أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - سيرة ذاتية - كاظم فنجان الحمامي - شيخ المرشدين والملاحين














المزيد.....

شيخ المرشدين والملاحين


كاظم فنجان الحمامي

الحوار المتمدن-العدد: 7122 - 2021 / 12 / 30 - 01:25
المحور: سيرة ذاتية
    


كانت للكابتن فاروق عبد الله حمزة مواقف قيادية وتدريبية رائدة لا يمكن تجاهلها، ولا يمكن نسيانها في مضمار الملاحة بين منعطفات شط العرب، ويعود له الفضل الكبير في تدريب وتأهيل عشرات المرشدين البحريين الذين استحقوا شرف العمل في هذا المهنة المحفوفة بالمخاطر، وكنت أنا شخصيا من بين تلاميذه في مرحلة التدريب العملي على ظهر اليخت الملكي القديم (عالية)، والذي أصبح اسمه (ثورة) بعد عام 1958. .
كان الكابتن فاروق يعشق مهنته، ويلتصق قلبا وروحا بأدق تفاصيلها. ولست مغاليا اذا قلت انه كان يحفظ ملامح شط العرب في ذاكرته خطوة خطوة، ويحفظ تقلبات التيارات النهرية، وتوقيتاتها، ومواعيد الاجتياز واللحاق، وله اهتماماته الخاصة بنظام عبور السفن المحرجة بغاطسها في منطقة السد الخارجي ومدخل الفاو.
تميز بخطه الانيق باللغتين العربية والانجليزية، وتميز بقدراته الفنية الفريدة في رسم الخرائط الملاحية بمنتهى الدقة.
كان ودوداً طيباً رقيقاً، متسامحا مع الصغير والكبير، وعلى اتم الاستعداد لتقديم المساعدة لمن يطلبها، حتى حاز على لقب (حبوبي) بجدارة واستحقاق، فالكل ينادونه (فاروق حبوبي). .
ينتسب كابتن (فاروق) الى أسرة عربية أصيلة توارثت الملاحة عبر عشرات الأجيال، فوالده هو الكابتن الأقدم في عموم الموانئ العراقية (الحاج عبد الله حمزة)، وابن عمه مدير الشؤون البحرية (الكابتن جاسم محمد حمزة)، وابن عمه الاخر كبير ربابنة المرفأ في الموانئ النفطية (الكابتن طارق محمد حمزة). .
لكن الاقدار كانت له بالمرصاد، فرحل على عجل في حادث مؤسف على ظهر سفينة كان يقودها في خور عبد الله، حيث سقط في الماء متأثرا بحروقه، وواصل العوم والسباحة لأكثر من ساعة حتى وصول زوارق القوة البحرية، التي هرعت لنجدته، فانتشلوه وكان على قيد الحياة، لكن قلبه توقف فجأة بسبب الارهاق وهول الصدمة، فخسرت الموانئ العراقية رمزا شامخا من رموزها. .
يزيدني شرفا ان اكون من تلاميذه الذين تعلموا منه الف باء المناورة في القنوات الضيقة والمياه الضحلة، وقد حالفني الحظ في جمع وترتيب كل ما تعلمته منه في كتابي الموسوم (اساسيات الإرشاد البحري في الممرات الملاحية العراقية). .
رحمك الله يا ابا فؤاد، رحمك الله يا كابتن (فاروق حبوبي) وتغمدك الرحمن بواسع جناته. .



#كاظم_فنجان_الحمامي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة
حوار مع صلاح عدلي الامين العام للحزب الشيوعي المصري حول اوضاع ومكانة القوى اليسارية والتقدمية في مصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- إلى أين نحن ذاهبون ؟
- أصحاب الوجوه الزئبقية
- مفردات استفزازية دخيلة علينا
- الداء والدواء والنهب المشاع
- لماذا يختارون الأسوأ ؟
- هل انتصروا في حروبهم ضدنا بلا قتال ؟
- خروقات حدودية مسكوت عنها
- التافهون يتكاثرون بالإنشطار
- مافيات الدواء والمتاجرة بآلام الناس
- هنا المعقل . . هنا البصرة
- هذا برنامجكم فاعملوا به
- أذن من طين وأذن من عجين
- الحكم بإعدام الاصمعي والعقاد وطه حسين
- الهيئة أولى بمنح القروض للمتقاعدين
- لا يجيدون القراءة ولا الكتابة
- نعتب على الذين كبلوا صندوق الإسكان بالقيود
- فازت السعودية بجدارة وخسرنا نحن بجدارة
- حلم بناء مدينة (القرنة) لصناعة الأدوية
- هل نضبت حقولنا من الغاز ؟؟
- الكتابة بلا غطاء يحميك


المزيد.....




- سيكون من أكبر مطارات العالم.. السعودية تعلن خططها لمطار المل ...
- القوات الأوكرانية تصطدم بـ- الظاهرة التوفية- الروسية على أرض ...
- إيطاليا تدعم سلاح بحريتها بسفينة عسكرية متعددة المهام
- أفضل الأطعمة وفقا للخبراء لتدفئة الجسم والتحفيز على النوم
- طبيب روسي يوضح لماذا يسبب العمل الليلي الإصابة بالأورام
- الباحث السياسي الألماني راهر يوجز واقع الحياة في ألمانيا
- عمل قوات الاتصال الروسية خلال العملية العسكرية في أوكرانيا
- غضب في إسرائيل بعد اتفاق نتنياهو على التحالف مع نائب مناهض ل ...
- حرب الطائرات المسيرة: ما هي الشركة التي ترفض بيع مسيراتها لر ...
- واشنطن تعتزم تقديم مساعدة مالية طارئة للبنى التحتية الأوكران ...


المزيد.....

- على أطلال جيلنا - وأيام كانت معهم / سعيد العليمى
- الجاسوسية بنكهة مغربية / جدو جبريل
- رواية سيدي قنصل بابل / نبيل نوري لگزار موحان
- الناس في صعيد مصر: ذكريات الطفولة / أيمن زهري
- يوميات الحرب والحب والخوف / حسين علي الحمداني
- ادمان السياسة - سيرة من القومية للماركسية للديمقراطية / جورج كتن
- بصراحة.. لا غير.. / وديع العبيدي
- تروبادورالثورة الدائمة بشير السباعى - تشماويون وتروتسكيون / سعيد العليمى
- ذكريات المناضل فاروق مصطفى رسول / فاروق مصطفى
- قراءة في كتاب -مذكرات نصير الجادرجي- / عبد الأمير رحيمة العبود


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - سيرة ذاتية - كاظم فنجان الحمامي - شيخ المرشدين والملاحين