أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - زهير دعيم - مطالب نقابة المعلّمين مُحقّة














المزيد.....

مطالب نقابة المعلّمين مُحقّة


زهير دعيم

الحوار المتمدن-العدد: 7356 - 2022 / 8 / 30 - 20:10
المحور: المجتمع المدني
    


مَنْ لم يُجرّب مهنة التعليم المُقدّسة والشّاقّة والتي " تأكلُ" الأعصاب وتحرقها ، وتجعل الضّمير أبدًا مُتوثّبًا عند كلّ فتور أو تراخٍ أو تهاون .....
... من لم يُجرّب مهنة التعليم والتدريس لن يعرف تمامًا قيمة المُعلّم - ة ، ولذا قد لا تجده يقف الى صفّ المعلّمين في كفاحهم ونضالهم المشروع والمُحقّ من أجل رفع اجورهم ، فهو يعتقد – وهنا لا أريد أن أُعمّم – أن المُعلّمين يُعلّمون نصف أيام السنة أو أكثر قليلًا ، ناسيًّا أن المُعلّم يعمل في البيت : يُحضّر ، يُصلّح ، يُخطّط ويدرس ويتابع الطرق والأساليب الحديثة والمُستحدثة.
صادفني قبل مدة انسان جميل قائلًا : زوجتي المعلّمة يا أستاذ تعبت وأكثر وتريد أن تخرج الى التقاعد المبكّر وهي ما زالت في ميعة الصّبا ، فهذه المهنة قد أرهقتها واتعبتها ، فما عاد القول المأثور :
" لكَ اللحمات ولنا العظمات " نهجًا ومنهجًا ، بل أضحى كلّ شيء مُتعبًا ، مُراقبًا ، فهناك من الأهل من ينتظر نصف هفوة أو ظلّ خطأ من معلّم ما حتى يجرّه الى بيت خالته.
نعم جرّبتُ هذه المهنة المُقدّسة ، وقلتها وأقولها بالصّوت الجهوري : لو عُدْتُ شابًّا من جديد لاخترتُ أن أكون معلّمًا ومربيًّا ، فإنّ هذه المهنة أقرب الى القداسة من أية مهنة أخرى ، كيف لا وهي تزرع النفوس والارواح علمًا وخلقًا وفضائل.
وأنت لو سألتَ يا صاحبي كم يتقاضى أو تتقاضى معلّمة مبتدئة فقد لا تُصدّق ... إنّها تتقاضى خمسة آلاف من الشّواقل شهريًّا وربّما أكثر بقليل ؛ مبلغ يتقاضاه بل واكثر منه العاطل عن العمل وربّما الهارب من العمل .
هل هذا الرّاتب يليق ويتماشى مع هذا العصر الذي لا يعرف الّا الغلاء ؟!!
هل هذا الرّاتب المتواضع جدًّا يجذب الشباب والصّبايا الى الانخراط في هذا المضمار ؟
لا أظنّ ، لولا الحاجة وضيق اليد وقلّة المجالات المفتوحة في مجتمعنا العربيّ ، لذلك لا تستغرب إن أخبرتك أن المجتمع اليهوديّ يعاني من نقص في المعلّمين والمُعلّمات لانّ أبواب العمل الأخرى هناك مفتوحة على مصراعيها .
حان الوقت أن نُضاعف أجرة المُعلّم المبتدئ ونرفع ايضًا من اجرة المعلّم " القديم " بل ونضيف للراتب التقاعدي للمعلّمين الذين أفنوا حياتهم في خدمة الأجيال.
تحية إكبار وإجلال أزفّها لوزيرة التربية والتعليم د. يفعات شاشا بيطون ؛ هذه الوزيرة التي جرّبت المهنة المُقدّسة وذاقت حلاوة صعوبتها ، تقف بشموخ وعناد مع مطالب نقابة المُعلّمين ولا تحسب حسابًا لا للبيرمان ولا لوزارته .
كفاح المعلمين من خلال نقابتهم مُقدّس وتحدّيهم مشروع ، ولا بدّ من أنه سيحمل ثمرًا اليوم أو غدًا ، هذا الثمر الذي سيعود بالفائدة ايضًا علينا وعلى أولادنا واحفادنا .
إنّ غدًا لناظره قريب .



#زهير_دعيم (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الجرح يا بُنيَّ ما زالَ مفتوحًا
- السّيجارة الالكترونيّة سُمّ قاتل ايضًا
- أُغنّي المحبّةَ عِطرًا
- حاراتنا القديمة وحارات أوروبا
- وكأنّه أنا
- الى الغيوم أرنو
- المحبّة وجبران وبيادر الأيام
- نعم للقضيّة . ... وأكثر من نعم لقضايانا الدّاخلية
- - طَشّة ونَتشة - وعبلّين في القلب -
- المعلّم رسولٌ - بحقّ وحقيق -
- همسة عتاب للكاتب سهيل كيوان والسيدة هدى عيسى
- لوحة
- عُذرًا بِتنا شعبًا يعشقُ الموت
- ستبقين جوهرةً
- أنا مع الشُّرطة ولكن ..
- عذرًا عضو الكنيست غيداء
- الفاكهة للميسورين فقط !
- شيرين نبكيك دمًا
- محمد سعود أبو النيل موضع فخرنا
- من يدري ...


المزيد.....




- تركيا.. اعتقال 15 شخصا لصلتهم بداعش في إسطنبول
- سوء الأوضاع المناخية يفاقم معاناة اللاجئين السوريين في لبنان ...
- مصر.. -برج العرب- يشهد إعدام المتهم في جريمة هزت مصر عام 201 ...
- بعد حملة اعتقالات لمشاهير مواقع التواصل بالعراق.. الجزيرة نت ...
- مصر.. اشتباكات بين أهالي جزيرة الوراق وقوات الأمن عقب اعتقال ...
- تساقط الثلوج يفاقم معاناة النازحين بالمخيمات في ريف إدلب
- مجلس الوزراء اللبناني يعقد غدا ثالث جلساته بصلاحيات رئيس الج ...
- فيديو: مقتل طفلين في اندلاع حريق بمخيم للاجئين في كردستان ال ...
- كاميرا الجزيرة ترصد أوضاع اللاجئين السوريين في عرسال اللبنان ...
- غضب رسمي وشعبي متواصل جراء اعتقال معتمرة يمنية من وسط الحرم ...


المزيد.....

- الاتصالات الخاصة بالراديو البحري باللغتين العربية والانكليزي ... / محمد عبد الكريم يوسف
- التونسيات واستفتاء 25 جويلية :2022 إلى المقاطعة لا مصلحة للن ... / حمه الهمامي
- تحليل الاستغلال بين العمل الشاق والتطفل الضار / زهير الخويلدي
- منظمات المجتمع المدني في سوريا بعد العام 2011 .. سياسة اللاس ... / رامي نصرالله
- من أجل السلام الدائم، عمونيال كانط / زهير الخويلدي
- فراعنة فى الدنمارك / محيى الدين غريب
- منظمات «المجتمع المدني» المعاصر: بين العلم السياسي و«اللغة ا ... / جوزف عبدالله
- وسائل الاعلام والتنشئة الاجتماعية ( دور وسائل الاعلام في الت ... / فاطمة غاي
- تقرير عن مؤشر مدركات الفساد 2018 /العراق / سعيد ياسين موسى
- المجتمع المدني .. بين المخاض والولادات القسرية / بير رستم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - زهير دعيم - مطالب نقابة المعلّمين مُحقّة