أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ماجد الحداد - البحث عن شيماء














المزيد.....

البحث عن شيماء


ماجد الحداد

الحوار المتمدن-العدد: 7096 - 2021 / 12 / 4 - 19:52
المحور: الادب والفن
    


اغنية ((( شيماااااء ))) بغض النظر عن كوميديتيها المتعمدة أنه بيبحث عن حبيبته شيماء تحت العربيات
يمكن عشان هو لقبه ( سوسته ) ففي الغالب بيشتغل ( عفشجي ) عربيات وبيدور عليها في السيارات المحطمة ؟
وأنه بيستخدم لون زجاجة سبرايت الخضراء _مشروب غازي بطعم الليمون خالي من الكحول _ للإيحاء أنه بيشرب بيرة أو نبيذ لأن أغلبهم بيعبؤوا في زجاجات خضراء ،.
كل ده عشان يتحمل فراق شيماء .

اللي لفت انتباهي هي الجملة اللحنية البسيطة اللي بيستخدمها اطفال الطبقة الشعبية لما ينادوا على اصدقاؤهم ، بينادوا عليهم من الشارع عشان يطلعوا لهم من الشباك أو البلكونة ، إما عشان يروحوا المدرسة أو الدرس سوا ، أو عشان ينزلو يلعبوا شوية كورة أو بلاي ستيشن .
تلاقي الطفل من دول ينادي :
محمووواااوووود .... اسراااااااء ... بتموج حرف المد لحنيا ، كأنه بيردح ، او كأنه سارينة عربية مطافي بين العلو والخفوت ... نوع من العُرَب _ بضم العين يعني اهتزازات صولفيجية لتجميل اللحن ، زخارف أداء يعني _ فاكرين فيلم ( غبي منه فيه ) بتاع هاني رمزي و طلعت زكريا ، لما طلعت زكريا كان بينادي على هاني رمزي من الشارع كان بينادي ازاي ؟
((( سلطاااعااان )))
صوت العين ظهر في مكان العُربة ، و تقعير حرف العين ملازم لتلك الطبقة .

ابن اللذين الي عمل له جملة شيماء اللحنية دي من ضمن اسباب نجاح الاغنية على فكرة لأنها مضبوطة وفي مكانها لنفس الغرض .
الإيقاعات إياها بتاعة المهرجانات الي كلها صوت خبط على قاعدة الجرادل البلاستيك و الجراكن المقصوصة من فوق عشان يصفٌوا فيها زيت العربيات ، واحيانا صوت طرق المعادن بتاع جسم العربية أو معادن الموتور و الچكمانات .
المهرجانات طراز موسيقي بدأ بجامعي القمامة و طوره الميكانيكية .

مش مهم أنه ضحكنا و كان بيدور على بطة في الآخر
لان البطة دي ممكن تكون رمز لشيماء انثى بشرية بالفعل ، المصريين خصوصا الستات لما يحبوا يدلعوا انثى انها مثيرة جنسيا وحلوة يقولوا عنها ( ده انتي بطة ) .
و في حقيقة الأمر بالنسبة لطبقة المهمشين والفقراء دول البطة اهم مليون مرة عندهم من علاقة حب
سد جوعهم وبعدين فكرهم بالحب بين الجنسين .
((( دي بطة يا ابو العلا )))



#ماجد_الحداد (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة
حوار مع صلاح عدلي الامين العام للحزب الشيوعي المصري حول اوضاع ومكانة القوى اليسارية والتقدمية في مصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- من وحي حفل طريق الكباش ( في حب الاسكندر الاكبر )
- طقوس التناول الإسلامية
- نعاج النبي داوود
- چايك قاتل القرموط الامريكي
- دار الافتاء تعلن بعدم تحريم الرسم والتصوير
- أهمية الترجمة القصوى
- هتك عرض اطفال برجال الدين
- الكعبة المصرية و كوكب زحل
- ما بتحلقش دقنك ليه ؟ ( تحليل انثروبولوجي عن اللحية )
- القاضي العادل امرأة
- وحدة الوجود القاسم المشترك ( اقوال لفيزيائيون لم يفيقوا من ا ...
- انفجار العظيم ٣ ( رؤية اجتماعية في سومر ) عقدة أوديب
- الإنفجار العظيم ٤ ( رؤية اجتماعية ٢ ) أسطورة عين ...
- الراصد الأعظم ( فرضية ما قبل انفجار العظيم )
- تحليل جذور أسطورة ايساف ونائلة
- لو بتحبني صحيح تتمنى لي السعادة مع ممدوح
- حفيد اجداده
- ارض كنعان ام فلسطين ام إسرائيل ( هيرماجدون وحرب أكتوبر )
- مشكلة دراسة اثار الإسلامية ( الآثار المحبطة ) حدث بالفعل ...
- كيف تناظر عبدالله رشدي أو اي سلفي ؟


المزيد.....




- في اليابان.. تُظهر هذه الصور الليلية القديمة ثقافة لا يعرفها ...
- تُبرز التنوع العمراني والتعدد الحضاري.. مجسمات كرتونية تروي ...
- إطلاق برنامج لتأهيل جمعيات المجتمع المدني في الديمقراطية الت ...
- لماذا أفلتت الفنانة منة شلبي من الحبس في مصر؟
- مصر.. الفنانة هند عاكف تبكي على الهواء وتكشف تفاصيل جديدة حو ...
- مهرجان القدس للفنون الشعبية.. عروض فنية ترسّخ الارتباط بالتر ...
- قائد الثورة الإسلامية: التعبئة هي ثقافة وفکر
- نصائح هامة لزيادة التمثيل الغذائي وحرق الدهون
- سامية هينّي: -في مشروع استعماري لا مكان للتبادل أو التشارك- ...
- مسرحية مصيدة الفئران للكاتبة أغاثا كريستي تعرض على مسرح برود ...


المزيد.....

- - السيد حافظ في عيون نقاد وأدباء فلسطين- دراسات عن السيد ح ... / مجموعة مؤلفين عن أعمال السيد حافظ
- البناء الفني للحكاية الشعبية على بابا والأربعين حرامي (بين ... / يوسف عبد الرحمن إسماعيل السيد
- شخصية مصر العظيمة ومصر العبيطة / السيد حافظ
- رواية سيامند وخجي مترجمة للغة الكردية / عبد الباقي يوسف
- كتاب (كحل الفراشة) - ايقاعات نثريَّة - الصادر في عام 2019 عن ... / نمر سعدي
- رواية تأشيرة السعادة : الجزء الثاني / صبيحة شبر
- مسرحية حكاية الفلاح عبدالمطيع ممنوع أن تضحك ممنوع أن تبكي / السيد حافظ
- مسرحية حلاوة زمان أو عاشق القاهرة الـحـاكم بأمـــــر اللـه / السيد حافظ
- المسرحية الكوميدية خطفونى ولاد الإيه ؟ / السيد حافظ
- - الدولاب- قصة ورواية ومسرحية / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ماجد الحداد - البحث عن شيماء