أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمود سعيد كعوش - أسماءٌ مُستعاره














المزيد.....

أسماءٌ مُستعاره


محمود سعيد كعوش

الحوار المتمدن-العدد: 7278 - 2022 / 6 / 13 - 12:21
المحور: الادب والفن
    




في رسائلة العديدة اعتاد أن يسألني عن حياتي
واعتاد أن يزيد ويكرر السؤال، بذريعة الاطمئنان عني
غالبا ما كنت انصت إلى أقواله
وفي اعتقادي أنني خير مستمعة
وانني تلك الحسناء الجميلة المنتظرة خلف الموعد اللامعقول

يا من تدق أبواب حلمي،
هل علمت يوما أنني كنت أسير وسط الزحام
وهل علمت أنني كنت اعرف نفسي بصعوبة
وهل علمت أن أشياء كثيرة كانت تراود مخيلتي
أشياء لا يجدي ذكرها غير أنني كنت بانتظارها على الدوام

عندما عدث إلي ثانية، تُرى ماذا توقعت أن اخبرك؟
هل توقعت أن أخبرك أنني اعتدت الذهاب إلى سريري كي أوهم نفسي انني أرغب في النوم؟
أو أن أخبرك انني غالباً ما كنت أفعل ذلك هرباً من الحقيقة؟
أو أن اخبرك أنني إذا ما غفوت كنت أصحو على موعد مع الشوق؟
ولكني كنت على يقين تام أنه ليس يومي المعهود

في ذلك الوقت كنت أبتسم خفية وفي جعبتي أشياء كنت أخفيها عن الأمس
وكنت أنسى دائماً أن أجمل ما في كلام الحب أن تُذَّكِر الرجل الشرقي بذكوريته
لكنني لم أنسَّ قط أن الحياة بدون هذا الاعتقاد كانت مثل إتقان فن الحب في زمن العبث
في ذلك الوقت اعتدت على رؤيةِ الناس يأتونَ ويذهبونَ دون عناء النظر إليهم
وظل قلبي الصغير ينتظر قدوم الحبيب، وسط حديقة خيالية تَعُجُّ بأشخاص يحملون أسماء مُستعاره



#محمود_سعيد_كعوش (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر
الموقف من الدين والاسلام السياسي، حوار مع د. صادق إطيمش حول الاوضاع السياسية والاجتماعية في العراق


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- باقٍ على العهد
- وعود وعهود وآمال مؤجلة
- لواعٍجُ قلب
- محضُ صدفةٍ أم...؟
- خاطرة شعرية
- ثرثرة على ضفاف الوهم
- برنار هنري ليفي عراب الثورات المزعومة والحروب المفتعلة
- اشتدب أزمة تنفرجي
- مجزرة صبرا وشاتيلا في ذكراها التاسعة والثلاثين
- وجهة نظر بقلم: محمود سعيد كعوش
- 34 عاماً على جريمة اغتيال ناجي العلي
- 124 عاماً على المؤتمر الصهيوني الأول!!
- حكاية حمار...والشاطر يفهم!!
- حكاية الناشط نزار بنات من ألف النضال إلى ياء الشهادة!!
- المطلوب قيادة وطنية موحدة وشابة
- بالأصفاد وبدونها تبقى الأسود المقدسية والفلسطينية عامةً أسود ...
- هل حقاً أن قمة -العلا- حلت الأزمة وتمت المصالحة!!
- الشهيد الفلسطيني في ذكراه السنوية
- بطريركية الروم الأرثوذكس المقدسية في دائرة الضوء مجدداً!!
- دعوة للغضب، فنحن العهد والوعد!!


المزيد.....




- الملكة اليزابيث الثانية: حظر دوق نورفولك الذي نظم جنازة المل ...
- الدور المُنتظر للثقافة في العلاقات الدوليّة
- فيلم -الدعوة عامة-.. تجربة إخراجية مميزة أهدرها السيناريو
- بالفيديو.. إلهام شاهين تعلن عن نيتها التبرع بأعضائها
- شارع الفراهيدي الثقافي في البصرة.. موطن جديد للكتاب والقراءة ...
- إعادة تعيين ميخائيل بيوتروفسكي مديرا لمتحف -الأرميتاج-
- الأزمة العراقية، الثقافة .. السياسة
- نقابة الفنانين السوريين ترد على حفل محمد رمضان في دمشق
- الكاتب الأوكراني أندري كوركوف: أعيش زمن الحرب بجوارحي وأكتب ...
- مكتبة البوابة: -الصريم- روايةٌ بنكهةِ الأصالةِ


المزيد.....

- قميص السعادة - مسرحية للأطفال - نسخة محدثة / السيد حافظ
- الأميرة حب الرمان و خيزران - مسرحية للأطفال / السيد حافظ
- الفارة يويو والقطة نونو - مسرحية للأطفال / السيد حافظ
- قطر الندى - مسرحية للأطفال / السيد حافظ
- علي بابا. مسرحية أطفال / السيد حافظ
- سفروتة في الغابة. مسرحية أطفال / السيد حافظ
- فستق وبندق مسرحية للأطفال / السيد حافظ
- مسرحية سندريلا -للأطفال / السيد حافظ
- عنتر بن شداد - مسرحية للأطفال / السيد حافظ
- نوسة والعم عزوز - مسرحية للأطفال / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمود سعيد كعوش - أسماءٌ مُستعاره