أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - زهير دعيم - الانتخابات البرلمانيّة تقترب وأنا أتخبَّطُ














المزيد.....

الانتخابات البرلمانيّة تقترب وأنا أتخبَّطُ


زهير دعيم

الحوار المتمدن-العدد: 7361 - 2022 / 9 / 4 - 20:46
المحور: المجتمع المدني
    


منذ مدّة طويلة ,انا في حَيْرة وتخبُّطٍ كبيرين .
هل أُصوّت أم أمتنع أم أضع ورقةً بيضاء ؟!!
نعم الحيْرةُ تلفّني وتأخذني بعيدًا .. والسؤال الذي يطاردني دومًا هو :
إنْ قرّ رأيي على ممارسة حقّي في التّصويت لمن أدلي بصوتي ؟ هل للمُشتركة أم للمُوحّدة أم للمنفرطة والمنفلتة أم للمتغيّرة والمتبدّلة والتي لا تتغيّر ولا تتبدّل .
وكيف تتبدّل وتتغيّر هي واخواتها والوجوه ذات الوجوه ، والتفكير عين التفكير : نقبض ونبتعد عن هموم الناس ، فلا دخل لنا بالخارطة الهيكليّة ولا بشركة الكَهرباء ولا ببناء مشفى في الشّمال يخدم مجتمعنا ، ولا بالتربيّة والتعليم والمدارس والكُليّات ، ولا بدعم المواهب والفنّ والإبداع.

فكلّ تحركاتنا الظّاهرة سلبية ولا لا.. ولكنّ الخافية والمتخفيّة فلا يعرفها إلّا الله وأهلوها !
لقد بِتنا – والحقُّ يُقال – لا نرى نوّابنا ونائباتنا ونسمعهم إلّا في بحر الانتخابات ومعمان الترشيحات والتي باتت بائتة ؛ فالنتائج معروفة سلَفًا وضِمْنًا .
ينضوي مرشّحونا تحت مظلة قائمة واحدة مثقوبة أو مظلتيْن ، ولكنهم بالفعل كل واحد منهم فريق يعيش في وادٍ يبتعد عن الفريق الآخَر بُعد الثّرى عن الثُّريّا ، ويظهر ويبان هذا البُعد حين تدّق ساعة ترتيب القائمة المنفرطة ! عذرًا قصدت المُشتركة ، فالقائمة الفلانيّة تريد ستة من المرشّحين في المقاعد العشرة الأوائل ، والأخرى خمسة ، والثّالثة أربعة والرابعة ثلاثة ونيّف ... وتضيع الطّاسة ويبدأ التهديد والوعيد بفكّ الشّراكة ، الى أن يقوم شيخ أو أكثر من شيوخ القبائل فيُرمّم الخراب ويلمّ الشّمل الى حين أو يكاد، فيقبل هذا على مضض ، وذاك على ألَم ، وآخر يبتسم ابتسامة النُّصرة وآخر " نُصّ نُصّ " .
لقد تعبنا حقيقة ولا ثمار تُرجى ... تعبنا بشكل عامّ ليس من قوائمنا العربيّة فَحَسْب ، بل من الانتخابات التي تحطّ فوق رؤوسنا في كلّ سنة وتكلّف الخزينة ملايين الملايين من الشواقل تُهدر وتُصرف عَبثًا ومكانك عُد.
فهناك من يُمثّل ويركب ويعتلي خشبة المسرح منذ سنين كثيرة يقوم بأداء نفس الدّوْر البائخ والبائت " والشّعب المختار " يصرخ خلفة : زِه.. برافووو .. أحسنت ..

نعم أتخبّطُ ويزداد تخبّطي تخبُّطًا كلما مرّت الأيام واقتربت ساعة الصّفر .. اتخبّط والدُّنيا تأخذني الى : ابقَ في البيت يا رجل ، واحفظ ماء وجهك..
أتراني على خطأ ؟؟؟؟



#زهير_دعيم (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- مطالب نقابة المعلّمين مُحقّة
- الجرح يا بُنيَّ ما زالَ مفتوحًا
- السّيجارة الالكترونيّة سُمّ قاتل ايضًا
- أُغنّي المحبّةَ عِطرًا
- حاراتنا القديمة وحارات أوروبا
- وكأنّه أنا
- الى الغيوم أرنو
- المحبّة وجبران وبيادر الأيام
- نعم للقضيّة . ... وأكثر من نعم لقضايانا الدّاخلية
- - طَشّة ونَتشة - وعبلّين في القلب -
- المعلّم رسولٌ - بحقّ وحقيق -
- همسة عتاب للكاتب سهيل كيوان والسيدة هدى عيسى
- لوحة
- عُذرًا بِتنا شعبًا يعشقُ الموت
- ستبقين جوهرةً
- أنا مع الشُّرطة ولكن ..
- عذرًا عضو الكنيست غيداء
- الفاكهة للميسورين فقط !
- شيرين نبكيك دمًا
- محمد سعود أبو النيل موضع فخرنا


المزيد.....




- اعتقالات ومداهمات واسعة في الضفة تطال كوادر الجهاد الإسلامي ...
- توصية البرلمان الأوروبي حول حرية الصحافة بالمغرب -لا تلزم فر ...
- -هيومن رايتس ووتش- تفتح مكتبا إقليميا في الأردن
- الآلاف يتظاهرون في تل أبيب ضد حكومة نتنياهو اليمينية
- آلاف الإسرائيليين يتظاهرون ضد الإصلاحات القضائية
- سوريا: نتعاون مع الأمم المتحدة ومكتبها في جنيف على أساس الحي ...
- أهالي مجمع سكني يتظاهرون بسبب تلكؤ الشركة المنفذة
- اعتقال عدد من متاجري وحائزي المخدرات في مناطق متفرقة من العا ...
- بعد اقتحام مخيم عقبة جبر.. الاحتلال يفشل في اعتقال منفذي هجو ...
- آلاف الإسرائيليين يتظاهرون تنديدا بخطط نتانياهو إدخال تعديلا ...


المزيد.....

- الاتصالات الخاصة بالراديو البحري باللغتين العربية والانكليزي ... / محمد عبد الكريم يوسف
- التونسيات واستفتاء 25 جويلية :2022 إلى المقاطعة لا مصلحة للن ... / حمه الهمامي
- تحليل الاستغلال بين العمل الشاق والتطفل الضار / زهير الخويلدي
- منظمات المجتمع المدني في سوريا بعد العام 2011 .. سياسة اللاس ... / رامي نصرالله
- من أجل السلام الدائم، عمونيال كانط / زهير الخويلدي
- فراعنة فى الدنمارك / محيى الدين غريب
- منظمات «المجتمع المدني» المعاصر: بين العلم السياسي و«اللغة ا ... / جوزف عبدالله
- وسائل الاعلام والتنشئة الاجتماعية ( دور وسائل الاعلام في الت ... / فاطمة غاي
- تقرير عن مؤشر مدركات الفساد 2018 /العراق / سعيد ياسين موسى
- المجتمع المدني .. بين المخاض والولادات القسرية / بير رستم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - زهير دعيم - الانتخابات البرلمانيّة تقترب وأنا أتخبَّطُ