


عماد ابو حطب

الحوار المتمدن-العدد: 7386 - 2022 / 9 / 29 - 10:56
المحور: الادب والفن
    


دويتشيات/

هذه النصوص محاولة للاطلالة على مجتمع نحاول أن نندمج به دون فائدة..هنا تفاصيل وتفاصيل تصل إلى حد الملل.

قال Renter قال...روح قحط /1*
أمام عدم مقدرتي الصحية على الإستمرار بعملي الجسدي الذي يبدا الساعة الخامسة مساء وينتهي الساعة السابعة صباحا،ومع بلوغي السادسة والستين اقترح صاحب العمل أن أبدأ في معاملات التقاعد ،على أن يغير عقد عملي إلى عمل إضافي وهو يعني ما يقارب العشرين ساعة شهريا و مبلغا مقطوعا يضاف للراتب التقاعدي البسيط لاتمكن من المعيشة.
كنت مترددا فما ساناله من التقاعد لن يكفيني شر السؤال،وهذا مارفضته منذ أن أنهيت تفرغي عام1991 وعملت في مهن لا تخطر على البال حتى هنا في منفاي.. لكني قلت ماذا سأخسر من مراجعة دائرة التقاعد؟ رجعت من العمل منهكا الساعة السابعة صباحا وبدلا من النوم شددت خطاي إليهم.كان أمامي طابور طويل واحتاج الأمر ساعة من الوقوف حتى وصلني الدور،حاولت الابتسام مرغما في وجه الموظفة التي تتحدث الألمانية بلهجة أوروبية شرقية،سألتني :"ماذا تريد"؟.أجبت باقتضاب:" اريد موعدا للقاء الموظف المسؤل عن ملفي لاناقشه بوضعي". اجابت بجلافة واضحة:"المواعيد عبر الهاتف أو اونلاين".فغرت فمي من الدهشة وحاولت إلا أغضب وقلت:"لكنكم لا تردون على الهاتف أو الرسائل الالكترونية،وانا هنا انتظر منذ ساعة فهل تعطيني موعدا"؟.كالالة قالت:" das geht nicht ".اي هذا لا يجوز.. هنا ضربت فيوزاتي من البيروقراطية اللعينة.وقررت المناكفة.لماذا لا يجوز؟ انا هنا وانت يا مدام أمامي كل ما عليك كبس الزر وتحديد موعد.انتفضت كمن لسعتها الكهرباء وبربرت:"تحدث باحترام،الم تتعلم الألمانية ؟ Ich bin nicht Madame, ich bin Frau
zuwolnisky."
اي لست مدام انا السيدة ...
رددت بتهكم:"طيب يا حجة او فراو سوفولنسكي مشيني الله يرضى عليك". ببرود تجاهلتني وازاحت رأسها وقالت :"nächste "اي اللي بعده.لمعت عيناي شررا ولم اتزحزح وقلت:" Ich möchte sofort sehen, wer für Sie zuständig ist, und ich werde keinen Schritt rühren اي اريد رؤية المسؤول عنك ولن اتحرك خطوة.".بمنتهى البرود أقفلت الطاقة بيني وبينها ثم وضعت من الداخل يافطة :"، Abgeschlossenاي مغلق..ونهضت وغادرت.كان الدور ورائي طويلا كالحية،وبدأ فحيحهم يتصاعد محتجا،لكن ليس على الموظفة وإنما على هذا الكائن الذي لا يفهم بالتعليمات .ومع تصاعد الهمهمة جاء موظف الأمن وبهدوء سحبني من أمام الشباك والقاني خارج أبواب مؤسسة التقاعد.

*نصوص من مجموعة جديدة قيد الإعداد



#عماد_ابو_حطب (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع المفكر العراقي ضياء الشكرجي حول العلمانية والدين والاحزاب الاسلامية في العراق والشرق الاوسط
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- هاي دفشة والله لا يردك/2
- وهاي دفشة الله لا يردك/2
- هاي دفشة والله لا يردك/1
- بلا ستيك بلا بفتيك خدلك سندويشة فلافل وروح على السكيت
- زوال
- اهرب بجلدك
- حين وقعت في شر اعمالي
- انا وكوابيس ابن سيرين
- نهاية الشبيه
- فكنا من خرابيط المثقفين/الشبيه 3
- الأربعون شبيها/2
- صخرة سيزيف
- الاربعون شبيها /1
- ظل حيط ولا ظل رجل
- تحشيش بلا حشيشة
- على نفسها جنت براقش
- عنانة
- تحليق/نص لا جنس له
- برقيات في زمن الفيروس
- اعتذار من أقمار فلسطين


المزيد.....




- مصر.. القبض على منتج مشهور هارب من 50 حكما قضائيا
- في يوم وفاته.. تصريحات للإعلامي المصري مفيد فوزي تثير الجدل ...
- لكسر الصمت عن العنف الرقمي منظمة النساء الاتحاديات تميط الست ...
- فرقة تشرين تقدم باكورة أعمالها المسرحية بطرح قضية قمع التظاه ...
- رسالة مهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي..الفيلم العراقي ( ...
- كاريكاتير العدد 5320
- 7 أفلام في حب كرة القدم.. سحر بالملاعب وعلى شاشات السينما
- ماذا قال الإعلامي الراحل مفيد فوزي عن مقتل سعاد حسني قبل وفا ...
- مؤسسة قطر تطلق فعاليات لدعم الثقافة الفلسطينية
- انتهاء الفرز الأوَّلي لترشيحات جائزة حمد للترجمة


المزيد.....

- المرأة والرواية: نتوءات الوعي النسائي بين الاستهلاك والانتاج / عبد النور إدريس
- - السيد حافظ في عيون نقاد وأدباء فلسطين- دراسات عن السيد ح ... / مجموعة مؤلفين عن أعمال السيد حافظ
- البناء الفني للحكاية الشعبية على بابا والأربعين حرامي (بين ... / يوسف عبد الرحمن إسماعيل السيد
- شخصية مصر العظيمة ومصر العبيطة / السيد حافظ
- رواية سيامند وخجي مترجمة للغة الكردية / عبد الباقي يوسف
- كتاب (كحل الفراشة) - ايقاعات نثريَّة - الصادر في عام 2019 عن ... / نمر سعدي
- رواية تأشيرة السعادة : الجزء الثاني / صبيحة شبر
- مسرحية حكاية الفلاح عبدالمطيع ممنوع أن تضحك ممنوع أن تبكي / السيد حافظ
- مسرحية حلاوة زمان أو عاشق القاهرة الـحـاكم بأمـــــر اللـه / السيد حافظ
- المسرحية الكوميدية خطفونى ولاد الإيه ؟ / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عماد ابو حطب - قال Renter قال...روح قحط /1