أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عذري مازغ - أول احتكاك لي باليسار الاوربي















المزيد.....

أول احتكاك لي باليسار الاوربي


عذري مازغ

الحوار المتمدن-العدد: 7179 - 2022 / 3 / 3 - 02:05
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


سأختصر مسافات أين ومتى لأنقل فقط بعض الحوارات التي تدور بينهم وبيني كمهاجر من المغرب وسأقتصر فقط على بعض الإشارات التي تعطي قليلا من المصداقية لهذه اللقاءات على الرغم من ان الكثير من الرفاق يعرف مدة انخراطي وتفاعلي مع اليسار في أوربا.
بدئيا كنت متفرغ في العمل النقابي بمنطقة الميريا بالجنوب الإسباني بالأندلس تحديدا في نقابة يسارية ماركسية ــ فوضوية ــ قومية (القومية هنا بالمفهوم الأوربي الضيق وليس قومية الفهرر ومسولليني وجمال عبد الناصر: قوم في جهة معينة ترتبط أقاليمها في المشترك الثقافي واللغوي والتاريخي مثل أقاليم الأندلس ويتمتعون باستقلال نسبي داخل الدولة )، التفرغ في العمل النقابي ذي التوجه الإقليمي الجهوي المحض لا يقتل الحس الأممي مع جهات أخرى سواء داخل نفس الوطن أو خارجه، ومعني هذا أنه كانت تربطنا علاقات مع كل نقابات العالم بشكل يمكن التنسيق معها دون إحراج لقوميتها الجهوية، أي انها تخدم عمال جهتها (البعد القومي) وتتفاعل مع كل نقابات العالم (البعد الاممي).
في إشبيلية سنشارك في مظاهرة ضد "أوطان" (الحلف الأطلسي)امام قاعدة له هناك.
القناعة او الإقناع: قواعد الحلف الأطلسي في جنوب إسبانيا موجهة اساسا إلى المغرب والجزائر وربما تونس (تونس وليبيا أمامها قواعد في إيطاليا) ونحن كمهاجرين من حقنا أن نحتج على وجود قواعد تهدد امننا القومي، لا تسخروا من الأمر، لكن التظاهر في حد ذاته هو نوع من التحسيس، هذه التظاهرة شاركت فيها أطياف اليسار المتنوعة وطبيعي أن نحتك كمهاجرين باليساريين الإسبان.
كان يعمل معي مغربي في النقابة وطفته النقابة في البداية كمترجم وكمدافع على حقوق المهاجرين، إيديولوجيا هو ملكي حتى النخاع، ولا يعرف حتى هوية النقابة التي يعمل بها، لكن هذا مألوف في العمل النقابي، يمكن لأي عامل أن يكون بالفطرة مناضلا على حقوق العمال ولا يهم ما إذا كان أصوليا او تقدميا.
عند انتهاء التظاهرة دعانا بعض الرفاق الذين اتضح فيما بعد انهم من نقابة CGT وهي نقابة يسيطر عليها الفوضويون (اناركيون) إلى الجلوس معهم في مقهى، بحدسه التجريبي حذرني صديقي المغربي أنهم سيسألوني عن موقفي من الصحراء: إنهم ضد مغربية الصحراء، قلت له لا عليك! فهمت منه اني إذا قلت لهم بمغربية الصحراء سيشمئزون منك.
بعد تبادل التحية والجلوس وقليل من التقشاب (الملح والمجاملات) طرح بالفعل السؤال:
ــ هل انتم مع مغربية الصحراء؟ سأل أحدهم
ــ انا من النهج الديموقراطي في المغرب ونحن نتبنى موقف تقرير المصير
ــ هل تعرف فلان وفلان، لقد حضرا في الأسبوع الماضي في لقاء كذا.. رد علي أحدهم، كسبت الكثير من الود لاني من النهج الديموقراطي وهم يعرفون كل قياداته آنذاك.. ترسخت علاقتي بهذه المجموعة الأناركية وتكلمنا على ترسيخ العلاقات النضالية وما إلى ذلك..
لكن مع تراكم نضالي في نفس النقابة، خصوصا في قضايا الهجرة سيتطور مفهومي لتقرير المصير في قضية الصحراء، النضال في قضايا الهجرة كان يقتضي ان تمسح من خلال الحقوق المدنية مفهوم الضيف من عقل المهاجر ضدا الاستفزازات العنصرية: "انت في المهجر لست ضيفا بل عامل يعمل وينتج ويدفع نفس الضرائب كما يدفعها المحليون"، يعني أن المفهوم القومي الناصري أو البعثي أو الفهرري النازي تغير في الفهم، أن تكون قوميا يعني انك تسكن، تعمل، تدفع الضرائب كباقي البشر في موقع جغرافي معين له خصوصيات جغرافية تاريخية وثقافية معينة، مفهوم مختلف عن مفهوم العرق والدين واللون ووحدة اللغة والوطن، وبما ان المهاجر مثلا في الأندلس يتوفر على هذه المزايا فهو اندلسي بغض النظر عن جذوره الأصلية، كان هذا هو قاعدة تحسيسنا للمهاجر بضرورة النضال على حقوقه وان لا يعتبر نفسه ضيف على البلد الذي هاجر إليه .
