أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - زهير دعيم - المعلّم رسولٌ - بحقّ وحقيق -














المزيد.....

المعلّم رسولٌ - بحقّ وحقيق -


زهير دعيم

الحوار المتمدن-العدد: 7287 - 2022 / 6 / 22 - 23:46
المحور: المجتمع المدني
    


لليوم الثاني على التّوالي تعلن نقابة المعلّمين العامّة في إسرائيل عن اضراب عامّ في المدارس الابتدائية ( والإعداديّة) في البلاد بعد تشويشات وتحذيرات لم تُجدِ نفعًا ، فلبيرمان وزير المالية لا يسمع أو قُلْ لا يريد أن يسمع.
قد يقاسي الأهل من بقاء الأطفال في البيوت وخاصّةً أولئك الذين يعملون من الأهلين فيضطرّون الى البقاء في البيت خاصّةً إن كان أطفالهم صغارًا في الحضانات أو الروضات والصفوف الأوائل.
نعم قد يتذمّر الأهل وهم في عين الوقت يؤيّدون مطالب المعلّمين المُحقّة والعادلة فَ " كاد المعلّم أن يكونَ رسولا " بل هو رسول فعلًا وبحقٍّ وحقيق إن صحّ التعبير.
لا يعرف مشقّة مهنة التعليم إلّا من مارسها وعاشها وذاق حلاوة تعبها ! ، فالتعليم مهنة مُقدّسة تستنزف القوى و" تحرق" الأعصاب ، خاصّة في هذا الزمن الذي بات فيه بعض الاهلين يتربّصون لكلّ حركة أو نصف حركة من المعلّمين كي يجرّونهم الى مركز الشُّرطة ..

نعم ليس من العدل ولا المنطق بمكان أن يحصل المعلّم - ة المبتدئ -ة على راتب 6000 شاقل شهريًّا ؛ مبلغ لا يسدّ الرّمق ولا نصف الرّمق ... راتب يُحصّله العاطل عن العمل وأكثر.
في الدول المتحضّرة فعلًا لا قوْلًا يتبوأ المعلّمون سلّم الرواتب ، فالطبيب والمُهندّس والمحامي وكلّ ذي مهنة خرج وتخرّج من تحت يد المعلّم.
من هنا وبالفم الملآن أقوالها وبصراحة : إنّنا معكم يا معشر المعلّمين ... اصرخوا ، احتجّوا ، اضربوا حتى يَسمعَ صوتكم مَنْ به صمم ، وأنا على ثقة تامّة أن وزير المالية ليبرمان سيعود الى رشده " رغمًا عن أنفه " ويجلس معكم واليكم ويعيد الحقّ الى أصحابه ويرفع الظلم والغبن اللاحق بكم.
أنتم جديرون بالاحترام ... أنتم تستحقّون أن تعيشوا الرّغد والسّعد والحياة الفضلى ، فعطاؤكم يعرفه القاصي والدّاني وتحبّه السّماء.
وقد ثبت لنا ولكم كما كانت تقول المرحومة جَدّتي : " إنّ الله لا يسمع من السّاكت" فكيف يسمع الانسان ؟!!!
نشدّ على أياديكم واثقين تمامًا أن الفجر قريب... إنّه خلف التلّة.



#زهير_دعيم (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتبة اللبنانية د. عايدة الجوهري حول مشروع الدولة المدنية العلمانية وأوضاع المرأة في لبنان
حوار مع د.سامي الذيب حول الأديان ومعتقداته الدينية وطبعته العربية وترجماته للقرآن والقضية الفلسطينية


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- همسة عتاب للكاتب سهيل كيوان والسيدة هدى عيسى
- لوحة
- عُذرًا بِتنا شعبًا يعشقُ الموت
- ستبقين جوهرةً
- أنا مع الشُّرطة ولكن ..
- عذرًا عضو الكنيست غيداء
- الفاكهة للميسورين فقط !
- شيرين نبكيك دمًا
- محمد سعود أبو النيل موضع فخرنا
- من يدري ...
- أيمن عودة عُد الى رُشدكَ
- أخي شاكر: رسائلك اليّ ما زالت تلوّنُ درجَ مكتبتي
- ندينُ وبلا - بَسْبَسة -
- يزرعُ الأملَ نغمًا
- قراءة في قصة الأطفال - لون المحبّة- للكاتبة : سُمية أبو حسين
- لستُ مع بوتين ولا مع زيلينسكي
- يا همْسَ النَّغمِ الجَميل
- إنسانٌ أنا يعشقُ الإنسان
- رسالة قصيرة الى بوتين
- - الشّمس تُشرقُ أيضًا - معرض للرسم شدّني.


المزيد.....




- غريب آبادي: بريطانيا تستغل حقوق الانسان لعقد صفقات تجارية
- المدلل يدعو لانتفاضة من أجل الأسرى ويؤكد مواصلة النضال لأجله ...
- مقال بموقع بريطاني: التعذيب قيمة أميركية وقادة الولايات المت ...
- منظمات حقوقية تطالب بإغلاق حقيقي وشامل لقضية التمويل الأجنبي ...
- دفاع المرتزق البريطاني يستأنف حكم الإعدام ضده في دونيتسك
- الروائي العراقي نجم والي يرافق اللاجئين على طريق البلقان
- الذبح من الأعناق.. رايتس ووتش: جيش ميانمار نفذ عمليات تصفية ...
- برنامج الأمم المتحدة الأنمائي: تنفيذ 3800 مشروع لإعادة الاست ...
- غزة.. وقفة تضامنية مع أهالي الأسرى أمام مقر لجنة الصليب الأح ...
- بينهم 3 أشقاء.. الاحتلال يشن حملة اعتقالات واسعة بالضفة وعشر ...


المزيد.....

- تحليل الاستغلال بين العمل الشاق والتطفل الضار / زهير الخويلدي
- منظمات المجتمع المدني في سوريا بعد العام 2011 .. سياسة اللاس ... / رامي نصرالله
- من أجل السلام الدائم، عمونيال كانط / زهير الخويلدي
- فراعنة فى الدنمارك / محيى الدين غريب
- منظمات «المجتمع المدني» المعاصر: بين العلم السياسي و«اللغة ا ... / جوزف عبدالله
- وسائل الاعلام والتنشئة الاجتماعية ( دور وسائل الاعلام في الت ... / فاطمة غاي
- تقرير عن مؤشر مدركات الفساد 2018 /العراق / سعيد ياسين موسى
- المجتمع المدني .. بين المخاض والولادات القسرية / بير رستم
- المثقف العربي و السلطة للدكتور زهير كعبى / زهير كعبى
- التواصل والخطاب في احتجاجات الريف: قراءة سوسيوسميائية / . وديع جعواني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - زهير دعيم - المعلّم رسولٌ - بحقّ وحقيق -