أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر على الرابط البديل ادناه
https://www.ahewar.net/debat/show.art.asp?aid=769499

الصفحة الرئيسية - الصحافة والاعلام - كاظم فنجان الحمامي - فضائياتنا: هل هي عراقية ؟














المزيد.....

فضائياتنا: هل هي عراقية ؟


كاظم فنجان الحمامي

الحوار المتمدن-العدد: 7382 - 2022 / 9 / 25 - 02:42
المحور: الصحافة والاعلام
    


حتى الفضائيات المنحازة، والممولة، والمرتزقة، والمعبئة، والمنساقة وراء رغبات الغير، تخصص حصة تتراوح بين (10 - 50 %) من وقتها، تعبر فيها عن انتماءاتها الوطنبة، لكنك عندما تتابع الفضائيات العراقية، (أو المحسوبة على العراق)، تشعر بالريبة، وينتابك الغضب، وتعصف بك الظنون، وترسم مليون علامة استفهام حول أهدافها ومآربها وتصرفاتها الغريبة. .
خذ على سبيل المثال مأساة الفتاة العراقية (زينب عصام) التي قضت قبل بضعة أيام، وماتت مقتولة بعيار طائش في محيط مطار بغداد. فلم تذكرها الفضائيات العراقية، ولو بكلمة واحدة، ولم تذرف عليها دمعة واحدة، ولم تكلف نفسها مشقة البحث في حيثيات الحادث الذي يرتبط بأمن مطارنا الدولي وبأرواح المسافرين والمسافرات داخل المطار وخارجه. لكن تلك الفضائيات أقامت الدنيا وأقعدتها بتقاريرها المتشنجة منذ يوم مقتل الفتاة الإيرانية (مهسا أميني) في طهران، وظلت تبكي عليها حتى يومنا هذا، في حين تطوع المحللون (المرتزقة) للتعبير عن مأساة (مهسا) بينما اختفت اخبار الضحية (زينب) تماماً من مقاطع الاخبار المرئية والمسموعة. .
بات واضحاً جداً ان فضائياتنا لا تنتمي إلينا، وربما لها مآرب أخرى. .



#كاظم_فنجان_الحمامي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع المفكر العراقي ضياء الشكرجي حول العلمانية والدين والاحزاب الاسلامية في العراق والشرق الاوسط
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- منارات جبل الخيرات / الصفحة ( 11 )
- قطارات تنتظر وزير النقل العراقي
- منارات جبل الخبرات / الصفحة ( 10 )
- منارات جبل الخبرات / الصفحة ( 9 )
- منارات جبل الخبرات / الصفحة ( 8 )
- معلمون بلا رواتب تقاعدية
- منارات جبل الخبرات / الصفحة ( 7 )
- منارات جبل الخبرات / الصفحة ( 6 )
- منارات جبل الخبرات / الصفحة ( 5 )
- من عبد الله الى وزارة الخارجية
- منارات الخبرات البحرية / الصفحة ( 4 )
- منارات الخبرات البحرية / الصفحة ( 3 )
- منارات الخيرات البحرية / الصفحة ( 2 )
- منارات الخبرات البحرية / الصفحة ( 1 )
- من تاريخ القوة البحرية العراقية / ج 13
- من تاريخ القوة البحرية العراقية / ج 12
- من تاريخ القوة البحرية العراقية / ج 11
- من تاريخ القوة البحرية العراقية / الجزء 10
- من تاريخ القوة البحرية العراقية / ج 9
- من تاريخ القوة البحرية العراقية / جـ 8


المزيد.....




- شاهد.. عناصر الشرطة الفرنسية يبعدون نشطاء البيئة الذين أغلقو ...
- جوهر بن مبارك: أنا ذراع للديمقراطية ولست ذراعاً لأحد
- -إيراسموس في غزة- وثائقي يسرد تجربة طالب طب إيطالي في القطاع ...
- وزارة العدل الأمريكية تنشر مرسوم العفو عن فيكتور بوت
- الرئاسة المصرية تعلن تفاصيل لقاء السيسي ومحمد بن سلمان
- البيت الأبيض ينوي مساعدة كييف في صد هجمات المسيّرات
- بلغاريا: لن نوفر أنظمة صواريخ -إس -300- ولا مقاتلات -ميغ- 29 ...
- بوتين ينتقد تصريحات ميركل حول اتفاقيات مينسك
- قيادي مصري يكشف لـRT خفايا وأسرار حول القمة العربية الصينية ...
- طهران ترد على مزاعم بريطانيا باستخدام المسيرات الإيرانية في ...


المزيد.....

- المسؤولية الاجتماعية لوسائل الإعلام التقليدية في المجتمع. / غادة محمود عبد الحميد
- داخل الكليبتوقراطية العراقية / يونس الخشاب
- تقنيات وطرق حديثة في سرد القصص الصحفية / حسني رفعت حسني
- فنّ السخريّة السياسيّة في الوطن العربي: الوظيفة التصحيحيّة ل ... / عصام بن الشيخ
- ‏ / زياد بوزيان
- الإعلام و الوساطة : أدوار و معايير و فخ تمثيل الجماهير / مريم الحسن
- -الإعلام العربي الجديد- أخلاقيات المهنة و تحديات الواقع الجز ... / زياد بوزيان
- الإعلام والتواصل الجماعيين: أي واقع وأية آفاق؟.....الجزء الأ ... / محمد الحنفي
- الصحافة المستقلة، والافتقار إلى ممارسة الاستقلالية!!!… / محمد الحنفي
- اعلام الحزب الشيوعي العراقي خلال فترة الكفاح المسلح 1979-198 ... / داود امين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الصحافة والاعلام - كاظم فنجان الحمامي - فضائياتنا: هل هي عراقية ؟