هذا الموقف جعلني أنظر إلى مشكل الصحراء المحرجة لنا نحن المغاربة من منظور مختلف بناء على المفهوم القومي الجديد.. في منتدى البحر الأبيض المتوسط ببرشلونا حصل صدام بيني وبين رفيق من النهج الديموقراطي حول الصحراء ركز فيه الرفيق عبد المومن شباط على مبدا تقرير المصير من حيث أن الشعب الصحراوي حر في قراره وتمسكنا بالصحراء تنزف ماليتنا في المغرب، وهومن زاوية معينة محق، لكن إسقاط المفهوم القومي كما أعيشه في أوربا استنادا على الحق المدني على أن مشكل الصحراء هو امر مختلف عن مفهوم تقرير المصير الذي أصلا يتناقض عن ماركسية البعثيين والناصريين: يتناقض مفهوم الوحدة واللغة والدين والوطن عن مفهوم تقرير المصيرلجزء إقليمي في منطقة معينة، في ثقافة الهجرة في أوربا لا نومن بالحدود وهنا انقل كلاما لسانشيز غورديو رئيس بلدية مارينادليدا بإشبيلية: "لكي تناضل ضد الرأسمالية، ناضل ضدها في محلك، في قريتك وفي مدينتك"، كان زعيم روحي لنقابتنا لكن لم أكن اروق له ولا هو كان يروق لي وحين نتناقش يكون حوارنا عميقا، جئت من المغرب كماركسي لينين وكان هو يتحفظ على ماركسيتي، كان يعتبرالأمر كوني شاب ثائر أو متثور أكثر من اللزوم، لكن منه اخذت تلك الأفكار القومية للهنود الحمرفي القارة الأمريكية: "الأرض والماء والشمس ليست ملكا لأحد" وعليه أبني موقفي الإنساني: لا أومن بالحدود الجغرافية.
في منتدى برشلونة، حوالت في موضوع عامل صحراوي أن أستعمل شيئا من المكر مع ممثلي جبهة البوليزاريو، كان هذاالعامل مطرودا بشكل نهائي من إسبانيا واردت ان أستعمل ورقة كونه صحراوي في ان يستفيد بالإقامة كلاجيء صحراوي بإسبانيا نظرا للظروف الإستثنائية التي يتعامل بها الإسبان مع الصحراويين، طلبت من رفيقي عبد المومن الشباري أن يتوسط لي بلقاء معهم حول تسوية وضع العامل الذي هو من اصول صحراوية فحدث شيء لا أقبله هو خلاصة استنتجتها من ذلك الوفذ البوليزاري : بدوا لي أنهم رجال مخابرات أكثر منهم رجال حركة تناضل لأجل استقلال الصحراء، كانوا يسألوني برغم توسط رفيقي اسئلة مخابراتية اكثر منها أسئلة رفيق تحرري: من انت ومن اين في المغرب وما علاقتك بالصحراوي وحتى حين أريد اختصار المسافة للوصول إلى مشكل العامل الصحراوي وهو من قبيلة الركيبات يطرحون أسئلة بعيدة عن المشكلة.. انا شخصيا اعتقد أني إذا اردت كسب معركة علي أن ألعب دورا تعبويا لجمع الصحراويين حولها، ان يكون صحراوي في الداخل المغربي مكسبا لقضيتنا وليس النفور منه.
ــ الرفيق عبد المومن، هؤلاء بالفعل لا يشبهوننا، هم مخابرات بومدين!!
ــ ليس الأمر صحيح، انت تريد أن تستغلهم
ــ لا ، لا أريد أن أستغلهم، طرحت عليهم مسألة إنسانية تتعلق بالهجرة، باعتباره صحراوي، وحتى إن لم يكن يعرف أدبيات تقرير المصير، عليهم على الاقل ان يتصرفوا معنا بنوع من التفهم: لن نساعدكم لأسباب كذا لكن نتفهم سلوككم ، نوع من الطيبوبة في الكلام ، هؤلاء رمز الجفاف في شمال إفريقيا، كانوا يتكلمون معي كما لو كنت اسيرا عندهم.
تخليت عن مبدأ حق تقرير المصير في الصحراء ، نتيجة لذلك، إسقاطا لقوانين الهجرة التي نومن بها أصبحت الأمور مختلفة:
شعب عاش في أرض الجزائر لمدة 40 سنة هو جزائري وليس ابن واد الذهب والساقية الحمراء. في إسبانيا مثلا إذا عشت عشر سنوات بإقامة رسمية لك الحق في الجنسية
شعب لا يحمل هوية لاجئ بل جواز سفر جزائري هو جزائري بالضرورة وفقا للحقوق المدنية.
ذات يوم مثلت نقابتي في لقاء أوربي سألني فرنسي بالطريقة نفسها مع اناركيي إشبيلية لكن هذه المرة من ماركسي فرنسي:
ــ أنت مغربي؟
ــ نعم انا مغربي أمازيغي!
ــ كيف تنظر إلى مشكل الصحراء؟
ــ هو مشكل بسيط، انا ماركسي لينين كما وضحت لك سابقا، مشكل الصحراء هو مشكل بين الطبقة العاملة الصحراوية والبورجوازية الصحراوية. انتهت المشكلة حين وضعتها في اللينينية واقتنع الرفيق الفرنسي أني ماركسي !
تجرعها من حيث لا يدري ، لم يكن يستطيع أن يلومني ولا أن يتموقف مني، في الإيديولوجية تتوافق الأفكار حول قضية معينة، يكفي فقط أن تذكر الركن الأساسي: الصراع الطبقي وتنتهي مشكلة الصحراء .
في التمثيل الحقيقي للصحراويين بالمفهوم الأوربي: يسكن في تيندوف حسب تصريح برلمانية من فالينسيا اكثر من 170 الف نسمة، في العيون وحدها يسكن اكثر من 217 الف نسمة وإذا أضفنا سكان المدن الأخرى سنتساءل بأي حق جبهة تيندوف تمثل سكان الصحراء ؟؟ السؤال بالمنطق نفسه الديموقراطي: كيف لسكان تيندوف أن يمثلوا مواقف سكان الداخل بالصحراء؟؟



