أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفساد الإداري والمالي - كاظم فنجان الحمامي - منغصات المطارات العربية














المزيد.....

منغصات المطارات العربية


كاظم فنجان الحمامي

الحوار المتمدن-العدد: 7288 - 2022 / 6 / 23 - 12:09
المحور: الفساد الإداري والمالي
    


أصبحت المنغصات التي تمارسها المطارات العربية ضد مواطنيها، وضد الوافدين العرب، هي القواسم المشتركة، التي تحولت فيها مكاتب الجوازات إلى منصات مخابراتية للتحقيق مع القادمين والمغادرين. .
نقف هناك خائفين مذعورين في طوابير طويلة أمام نوافذهم الزجاجية، يخضعوننا لفحص العين والوجه، ثم ينظر ضابط الجوازات طويلا في أوراقنا، يتصفحها ورقة بعد ورقة، ويسألنا عن البلدان التي زرناها، ويسألنا عن أسباب زيارتنا لتركيا، أو أسباب زيارتنا لإيران، وقد يشكك بعدم تطابق ملامحنا مع الصورة المرفقة. ثم يعاود النظر إلينا بعيون مرتابة، ويشغل نفسه بمراجعة البيانات الظاهرة عنده في الشاشة، وقد يضطر للاتصال بجهات اخرى داخل المطار، وربما يأمرنا بالخروج من الطابور والانتظار برهة لحين تقرير مصيرنا، وقد يطول انتظارنا لساعات. .
بعض المطارات لديها نظام خاص في التعامل معنا، فهي تعمل بنظرية الدفع المالي المخفي. ويتعين علينا ان نضع ورقة من فئة 50 دولار، ندسها بين اوراق الجواز بذريعة اننا نسيناها حتى لا يتهموننا بالرشوة. فالبقشيش من أبسط الطرق لاختراق نقاط التفتيش. .
اما اذا كنت سوريا أو عراقيا أو لبنانياً فيسألونك: هل انت شيعي أم سني ؟، وغير مسموح لك ان تقول لهم انك مسلم. .
لقد سافرت كثيرا متنقلا بين المطارات العربية (غير الخليجية)، وتعرضت للمسائلة والإساءة والابتزاز عشرات المرات، اوقفوني في احدى المطارات وساوموني بدفع 100 دولار فقط مقابل السماح لي بالمغادرة، واوقفوني في مطار آخر ثم اصطحبني ضابط أمن المطار الى غرفة، تشبه الزنزانة، وكانت ممتلئة ببعض المغادرين العرب، اخذوا جوازاتنا، وزعموا انها اجراءات احترازية لا تستغرق سوى دقائق معدودات، وتمر الساعات والدقائق من دون ان نعرف لماذا احتجزونا ؟، وما الذي يريدونه بالضبط ؟. .
الحقيقة لا وجه للمقارنة مع مطار دبي الدولي الذي يتعامل مع أكثر من 70 شركة طيران، ووصلت فيه عدد الوجهات إلى 190 وجهة عالمية في اليوم الواحد. .
والحديث ذو شجون. . .



#كاظم_فنجان_الحمامي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتبة اللبنانية د. عايدة الجوهري حول مشروع الدولة المدنية العلمانية وأوضاع المرأة في لبنان
حوار مع د.سامي الذيب حول الأديان ومعتقداته الدينية وطبعته العربية وترجماته للقرآن والقضية الفلسطينية


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- جيراننا استباحوا دماءنا
- العراق وسوء الإدارات البحرية
- من فيكم قرأ معاهدة بورتسموث ؟
- التحكم بالطقس - ونظرية المؤامرة
- الزعيم الذي تحول إلى بلدوزر
- جغرافية الطوز والرماد
- على مفترق ثلاث طرق سياسية
- توجهات الحكومات نحو التعتيم. . لماذا ؟
- من قال ان شمال العراق مهدد بالزوال ؟
- التاريخ يكتبه المغردون
- خارطة طريق لاستيراد القمح من روسيا
- صداع سياسي في جمهورية القلق
- الجواميس وحلبات التلاعب الجيني
- منك لله يا حمامي
- قرارات لتسفير الأبقار وترحيل النفط
- ( چا ) القاتلة - ومحلها من التقييم
- كتاب: منتصف الليل في واشنطن
- مدينة اللاءات الثلاث
- تناقضات سياسية ينفرد بها العراق
- كتاب: سيد اللعبة. الثعلب الذي خدع العرب


المزيد.....




- فقط على بعد قدمين.. شاب يوثق بكاميرا هاتفه لحظة مواجهة مرعبة ...
- تدريب جوي مشترك بين مصر والولايات المتحدة بإحدى القواعد المص ...
- ما هي المنطقة الأكثر غموضًا في أستراليا؟
- تدريب جوي مشترك بين مصر والولايات المتحدة بإحدى القواعد المص ...
- النرويج تسمح بمرور البضائع الروسيةعبر حدودها في سفالبارد
- أردوغان ومحمد بن زايد ومحمد بن سلمان ضمن القادة الأكثر شعبية ...
- بوريس جونسون: رئيس وزراء بريطانيا يصارع من أجل البقاء في منص ...
- مشاركة عزاء للرفيق حرب اعمر بوفاة شقيقه
- أوروبا تضع الأطر القانونية لتسخير الأصول الروسية المجمدة في ...
- جونسون: لن أستقيل


المزيد.....

- The Political Economy of Corruption in Iran / مجدى عبد الهادى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفساد الإداري والمالي - كاظم فنجان الحمامي - منغصات المطارات العربية