#عذري_مازغ (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- مزار بنات اخنيفرة
- الأغاني في مجال أغبال
- تتمة: مجال أغبال (ظهور العمل الماجور)
- مجال أغبال الثقافي: تامزوزرت وداء الكلب
- طريق -أغبال-
- تاقاريط (الخبيزة)
- لعبة الإبتزاز السياسي، حول قضية الصحراء المغربية
- السنة الامازيغية لا تصلح للأدلجة
- زمن الكوارث
- لاول مرة في الحوار اتكلم عن كرة القدم
- اليسار والثورة
- تحرير ماركس من الخرافات..! تحرير أم تفهرس؟
- الامازيغية حين تهان في وطنها
- وزير العدل المغربي وحكاية جوارب
- أخاشث وا (لك هذا)
- الخطأ المقدس
- لماذا نقد الماركسية وليس الرأسمالية
- ردي على تعليق الصديق عبد الحسين في مقالي: الماركسية ليست طوب ...
- الماركسية ليست طوباوية
- المغرب الرخيص وقضايا الصراع الطبقي


المزيد.....




- أمير عبد اللهيان: إيران تسلمت رسائل من أطراف الاتفاق النووي ...
- أمير عبد اللهيان: إيران تسلمت رسائل من أطراف الاتفاق النووي ...
- طبيبة توضح كيفية التخلص من عادة الإفراط في الأكل
- وول ستريت جورنال: إسرائيل تقف وراء هجوم المسيّرات في أصفهان ...
- نتائج صادمة: تقرير يوثق تصاعد مؤشرات الهجرة لدى الشباب العرب ...
- روغوف: قتلى وجرحى بقصف قوات كييف جسرا في مقاطعة زابوروجيه بص ...
- موقع إسباني: واشنطن أثارت النزاع الأوكراني لتفكك روسيا وتسيط ...
- ضابط مخابرات أمريكي يكشف تفاصيل مثيرة حول المساعدات العسكرية ...
- مصر.. محاكمة عاجلة لمسؤولين صحّيين كبار في قضية فساد
- مصر.. مطالب باستدعاء رئيس الوزراء إلى البرلمان بعد قانون مثي ...


المزيد.....

- سيميائية الصورة في القصيدة العربية PDF / ياسر جابر الجمَّال
- طه حسين ونظرية التعلم / ياسر جابر الجمَّال
- الخديعة - منظمة الفساد الفلسيطينية / غسان ابو العلا
- قطرات النغم دراسة في موسيقى الشعر العربي / ياسر جابر الجمَّال
- سيميائية الصورة في القصيدة العربية / ياسر جابر الجمَّال
- مُتابعات – نشرة أسبوعية العدد الأول 07 كانون الثاني/يناير 20 ... / الطاهر المعز
- مدار اللسان / عبد الباقي يوسف
- عوامل تبلور الهوية الفلسطينية(1919-1949م) / سعيد جميل تمراز
- الحد من انتشار الفساد المالي والأداري في مؤسسات الدولة / جعفر عبد الجبار مجيد السراي
- الدَّوْلَة كَحِزْب سِيَّاسِي سِرِّي / عبد الرحمان النوضة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عذري مازغ - أول احتكاك لي باليسار الاوربي